أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - حتىى يكون الكاتب عبد الكريم الموسوي منصفا غير منحازا ان يعنون مقالاته بمفارقة الاديان بدلا من مقارقات اسلاميه















المزيد.....

حتىى يكون الكاتب عبد الكريم الموسوي منصفا غير منحازا ان يعنون مقالاته بمفارقة الاديان بدلا من مقارقات اسلاميه


عبد الحكيم عثمان

الحوار المتمدن-العدد: 3976 - 2013 / 1 / 18 - 20:54
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


السلام عليكم ورحمة اللهٌ: لااعرف حقيقة ما هو الغرض من تناول الدين الاسلامي حصرا بالانتقاد والتشكيك هل هوناتج عن عدم معرفه عن الاديان السماويه غير الاسلام ام هو امر متقصد ولنفترض ان الكاتب عبد الكريم الموسوي لاعلم له بماتحويه الكتب السماويه ولذلك هو يصب جام غضبه على الدين الاسلامي بتخصيصه حزمه من المقالات وصلت لحد الان الى العدد تسعه بعنوان واحد وهو مفارقات اسلاميه فاساقدم له في الرد على تلك المقالات نصوص من الكتاب المقدس لاتختلف قيد انمله عما جاء به الاسلام لنرى هل يغير عنوان مقاله القادم رقم عشره اذا كان حياديا وغير منحازا الى مفارقات الاديان السماويه بدلا من مفارقات اسلاميه
في مقاله رقم1 تناول الحجاب و عزا المسلمه به اقدم له نصوص من الكتاب المقدس تحث اتباعها من النساء على ضرورة التحجب وخير دليل الراهبات مثال حي
رِسَالَةُ بُولُسَ الْرَّسُولِ الأُولَى إِلَى أَهْلِ كُورِنْثُوسَ
اَلأَصْحَاحُ الْحَادِي عَشَرَ
13احْكُمُوا فِي أَنْفُسِكُمْ: هَلْ يَلِيقُ بِالْمَرْأَةِ أَنْ تُصَلِّيَ إِلَى اللهِ وَهِيَ غَيْرُ مُغَطَّاةٍ؟(الكاتبه نهى وضحي لنا الامر في رسالة بولس الرسول مالذي على المرأة ان تغطيه لان بولس الرسول لم يوضح لنا الامر والعباره مبهمه غير مفهومه)
سِفْرُ نَشِيدُ الأَنَاشِيدِ
اَلأَصْحَاحُ الرَّابِعُ
1هَا أَنْتِ جَمِيلَةٌ يَا حَبِيبَتِي هَا أَنْتِ جَمِيلَةٌ! عَيْنَاكِ حَمَامَتَانِ مِنْ تَحْتِ نَقَابِكِ. شَعْرُكِ كَقَطِيعِ مِعْزٍ رَابِضٍ عَلَى جَبَلِ جِلْعَادَ.
3شَفَتَاكِ كَسِلْكَةٍ مِنَ الْقِرْمِزِ. وَفَمُكِ حُلْوٌ. خَدُّكِ كَفِلْقَةِ رُمَّانَةٍ تَحْتَ نَقَابِكِ(في هذا النشيد يوضح لنا ان المرأة كانت منقبه فهل نقابها كان نوع من الموده في ذالك االعصر ام انه تشريع من الله على ضرورة تنقب المرأه وضحي لنا الامر ان الامر التبس علينا)
سِفْرُ إِشَعْيَاءَ
اَلأَصْحَاحُ السَّابِعُ وَالأَرْبَعُون
2خُذِي الرَّحَى وَاطْحَنِي دَقِيقاً. اكْشِفِي نُقَابَكِ. شَمِّرِي الذَّيْلَ. اكْشِفِي السَّاقَ. اعْبُرِي الأَنْهَارَ (وفي هذا السفر رجاء من المنقبه ان تكشف عن نقابها وعدما تعبر النهر يطلب منها ان تكشف ساقيها وهذا يعني ان المرأه في عهدهم كانت منقبه ومحجبه ولايبدو منها شيئ

