أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - خليل كارده - كلمة حق يراد به باطل !!!














المزيد.....

كلمة حق يراد به باطل !!!


خليل كارده

الحوار المتمدن-العدد: 3979 - 2013 / 1 / 21 - 22:09
المحور: القضية الكردية
    


المالكي وكلمة حق يراد به باطل !!!

ان الاحتجاجات في محافظة الانبار والمحافظات الاخرى مازالت مستمرة دون حل في الافق , وقد ارتفع سقف المطالب الى حد الاعلان بتغيير رئيس الوزراء نوري المالكي , وكذلك مطالبة الائتلاف الوطني بتعيين غيره .
ان المأزق السياسي العراقي الحالي بات الشغل الشاغل والمسيطر على محادثات الكتل السياسية العراقية , وليس هناك بصيص أمل للخروج من عنق الزجاجة حتى الوقت القريب .
الاحتقان السياسي العراقي وتعنت رئيس الوزراء واعوانه من اعضاء ائتلاف دولة القانون في مجلس النواب , واستنكافه في ايجاد بديل وغياب الحل الذي يرضى جل الاطراف ينذر بعواقب وخيمة .
أن تاجيج الصراع وخلق الازمات المتوارتة والعودة الى المربع الاول بات ظاهرة او سمة من سمات سياسة المالكي والهدف واضح للقاصي والداني وهو ايجاد فجوة او فجوات في السياسة العراقية الداخلية لتركيز الصلاحيات أكثر فأكثر بيده , وعدم التنازل قيد أنملة لصالح اعادة السياسة العراقية الى مجراها الصحيح , مما قد يؤدي الى توتر العلاقات بين الكتل السياسية وانفجار الوضع السياسي والمحصلة النهائية تهديد الكيان العراقي برمته .
وأخر هذه السمة او الظاهرة هي ما تناقلته الانباء من دعوات صدرت من أعضاء في أئتلاف دولة القانون تشير الى تغيير النظام السياسي في أقليم كوردستان من النظام الرئاسي الى البرلماني مما حدى بالجانب الاخر الى الرد عليه واليكم نقلا عن السومرية نيوز " انتقد التحالف الكوردستاني الاحد 20-01-2013 دعوات صدرت من أعضاء في أئتلاف دولة القانون لتغيير النظام السياسي في أقليم كوردستان من النظام الرئاسي الى البرلماني , معتبرا هذا التغيير من اختصاص برلمان الاقليم واضاف مؤيد الطيب مؤكدا ان " هذه التدخلات غير مقبولة " وتابع أن " اقليم كوردستان, له مطلق الحرية في ممارسة الصلاحيات الاخرى التي لم تدرج ضمن تلك الصلاحيات السيادية , ومسألة تحديد شكل وملامح النظام السياسي باقليم كوردستان هي من صلب مهام وواجبات البرلمان الكوردستاني " .
وأشار المتحدث باسم الكوردستاني الى أن " الدستور العراقي اعترف بوجود كيان اقليم كوردستان بما فيه الحكومة والبرلمان , ولذلك ليس هناك مبرر لتدخلات الغير في شؤون الاقليم" معتبرا ان " برلمان كوردستان هو الذي يحدد شكل النظام السياسي والمسائل الاخرى الكبيرة مثل تحديد ولاية الرئاسات وغيرها من المسائل المهمة , التي للبرلمان القول الفصل فيها ".
وكان قد وقع 50 عضوا في برلمان الاقليم من المعارضة الكوردستانية والاتحاد الوطني في 10-01-2013 على مسودة قانون لتغيير نظام الحكم في الاقليم من رئاسي الى برلماني وتحديد صلاحية رئيس الاقليم , وقد ارسل الموقعون المسودة الى رئاسة البرلمان لبحثها وعرضها على التصويت .
فيما اعتبر الحزب الديمقراطي الكوردستاني بزعامة البارزاني في 11-01-2013 مطالب المعارضة بشأن تحويل نظام الحكم في الاقليم من رئاسي الى برلماني " ضجة اعلامية ودعاية انتخابية" وفي النهاية ابدى قبوله لمقترحها اذا كان وفق الاطار القانوني والدستوري .
ان اتباع المالكي واعوانه لسياسة ( تصدير الازمات ) ماهي الا للتغطية على المشكلة الرئيسية الا وهي الاحتجاجات المستمرة في محافظة الانبار والمحافظات الاخرى , مما قد يؤدي الى استفحال الصراع الدائر بين الاقليم والمركز ويسد السبل في اي عملية تقارب بينهما وينذر بعواقب نحن في غنى عنه .
ان المالكي واعضاء دولة القانون في البرلمان العراقي يصدقون القول في انه ينبغي تماثل الاقليم بالمركز من حيث النظام البرلماني اسوة بالمركز الا ان هذا التدخل بهذا الوقت بالذات يراد به باطل ماهو الا محاولة للاصطياد في الماء العكر , ان المعارضة الكوردستانية كفيلة بايجاد الحلول مع رئاسة الاقليم ووفق الاطر القانونية والدستورية وفي قبة البرلمان الكوردستاني دون الحاجة لاخذ المشورة من احد .
أليس الاحرى بالمالكي وأعوانه الالتفات الى مطالب المحتجين في محافظة الانبار والمحافظات الاخرى وتنفيذ تلك المطالب وتطبيقه , بدلا من تصدير مشكلته الى الاقليم وأن ( أهل مكة ادرى بشعابها ) .
لو كان المالكي واعوانه مهتمون جدا بالمعارضة الكوردستانية لما اتفق مع البارزاني وأقصى حركة التغيير من الوزرارة رغم استحقاقه الانتخابي .


