أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بيان بدل - كلمات متساقطة














المزيد.....

كلمات متساقطة


بيان بدل
الحوار المتمدن-العدد: 4032 - 2013 / 3 / 15 - 17:29
المحور: الادب والفن
    


لا اعلم أين أنا الأن، جالسة على كرسي خشبي والاشجار تحتظنني من كل جهات ورذاذ المطر يحيط بي ويندي وجنتي، مختلطة بدموعي التي لا استطيع ان اوقفها . هدوء قاتل لا اسمع سوى صوت أنفاسي التي تشهق حزناً ، ابكي حلماً، ابكي عمرأ وحياة انتهت .
لا احمل معي سوى بضع كلمات ، جالسة وطعم البؤس في فمي ، رائحة الحزن حولي ، اتنفس الحزن اتلمسه ، بحثت بين طيات الروح ، وفتشت بين اشيائي لم اجد معي الا كلمات بائسة .وأي كلمات!!!..
مددتُ يدي إلى جعبتي حملتُ البعض من هذه الكلمات بين أناملي أحسست بها تنساب بين أناملي وتتلاشي كأنسياب سنوات العمر، وتختفي كأختفاء الضحكة ، التقطت واحدة تلو الأخرى ، بحثت ما بين الحروف على المعنى الحقيقي لهذه الكلمات والسبب الذي جعل منها أن تؤثر تاثيراً سحرياً لتغير مجرى كل شيء الحياة بأكملها، طريقة التفيكر، حرية الاختيار والتوجه نحوا المجهول !!
ظلت واحدة معلقة بالإبهام ( عندما اتلمس يديك أحس أن العالم كله ملكي أنا ) كلمات ،و اخرى معلقة بالخنصر ( ابقي معي وساحرق لك العمر بخورا امامك يعطر حياتك فرحا وحباً، فقط ابقي معي ) كلمات، وأخرى بالسبابة (في عينيك سر الكون ،في عينيك ملامح وطن ، في عينيك دفئ وحضن أم ) كلمات ..!!
وراحة اليد ملئية بالعبارت ..!!

كلمات كهياكل الرفوف لا نفع لها سوى لَم الغبار ..
كلمات كقطع الثلج الذائبة المتلاشية ألى بخار غير مرئي لثواني ..
كلمات كأوراق الخريف المتساقطة بلا روح ..
كلمات كضباب الفجر بعد ليلة ممطرة تتلاشي ببزوغ الشمس ..
كلمات كانت بالأمس تحيي واليوم تقتل ، تقتلني ..
كلمات كانت تحتويني بالأمس وخذلتني اليوم ..

تركت ما أحمل منها ،مع ما كنت احمله من حزن ووضعتهم على الكرسي الخشبي المتهري من جالسيه المتعبين،على مر السنين ونفضت عني غبار إنكسارت السنين وصلبت قامتي وحميت جسمي وروحي برذاذ المطر ومضيت في طريقي ....





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- مشاهد من الذاكرة ( الحنين إلى الأمّ)
- مشاهد من الذاكرة


المزيد.....




- صدور كتاب جديد للباحث التونسي محمد سعيد، بعنوان -أنبياء البد ...
- فيلم -الجيداي الأخير- يسجل إيرادات كبيرة حول العالم
- شاهد رد فعل ويل سميث من ذلك الموقف الكوميدي (فيديو)
- حجب جائزة -العمل المسرحي المتكامل- للدورة التاسعة عشرة
- اشتراك ممثل عالمي في فيلم مصري
- فنان عربي يدعم السينما السعودية بطريقته الخاصة
- قرطاج يحجب جائزته الكبرى ويكرّم صلاح القصب ‎تسعة ايام في ال ...
- فنان عربي يدعم السعودية بطريقته الخاصة
- أحدث أجزاء فيلم -حرب النجوم- يحطم الإيرادات
- «نجد».. فيلم تراثي سعودي يترقب افتتاح صالات السينما


المزيد.....

- المدونة الشعرية الشخصية معتز نادر / معتز نادر
- من الأدب الفرنسي المقاوم للنازية - القسم الثانى والاخير / سعيد العليمى
- من الأدب الفرنسى المقاوم للنازية - الفسم الأول / سعيد العليمى
- من الأدب الفرنسي المقاوم للنازية - مقدمة / سعيد العليمى
- تطور مفهوم الشعر / رمضان الصباغ
- البخاري الإنسان... / محمد الحنفي
- يوم كان الأمر له كان عظيما... / محمد الحنفي
- التكوين المغترب الفاشل ) أنياب الله إلهكم ) / فري دوم ايزابل Freedom Ezabel
- عندما كان المهدي شعلة... / محمد الحنفي
- تسيالزم / طارق سعيد أحمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بيان بدل - كلمات متساقطة