تتشبهن بهؤلاء النساء أيتها المسيحيات إذا أردتن ان تكن مؤمنات. اهتمي بزوجك لترضيه وحده. وإذا مشيت في الطريق فغطي رأسك بردائك فإنك إذا تغطيت بعفة تُصانين عن نظر الأشرار.(

يكون مشيك ووجهك ينظر إلى اسفل وأنت مطرقة مغطاة من كل ناحية.ابعد من كل حميم غير لائق يكون في حمام مع ذكور. كثيرة هي اشراك الفسقة.لا تستحم امراة مؤمنة مع ذكور. واذا غطت وجهها فتغطيه بفزع من نظر رجال غرباء. وإلا فكيف تدخل إلى حمام وهي مكشوفة مع ذكور)

لا تزوقي وجهك الذي خلقه الله. فليس فيه شيء ينقص زينة, لأن كل ما خلقه الله فهو حسن جداً. ولا يحتاج إلى زينة. وما زيد على الحسن فهو يُغير نعمة الخالق

علمن أيتها النساء ان المراة الموافقة لزوجها تنال كرامة كثيرة من الله الآب. ان اردت ان تكوني مؤمنة ومرضية لله فلا تتزيني لكي تُرضي رجالاً غرباء)
اما عن تسلط الرجل على المرأه في الكتاب المقدس
ايها النساء اخضعن لرجالكن كما للرب:رسالة بولس الرسول
ولكني تفاجأت ان الاخ الكاتب يعلم كل عن كل ماموجود في الكتاب المقدس ولذلك لن اطيل الطرح لما موجود في الكتاب المقدس ففي مقاله رقم 2 يوردنصوص من الكتاب المقدس
التوراة ( وضع الله الجلد ، وفصل بين المياه التي تحت الجلد والمياه التي فوق الجلد وسمى الله الجلد سماء، وكان مساء وكان صباح ، في اليوم الثاني قال الله لتتجمع المياه تحت السماء في مكان واحد وليظهر اليبس فكان كذلك وسمى الله اليبس ارضا ) خلال 2000 قبل الميلاد
وفي مقاله رقم تسعه تناول ماتوصل له العلماء في عالم الفضاء الى اكتشاف كواكب تشابه كوكب الارض وينتقد الاسلام انه يبين ان اللاه الاسلام خلق كل تلك الكواكب في يومين فاليرجع سفر التكوين في الكتاب المقدس ليرى مايقول اللاه اليهود والمسيح عن خلق الكون وحتى اختصر عليهالجهداوردما ورد في الكتاب المقدس سفر التكوين في هذا الشأن
وقال الله: ليكن نور، فكان نور

4 ورأى الله النور أنه حسن. وفصل الله بين النور والظلمة

5 ودعا الله النور نهارا، والظلمة دعاها ليلا. وكان مساء وكان صباح يوما واحد


وقال الله: لتكن أنوار في جلد السماء لتفصل بين النهار والليل، وتكون لآيات وأوقات وأيام وسنين

15 وتكون أنوارا في جلد السماء لتنير على الأرض. وكان كذلك

16 فعمل الله النورين العظيمين: النور الأكبر لحكم النهار، والنور الأصغر لحكم الليل، والنجوم


وجعلها الله في جلد السماء لتنير على الأرض

18 ولتحكم على النهار والليل، ولتفصل بين النور والظلمة. ورأى الله ذلك أنه حسناخي الكاتب اليس كل هذه الايات تتحدث عن خلق الكواكب وعن المجرات لنرى بكم من الزمن خلقها الله الذي يعبده اليهود والمسيحين اضافة الى الاسلام


ودعا الله الجلد سماء. وكان مساء وكان صباح يوما ثانيا يعني ان الله خلق كل مافي السماء في يومين كما ذكر ذالك المسلمين اين الفرق في ماطرحه الكتاب المقدي عن ماطرحه القرآن

القرآن يقول ان الله خلق الكون بمافيه في ستته ايام والكتاب المقدس الذي يؤمن به اليهود والمسيح يقول كذالك