خليل كارده





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,636,528,898
- سلام ام استسلام ... !!!
- لماذا لم يحسم الحرب في سوريا ؟
- ندوة للسيد شورش حاجي
- فازت المعارضة الكويتية ...
- فشل المفاوضات بين الاقليم والمركز ...
- ماهو موقف البرلمان الكوردستاني ؟؟!!
- التاريخ يعيد نفسه مع المالكي
- في الكويت الزمن يعود الى الوراء !!!
- ماالذي يجري في الكويت ؟
- أحفاد القرامطة ...
- سحب الثقة أم التهدئة ... !!!
- بيان مظلة الحرية
- عشم ابليس في الجنة ...
- بيان نوشيروان مصطفى هل ستعقبها بيانات اخرى ؟؟!!
- كاك نوشيروان وأزمة المالكي ...
- رد على مقالة كاترين ميخائيل
- بين خشية طالباني وتحفظ زيباري أسيل أنهر من دماء !!!
- صنم اخر في طريقه الى السقوط
- الفرصة الاخيرة للنظام السوري المتهاوي ...
- مأزق الديمقراطية في الكويت


المزيد.....




- منظمة العفو تندد بـ"تصاعد القمع" في الجزائر مع اقت ...
- تدهور حقوق الإنسان في البحرين يثيره مجددا نائب فرنسي
- منظمة العفو تندد بـ"تصاعد القمع" في الجزائر مع اقت ...
- رباني.. سائق باكستاني في غوانتانامو يتهم ترامب بحرمانه من ال ...
- اعتقال صحفيين في القدس
- ميركل تزور معسكر الاعتقالات النازي السابق -أوشفيتس- في بولند ...
- الجزائر.. اعتقال ناشط في حملة المرشح الرئاسي بن فليس بتهمة ا ...
- العنف الجنسي يستخدم كشكل من أشكال التعذيب في البحرين
- منظمة العفو الدولية: السلطات الجزائرية -ليس لديها أي تسامح- ...
- نيبينزيا: لدى روسيا والولايات المتحدة آفاق جيدة للتعاون ضمن ...


المزيد.....

- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم
- الحركة الكردية؛ آفاق وأزمات / بير رستم
- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت
- المجتمع المسيّس في كردستان يواجه نظاماً سلطانياً / كاوه حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - خليل كارده - كلمة حق يراد به باطل !!!