أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الشربيني المهندس - هل يقابل مرسي اوباما في تل أبيب














المزيد.....

هل يقابل مرسي اوباما في تل أبيب


الشربيني المهندس

الحوار المتمدن-العدد: 4032 - 2013 / 3 / 15 - 23:44
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هل يقابل اوباما الرئيس مرسي في تل أبيب
ما زال البعض ينتظر من الدكتور محمد مرسي رئيس حزب العدالة والحرية السابق أن يسارع بالتحول إلي الرئيس المصري محمد مرسي المنتخب بعد خلع الرئيس مبارك فيما يطلق عليه ثورة 25 يناير .. لكن مع الواقع المر ما أسهل أن تتحول الأحلام إلي كوابيس وتضيع الفرص بلا عودة .. احلام الحرية والعدالة والكرامة ومصرالدولة العربية الكبري والقوية محل اختبار ..
الإخوان المسلمون في المعارضة أحرزوا أهدافا كثيرة ضد إسرائيل مثلا ، لكن التدريب وتقسيماته تختلف عن اللعب وسط جمهور وحكم ..
يصف البعض الرئيس بالتمترس في الوضع جالسًا، تتشبث يداه بالمخدعين، توقيًا لعدو يتحين الفرصة لإزاحته من فوق الكرسي. جلسة لا تخدم طلة الزعامة أو إجادة اللعب ولا تعكس الاطمئنان إلى الأحقية بالمنصب ويضيف القائل أن الرجل يتحرك بقامة مشدودة وصدر منتفخ في محاولة للفت الانتباه ، لكنه لم ينل فرصته للمشي المطمئن إلا على سجادة الاستقبال في مطار أو أمام مجلس الشورى عند افتتاحه بعد إقرار الدستور..
وهنا علي الحاكم ألإخواني وجماعته المتحكمة أن تثبت وجودها الجديد وتبحث لإجابة مناسبة عن هذا السؤال ..
لماذا ينحني عدد كبير جدا من الدول لإرادة إسرائيل، أو يلتزم الصمت إزاء ما تفعله وهو من الجرائم في نظر الآخرين .. ؟ ما هو السر الكامن في هذا البلد الصغير، الذي يجعله قادرا على السيطرة على القرارات، التي تتخذها دول أكبر وأقوى.. ؟ يرفض هذا البلد الالتزام بالقوانين والمعاهدات الدولية، ويحتل من دون مسوغ قانوني مساحات كبيرة من الأراضي الفلسطينية، ويفرض حصارا غير قانوني على قطاع غزة. والأكثر من ذلك، تُعد إسرائيل البلد الوحيد الذي يستطيع الإفلات من العقاب، عندما يقوم باغتيال أعدائه فوق أرض خارجية ..
المسرح العالمي تغير كثيرا .. فقد تغيرت اولويات الولايات المتحدة ليصبح المحيط الأطلسي والصين علي القائمة وتتراجع أهمية البحر المتوسط مع خريطة جديدة للشرق الأوسط ، ليقبع العالم العربي ومصر في ذيل القائمة بينما تتصدر إسرائيل وتركيا وربما إيران القائمة بأدوار مختلفة.. هكذا تغير حظ الرئيس مرسي بدرجة أو بأخرى وعليه التصرف ليخرج من جلباب الدكتور مرسي ..
في الستينات كتب المبدع الراحل سعد الدين وهبة مسرحيته المتميزة «السبنسة»، وأخرجها الراحل سعد أردش، و «السبنسة» هي آخر عربات القطار، الدرجة الثالثة. وفيها نري الساعي البسيط الذي تعب من كثرة التناقضات التي يراها أمام عينيه، كان يردد الكليشيه دائما حتى حفظه كل من شاهد المسرحية يقول: «ماكنا كويسين في ميت يعيش»، و«ميت يعيش» يبدو أنها القرية النائية التي قدم منها ذلك الساعي، إنه يندم على ما فات بحسرة، ويتألم لمفارقة مكانه الآمن بل ويعض أنامل الندم .
ولكن هل يستطيع الرجل الاحتياطي في القائمة أو الاستبن كما يطلق عليه الكثيرين والذي قفز الي الانتخابات ثم قصر الاتحادية بدلا من الشاطر رجل الاخوان القوي .. وعودة إلي الرجل وامكانياته من السمع والطاعة إلي الخبرة وحتي أمكانياته الجسدية والنفسية .. يلاحظ البعض أهمية الجسد وحركاته كدلالة هامة .. وهنا الجسد الرئاسي لجسد مدكوك، بلا تضاريس. وصاحب الرأس الضخم والغارق بين الكتفين يبدو أن له رأيه الخاص ويؤجل الظهور فقد ساعده الحظ كثيرا .. لكن العينان بحولهما الخفيف يبدو فيهما الكثير من القلق والحزن فهل ذلك لضغوط خاصة عليه من مكتب الإرشاد مثلا . يمتلك الرجل البطن البارز ولكنه ليس كالبطن الأرستقراطي للباشوات مثلا . اللحية البيضاء القصيرة والجديدة علي حكام مصر تحول الوجه إلى الشكل المستطيل مع الامتلاء في الظهر والقفا؛ فهذه البينة تخص أعضاء التنظيمات الإسلامية الذين يأخذون نصيبهم من الدنيا طعامًا عندما تقبل أو ما يطلق عليه المصريون الفته والهبر من اللحم ..
مع الشرق الأوسط الجديد تغير طبق الفته وزاد الانحناء مع الكرش الوهمي الذي لا يملك إلي الخضوع لرائحة الكفتة والكباب ولو في الصورة ..
من المعارضة إلي كرسي السلطة وتوهان غير متوقع للإخوان وفشل متوالي للدكتور مرسي ووصول البلاد لأسوأ الأوضاع الأمنية والاقتصادية بل وعلي مشارف حرب أهلية تحولها الي صومال جديد أو لبنان ..
هنا تصبح فرصة الولايات المتحدة الراعي الرسمي لعملية السلام في الشرق الأوسط لوضع اللمسات الجديدة الأخيرة مع زيارة الرئيس أوباما للمنطقة في ولايته الجديدة ليتغير موقف الإخوان بزاوية 180 درجة ويتعلق مرسي بالفرصة الأخيرة بعد قرارات الاتحاد الأوربي نحو مصر وتأجيل زيارته لأمريكا وينتهز الفرصة ويحلم بأن يوجه اوباما الدعوة لمرسي ليقابله في تل أبيب .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,604,076,075
- السادات يضحك أخيرا
- معني الصندوق بين المالكي ومرسي
- هل تنمو مصر ليلا
- الفرصة الضائعة في مصر ..إسقاط مبارك فرصة لم تستغلها مصر
- مصر العبثية ومجتمع يفقد وعيه
- الدكتور السعيد الورقي يكتب عن سرديات الصور التشكيلية المتلاح ...
- دكتور عبدالحميد والقيصر والممتنع السهل
- الباسيج الإخواني
- الأدب وجدلية تكرار التاريخ
- رسالة شمسية من الميدان
- أنا والحريري وصدفه
- الإخوان بين وارنر والربيع العربي
- معجزة سلطة تحتضر بين رام الله والقاهرة
- الرئيس بين القصرين الاتحادية والبيت الأبيض
- نحن وذكري سقوط الأندلس
- الثقافة الزئبقية والمجتمع المصري
- الحلم والكابوس
- هزيمة رومني والرئيس المصري
- الديكتاتور في ميدان التحرير


