أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - صوفيا يحيا - عاصمة ثقافة الفترة المظلمة














المزيد.....

عاصمة ثقافة الفترة المظلمة


صوفيا يحيا

الحوار المتمدن-العدد: 3959 - 2013 / 1 / 1 - 16:43
المحور: كتابات ساخرة
    


بغداد زمن العثمنلبعثي، قرن الشؤم الأخير 1913- 2013م، ومن مظاهره شناشيل ابنة الجلبي تركي، ومواسير مجاري الصرف الصحي ومدارس ايالات (ولايات عثمانية ثلاث موصل، بغداد، وبصرة درة خليجها وخيرها نخيلها على شطها المنتج لمجتمع آسيوي وسيط) مدخل الإنتداب البريطاني عام الأساس 1914م قبل قرن النعمة النقمة وريع عيون النفط الذهب الأسود الجاذبة عبر البحار الأنجلوأميركان، كانت ثقافة أعوام زمان وجرايد گبل، بدء بزوراء و وقائع فرمانات السلطان والإنقلاب العثمنلبعثي، مجازا وتجاوزا باسم ظل الله في أرضه وثورة ومجلس قيادة يختزله شخص القمع القمىء الدكتاثور ثور الله في أرضه، ثقافة حصر الدعاء لبغداد بخطبة صلاة الجمعة وبالغناء السمج: صدام الشين يلوگ النا (يليق بنا؛ وهو كذلك!)، وعقلية همه علفه أديب الأدب المباع بالذهب لمضارب بداة أطراف عراق الحضارات والخيرات والمقدسات لكل من ولد في النصف الأول من القرن 20م مع مولد الكيان الصهيوني المسخ ليعذب ويتعذب على ضفاف العذب الفرات الأوسط، الأديب الكبير بالعمر يحيى بأمراض القلب والشيخوخة والعجز يعوضه بالتشبيب بنخلة الشاعر حسب الله جعفر نخلة الله في أرضه، تعرفه في لحن القول مهنته النحو!، في فحش القول البذيء السوقي (لأن المقدمات الخطأت تنضح نتائج من جنسها) كتاجر فاجر ناظم لباقات الشعير لإمعات ماع!.. ماع..!، نق..! مستنقع آسن من فيوضات المياه الثقيلة باسم (المثقف!) مشفوع بتعليق على شاكلة من يتجشأ ويرد على نفسه غير النفيسة معدنا فاضحا للرديء: هنيئا!، من ذات الجنس الأدبي لتقرير جابي الضرائب من حفريات الآرشيف العثمنلبعثي على هذا النحو:

لما ذهبت إلى ملص فطومة لجباية أموال الحكومة، رفعت ثوبها فوق فرجها وقالت لثالوث الداعي والدعوة والدولة: طيط!.

كهذا المنلوج (الحوار) الساخر المتحدي:

هي: أبو حزب الدعوة الإسلامية آنا حزبية، بعثية!.

هو: يا هله بالحزبية، بعثية بيش الحگة؟!.

هي: الحگة باربع مية، بعيار البلدية!.

هو (متحديا بلامبالاة يردد أغنية عبدالحليم): هي دي هي..!.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,566,675,743
- هجرة كريم و أكرم الحكيم
- الفترة المظلمة زمن عثملبعثي OSMANLI BAATH TARiHi
- لاتقليد في أصل التشيع ولارهبانية
- «أيقونة» الملحمة الحسينية
- الرئيس مسعود برزاني جدير بتذكر ضيف أخيه أبي نيجرفان
- اسقاط تجريدي على رأس السنة
- لاهاي العاصمة السياسية للقطر الأوربي الغربي هولندا
- انتحال و تناص
- يحيى وحيدا العنكبوت ويموت
- التلفيق يتطاول على الناشطة النسوية الليبية


المزيد.....




- اللجنة الرابعة: دعم معزز ومتعدد الأوجه لمغربية الصحراء ولمبا ...
- هل تجعلنا الأديان أصدقاءً للبيئة أم أعداءً لها؟
- أصالة تعلق على أنباء طلاقها من المخرج طارق العريان
- فنانون لبنانيون يشاركون في المظاهرات
- راغب علامة ووائل جسار.. فنانو لبنان يدعمون مطالب المتظاهرين ...
- سينما الحمراء.. عندما كان في القدس مكان للترفيه
- أغنيتين جديدتين لعملاق الاغنية اليمنية عبدالباسط عبسي
- لقاء بالرباط لانتقاء مستشاري حكومة الشباب الموازية
- ترامب محق بخصوص روما القديمة.. فهل تعيد أميركا أخطاء الجمهور ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. أحدث الأفلام العالمية المصورة في مص ...


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - صوفيا يحيا - عاصمة ثقافة الفترة المظلمة