أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف التحرش الجنسي ضد المرأة في الدول العربية - بمناسبة 8 آذار/ مارت 2013 عيد المرأة العالمي - نيسان سمو الهوزي - المطلوب من المرأة العربية والاسلامية في 8 آذار !!















المزيد.....

المطلوب من المرأة العربية والاسلامية في 8 آذار !!


نيسان سمو الهوزي

الحوار المتمدن-العدد: 4019 - 2013 / 3 / 2 - 23:56
المحور: ملف التحرش الجنسي ضد المرأة في الدول العربية - بمناسبة 8 آذار/ مارت 2013 عيد المرأة العالمي
    


المطلوب من المرأة العربية والاسلامية في 8 آذار !!
بناسبة عيد المرأة العالمي نهدي لها هذه الدعوة :
هل للمرأة العربية وجيرانها الحقوق الانسانية التي بموجبها يمكن ان تحمي نفسها من الرجل ؟ وهل تعيش المرأة فعلاً حياة كريمة ولماذا تُحتقر ويزداد التحرش في اغلب المجتمعات المؤمنة والى متى ؟؟
اهلاً بكم في برنامجكم الجديد ( كيد النساء ) وهذا الموضوع سيكون محور دردشتنا لهذا اليوم وسنستضيف فيه الناشطة اليمنية ورئيسة منظمة صحفيات بلا قيود والحاصلة على جائزة نوبل للسلام عام 2011 وذلك من خلال دورها في الدفاع عن حقوق الانسان والمرأة بشكل خاص السيدة توكل عبدالسلام كرمان .. لم اجد افضل منك لكي استضيفه في هذا الخصوص يا سيدتي .. ..
قبل ان تشرعي بالحديث اود ان اخبرك بأن الاخوة كتبوا كثيراً في هذا المجال وانا لا استطيع ان اُقلّد او ان اكرر ما سبقوني به الاخوة ولهذا اكون دائماً اكثر تهجماً ووضوحاً وبلا رتوشاً .. تفضلي ..
طيب اخي : في عام 1945 صدر ميثاق الامم المتحدة والمادة 55 فيه تنص على حقوق الانسان وعدم التفريق بين النساء والخشن . وفي عام 48 الاعلان العالمي لحقوق المرأة ، وكذلك تكرر الطلب في عام 52 والمصيبة في عام 1968 صدر إعلان طهران والذي يتحتم القضاء على التمييز بين المرأة والرجل ( ألم نقل بأن ذلك العالم يعود للوراء ) ! والعشرات من القرارات الاخرى بهذا الخصوص ( موجودة في مواثيق الامم المتحدة ) ( المصدر ) ..
والمصيبة الثانية والتي تهمنا هنا بشكل كبير هي : في عام 1994 وفي القاهرة عقد المؤتمر الدولي للسكان وكان من الاهداف التي سعى اليها هي تحقيق المساواة بين المرأة والنصف الآخر ( ألم نقل هذا العالم يعود للوراء ) .. لقد اختصرنا الكثير..
والذي يهمنا في هذا الأسبوع وبمناسبة قدوم يوم المرأة العالمي 08 آذار اين هي تلك الحقوق واين وصلت المرأة العربية والمسلمة بصورة خاصة !! وبما ان المسألة والحال معروف للجميع للقاص والدان فسوف لا ندخل الى ذلك الباب بشكل كبير وسوف لا نفتحه للآخر حتى لا تخرج الرائحة النتنة من تلك الاماكن وحتى لا ننشر خسيلنا المعفن امام الغرباء والجيران ( ليش اكو جيران نظيف ) ! سوف نحاول ان نطلب من المرأة ما يجب فعله تجاه كل ما يجري وكل ما سردناه لكم ( يجب ان تعلموا بدون ان نسرد وقلنا لا نحب التكرار ) ..
اننا نعلم بأن الرأسمالية والمتمثلة بالشركات الكبيرة والعملاقة والتي سيطرت ولا زالت لأكثر من نصف قرن على الثروات العربية والاسلامية ليس من مصلحتها فتح ذلك الباب مع الدكتاوريين الذين اشتركوا ويشتركون معهم في مص ذلك الحليب وكل الدول الاخرى والتي لها علاقات اقتصادية ومصانع مص الحليب في المنطقة المذكورة ليس من منفعتها ان تفتح ذلك النفق ولا مع انتاجها المذهبي الجديد بالإضافة الى الاسباب الداخلية للدول والعالم المذكور نفسه من العقلية الجاهلية والتسلطية الى التبعية الفكرية والسيطرة الذكورية وكل ذلك معزز ومصان من قبل المذهبية والطائفية المتوارث من الجاهلية وغيرها من العوامل التي جعلت المرأة دون الكمال النفسي والانساني وجعلها عور في الكثير من المجتمعات وخادمة في البعض الآخر وجليسة البيت في المشرق الثاني وحوض الاخصاب والحليب في المغرب الآخر وهكذا على كل الجبهات ..