ورأى الله كل ما عمله فإذا هو حسن جدا. وكان مساء وكان صباح يوما سادسا


فأكملت السماوات والأرض وكل جندها

2 وفرغ الله في اليوم السابع من عمله الذي عمل. فاستراح في اليوم السابع من جميع عمله الذي عمل

3 وبارك الله اليوم السابع وقدسه، لأنه فيه استراح من جميع عمله الذي عمل الله خالقا

4 هذه مبادئ السماوات والأرض حين خلقت، يوم عمل الرب الإله الأرض والسماوات

هل تريد اكثر من هذا الاقرار في الكتاب المقدس ان الله الذي يعبدونه خلق كل ذالك في ستتة ايام فاعتقد اخي الكاتب ان عنونتك لمقالاتك بمفارقات اسلاميه لايستقيم والاصح ان يكون مفارقات الاديان السماويه حتى لاتتهم بالانجيازولااعتقدك كذالك لانك سليل الدوحه المحمديه الطاهره اتمنى ان يجدطلبي هذا صدى في نفسك





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,474,542,252
- سيد وسام يوسف هذه الوقائع على الارض
- الوقائع على الارض تدحظ مايدعيه الكاتب داوود
- عدت لتطالب ماطلبت به مسبقا سيد وسام يوسف
- على قاعدة في الاعاده افاده وليس على قاعدة التكرار يعلم الحما ...
- لماذا لم تغير النصوص الانجليه التسامحيه من خلق اتباعها؟
- كيف لثقافه دينيه تحث اتباعها الى التسامح وقبول الاخر وحسن ال ...
- الكاتبه روان صالح أليك ماخفي عنك2
- ماذا تسمي هذا الفعل اخ وسام يوسف
- هو بس مولانا عبد الحكيم ألي لازم يصحى/د .سالم محمد
- الكاتبه روان صالح اليك ماخفي عنك
- الفكر بين التنظير والتطبيق
- حتى تتضح الصورة للقراءوللمتداخلين الاعزاء
- ماذ ا تقول عن هؤلاء سيد ماجد جمال الدين؟
- الكاتب احمد داؤود يقلب الحقائق التاريخيه راسا على عقب
- لن يسمحوا للدول الاسلاميه بالتطور حتى لو اصبحت شعوبها ملحده
- من قال ان هناك مشكله في تناول سيرة نبي الاسلام كارتونيا او ب ...
- نريد اطلاعنا على اراء العلماء المتخصصين في علوم الصحه والاقت ...
- رد الكنيسه على من يدعي ان المسيحه اباحت شرب الخمر
- الايمكننا ان نعتبر التحذير من شرب الخمر لدرجة الثماله في الك ...
- هل يمكنني ان اقول ان الزنا حلال لدى اتباع الكتاب المقدس


المزيد.....




- حكاية معبد الشيطان الذي يواجه -طغيان المسيحية المتزايد في أم ...
- واشنطن تؤكد مقتل حمزة بن لادن نجل مؤسس تنظيم القاعدة
- لهذه الأسباب يهاجم ترامب يهود أميركا ويغازل الإيفانجاليكال
- كيف تم القضاء على يهود جزيرة مايوركا الاسبانية بعد إنتهاء ال ...
- استئناف المفاوضات بين واشنطن وحركة طالبان في الدوحة
- شاهد: "الإخوان البيض" يحتفلون بعيدهم السنوي في بلغ ...
- هل مات أو قتل؟ وزير الدفاع الأميركي يتحدث عن مصير نجل بن لاد ...
- فتوى شرعية في غزة تحرم -الجهاد الفردي- ضد إسرائيل
- بعد احتجازه في مصر لـ-صلته بالإخوان-... تحركات فلسطينية رفيع ...
- وزير الدفاع الأميركي يؤكد مقتل حمزة بن لادن


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عبد الحكيم عثمان - حتىى يكون الكاتب عبد الكريم الموسوي منصفا غير منحازا ان يعنون مقالاته بمفارقة الاديان بدلا من مقارقات اسلاميه