المزيد.....




- لبنان والعراق بين مئويتين
- اتهموا التحالف بشن غارات والتصعيد في الجبهات.. الحوثيون يهدد ...
- مقتل 5 من مؤيدي الرئيس البوليفي المستقيل في اشتباكات ببوليفي ...
- دونالد ترامب -يرهب- شاهدة بتغريداته أثناء مثولها أمام لجنة ت ...
- صفارات الإنذار تدوي جنوبي إسرائيل
- بعدما اتهمته بالفساد.. النهضة تتحالف مع قلب تونس وتثير جدلا ...
- رياح التغيير.. أمامها أم خلفها؟
- مقتل اثنين وإصابة 16 على الأقل في انفجار قنبلة وسط بغداد
- ترامب سيشارك في قمة الحلف الأطلسي بداية ديسمبر بلندن
- الخطابات السياسية الحالية تذكر البابا ب"خطابات هتلر&qu ...


المزيد.....

- عرج الجوى / آرام كرابيت
- تأثير إعلام الفصائل على قيم المواطنة لدى الشباب الفلسطيني (د ... / هشام رمضان عبد الرحمن الجعب
- توقيعات في دفتر الثورة السودانية / د. أحمد عثمان عمر
- كَلاَمُ أَفْلاَطُونْ فِي اُلْجَمَاعِيِّةِ وَ التَغَلُّبِيِّة ... / لطفي خير الله
- الديموقراطية بين فكري سبينوزا و علال الفاسي / الفرفار العياشي
- المسار- العدد 33 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الشربيني المهندس - هل يقابل مرسي اوباما في تل أبيب