وبعد ان قامت الهيجانات العربية توقعنا خيراً وتقدماً وحراكاً في هذا المجال ولكن وللأسف النتيجة كانت عكس ما توقعناه ( مثل كل مرة ) وتدنت حقوق المرأة بشكل اكثر من السابق ( ألم نقول ان ذلك المجتمع يعود للوراء ) . حتى تكاثرت عمليات التحرش والاعتداءات على المرأة بعد تلك العودة وذلك بسبب ختم المرأة بالشمع النقابي والبرقعي والحجابي وهم لا يعلمون ان الغلق يؤدي الى الانفجار والتحرش وان الممنوع يصبح اكثر مرغوب !! الانفتاح هو الحل في القضاء على تلك الظاهرة وليس التغطية ..
ولهذا سوف لا نتوقع خيراً وعدلاً بهذا الخصوص من الرجل الذي يعود للوراء ( هو صار بلوة على نفسه ) ولهذا سوف نطالب المرأة الدولية وكل المنظمات النسائية العالمية وبمشاركة المرأة العربية والمسلمة ان يقومنّ على غرار الهيجان العربي ضد الدكتاتوريين بثورات نسائية ضد الرجُل الدكتاتور .. بما ان حان الوقت الذي لا يخاف فيه الرجل من الدكتاتور يجب ان تعلم المرأة بأن نفس الوقت قد حان بأن لا ترتعب من الرجُل وان يبدأ الحراك في ذلك الخصوص ..
يجب ان تقوم ثورات توعية مشتركة وهجومية من قبل المؤسسات النسائية العالمية بالتناسق مع الناشطات والجمعيات النسائية القليلة الموجودة في المنطقة لحراك ذلك الجانب . لقد انكسر وتحطم حاجز الخوف . ثورات ضد القمع والكبد ، ضد منع الحرية والمساوات ، ضد منع خروج ودخول المرأة ، ضد الحجاب والنقاب والقناع الواقي ، ضد الختان وتحريم الفتاة من حقوقها ، ضد منع المرأة من التعليم والعمل ، ضد الثانية والثالثة وحتى الرابعة ، ضد زواج المتعة والمسيار والعرفي وباقي التسميات ( تعرفنّ اكثر مني ) ، ضد زواج القاصرات ، ضد اجبارهن على الاختيار القسري ، واخيراً رفع حالة الطوارىء في موضوع ما ملكت يمينكم ؟؟؟..
كلها حقوق عادلة وانسانية ولا تخرج المرأة عن طورها الانساني والأمومي كما يتحجج البعض وفي نفس الوقت تستحقها المذكورة ولكن يجب عليها الحراك وعدم الأستسلام وهذه الفترة هي افضل فترة وفرصة لأستغلالها من اجل المطالبة بتلك الحقوق .. يجب عليك ان تتوعي وتتحركي وترفضي وتحتجي وحتى ان تضحي كما يضحي الرجل الآن من اجل الحرية . ويجب ان تستعلمي بأن هذا افضل وقت وامثل فرصة للقيام بذلك ( الرجال مشغولين بالهيجان العربي ) .. دون ذلك الحراك وتلك التوعية فستبقى الطاسة في الحمام ويبقى دورها للغسل والتنظيف فقط وليس للشرب .. شكراً لضيفتنا ...
ومن هنا اطالب شخصياً كل النساء والمنظمات النسائية المتواجدة على الساحة المذكورة التحرك نحو حشد الدعم النسائي العالمي من اجل التدخل ومساندة الرفيقة المسجونة في البيت العربي والاسلامي واخراجها الى الحياة الحقيقية .. حياة تستحقها نصف المجتمع المزجون في تلك الاقفاص ..
لا يمكن للشعوب المتأخرة انت تتقدم دون البدأ من نقطة الصفر .. نيسان سمو ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,513,280,124
- لماذا يخاف الشرقي من الموت اكثر من الغربي !
- ماذا لو قامت القيامة فعلاً ! ولكن كيف !
- الفكر التكفيري والفتاوي !
- كيف تأملتُ وماذا كتبتُ عندما دنا الموت !!
- يجب ان نقترب رويداً رويداً من نقطة الصفر ؟؟
- هل يكون تلكوء الزفة السورية آخر الاعراس !!
- تعليق على كلمة السيدين سامي لبيب وشاهر الشرقاوي !!
- ماهي الاعمال الإلهية والافعال الشيطانية مع الانسان ؟؟
- تحديات البطريك الجديد – سياسية يجب ان تكون !
- لقد قلناها يا اخوان ويا اخوات ولكنكم لا تسمعون !
- الديالكتيك هي الحل يا سيد مرسي !
- نحن شعوب بلطجية وسرسرية !!
- لماذا لا تقوم ثورات جنسية ( عربية ) بدلاً من السياسية !!
- لماذا لا تسمح الكنيسة بزواج المثليين ؟؟
- السرب 105 الخاص وعزة الدوري الطليق !!
- جاءت النهاية ! فكيف يجب ان تنهيها يا بشار !
- كم نحن اغبياء ! لِمَن ولماذا نكتب !!!!
- الأسد : يبقى اسد ولا يتغير ( اصلاً عيب ) !!
- اسئلة بسيطة عن الروح - الجنة - النار- الحوريات !!
- مآساة الله في قتل الانسان مآساة سادية !!


المزيد.....




- مصرع 12 شخصا على الأقل إثر غرق سفينة سياحية جنوب شرق الهند
- هجمات أرامكو تهدد إمدادات النفط.. واتهامات لإيران
- مستشارة ترامب لا تستبعد توجيه واشنطن ضربات ضد مصالح إيران رد ...
- كمن يبحث عن حتفه "بسيفه".. هنديّ أراد إحياء ذكرى ع ...
- مستشارة ترامب لا تستبعد توجيه واشنطن ضربات ضد مصالح إيران رد ...
- كمن يبحث عن حتفه "بسيفه".. هنديّ أراد إحياء ذكرى ع ...
- بعد تفجيرات أرامكو... محمد بن سلمان يظهر في الطائف
- الانتخابات الرئاسية التونسية.. إغلاق كافة مكاتب الاقتراع
- العراق يبرم اتفاقا لاستيراد الكهرباء من دول الخليج (صور)
- أمير الكويت يجري اتصالا هاتفيا بالملك سلمان


المزيد.....



المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف التحرش الجنسي ضد المرأة في الدول العربية - بمناسبة 8 آذار/ مارت 2013 عيد المرأة العالمي - نيسان سمو الهوزي - المطلوب من المرأة العربية والاسلامية في 8 آذار !!