أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - اميرة بيت شموئيل - الصراع














المزيد.....

الصراع


اميرة بيت شموئيل

الحوار المتمدن-العدد: 3958 - 2012 / 12 / 31 - 11:07
المحور: الادب والفن
    


- من اي بلد صديقتك يا جورج ؟
- من العراق يا عزيزتي.
- يا الهي هل قلت انها من العراق ؟؟
- نعم ، انها من العراق .
- العراق ، هذا البلد الذي لا يشبع من القتال ابدا ولا تنشف فيه الدماء.
- بالعكس يا سمانثا ، انه بلد الالف ليلة وليلة وعلاء الدين وجاسمين وبلد الملك العظيم كلكامش وصديقه انكيدو والامبراطوريات القديمة والاديان ويملك الكثير من الجمال لو تابعتم البحث عنه.
التفتت سمر الى نظرات الحضور المتسمرة عليها وعلى صديقها جورج وعادت بنظرتها الى صديقها قائلة :
- شكرا لك يا صديقي الباحث.
تلقى جورج نظراتها المشجعة ثم ادار برأسه مخاطبا الجميع :
- هل تعلموا ان مشكلة العالم تكمن في ان اغلب الشعوب يعتقدوا بانهم افضل من الاخرين لمجرد ان اعلامهم يشير اليهم بهذا ، ودون ان يكلفوا انفسهم ويبحثوا عن الحقائق بعيدا عن تظليل هذا الاعلام الذي يحاول اخفاء اشياء كثيرة عنهم .
هنا رفعت دورثي ، الضيفة ، صوتها بطريقة تهجمية اعتراضا على كلمة جورج :
- جورج، هل تريد ان تقنعنا بأن صديقتك كانت بافضل منا حالا في بلدها ؟ ام ....
اخترق جورج عبارتها التهجمية بسيف من القسوة :
- عزيزتي دورثي ، انا اتفهم غضبك من قضية مصاحبتي لسمر العراقية بدل صديقتك نانسي ولكن ، هلا خفضتي صوتك قليلا لتدركي حقيقة انها ليست باقل منكما مطلقا.
- اولا يا جورج نانسي لم تجلس في الزاوية تنتظرك بقلب مكسور، ثانيا اعترض على كلامك بان صديقتك هذه ليست اقل منا.
- يجب ان تعلمي يا دورثي ان سمر خريجة جامعة التكنولوجيا ومهندسة عملت لاكثر من خمسة سنوات في حقول النفط في العراق بالاضافة الى ان عائلتها كانت غنية جدا قبل ان تقوم الحكومة بالحاق التهمة بهم وتهجيرهم والاستلاء على ممتلكاتهم واموالهم .
- ومن يصدق بهذا الكلام؟
- انا ، لاني رأيت فيها اخلاق الاميرات وليس المتشردات.
انبرت سمر لتعترض على قسوة جورج ودورثي في الحديث قائلة:
- جورج ارجوك لا داعي لهكذا حديث قاسي امام الاصدقاء .
- عليها ان تعرف بانه ليس لها الحق في التهجم عليك دون ان تعرفك جيدا.
- انا اتأسف واستأذن منك ومن اصدقاءك لان علي ان ارحل.
سرعان ما شعر ماثيو الهادئ ، صديق جورج القديم وصاحب الدعوة ، بالحزن في نبرات سمر ، فانبرى بسرعة الى تهدئة الموقف قائلا :
- ارجوك يا سمر ان تنتظري ولا داعي للانسحاب ، وانتم جورج ودورثي ، ارجو ان لا تبدئا بالصراع بينكما وتقلبا الاجواء الى مشاحنات . لماذا لا نجلس ونحاول ان نتقرب الى بعضنا البعض في اجواء هادئة. ها انا قد اصبح عندي الان فكرتين مختلفتين عن العراق واريد ان اعرف ايهما صحيحة؟ لماذا لا ندع سمر تتحدث عن بلدها اولا ؟ هيا هيا.
جلست سمر بين الحضور الى جانب صديقها جورج مقابل دورثي وصديقها الجديد جون وماثيو وزوجته سمانثا ، وبدأت في حديثها عن بلدها :
- هذا البلد الذي ترونه على شاشة التلفاز وبهذه الصور المريبة ، يعتبر من شماله الى جنوبه اكبر متحف للحضارات والامبراطوريات القديمة التي قامت على ارضه ورفدت العالم بخيراتها من علوم واداب وفنون، ولو تيسرت له الظروف الامنة وامكنكم زيارته بحرية ستتمتعوا بمشاهدة اثار هذه الامبراطوريات على ارض الواقع وليس في المتاحف فقط. كذلك يعتبر منبع للاديان السماوية ومنشأ العديد من الانبياء ، وهو معروف بخصبة ارضه ووفرة خيراتها. اما مناخه ، فيمكنكم الاستمتاع بجميع مواسمه من صيف وخريف وشتاء وربيع حيث ان لكل منهم ثلاثة اشهر يظهروا فيها جمالهم كما يريدوا.واليوم يعتبر منبع للكثير من المواد المهمة والثمينة التي يحتاج اليها العالم في اختراعاته واولها النفط والغاز. فطبيعي جدا ، اي بلد يعرف بزخرة تاريخه ووفرة خيراته ، يجذب العيون والنفوس الشرهة والشركات العالمية الكبرى وحكومات العالم لتتصارع على ارضه ، وهذا بالضبط ما يحدث اليوم في العراق.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,424,169,269
- بابا نوئيل
- الحب الممنوع
- الاقدار
- من قتل ايماما ؟؟
- منوعات ممنوعة
- لك الحق يا ظالمي
- دور المرأة في العصور المختلفة
- في عيد المرأة اطالب بتخصيص يوم لعيد الرجل
- القديسة مومس
- اليس في الاقليم قانون؟
- لا تقترب
- هل ناديتني؟
- ثورة الانترنيت تسقط الانظمة الفاشية
- ساقول
- نحمل السلاح ام لا
- الحوار المتمدن وشمعته التاسعة، مناشدة الحكومة العراقية
- رفض نتائج الانتخابات، هل يستند الى منطق حكيم؟
- الكاتب القدير يوسف ابو الفوز في كندا، ثائر وطني يحمل مأساة ش ...
- تعاسة الاغبياء
- انذار جيم


المزيد.....




- إسبانيا .. أزيد من 273 ألف مغربي مسجلين بمؤسسات الضمان الاجت ...
- شاهد: افتتاحية مبهرة لمهرجان الكرَّامين السويسري بحضور 7 آلا ...
- ساحة النوم والراحة والسياسة: 13 معلومة من تاريخ السرير
- إيران تبث لقطات -تدحض- الرواية الأمريكية بشأن إسقاط طائرتها ...
- الإعلان الترويجي لفيلم Cats يسبب رعبا جماعيا على شبكة الإنت ...
- 21 سنة من الرموز التعبيرية.. هل يمكن أن تكون أول لغة عالمية ...
- معرض فنان تشكيلي نرويجي يحقق نجاحا مبهرا في موسكو
- شاهد.. واقعة مستفزة لعازف يجلس على أغلى بيانو في مصر ووزارة ...
- قنوات إيرانية تبث لقطات تدحض الرواية الأمريكية بشأن إسقاط طا ...
- فيديو كليب يعرض الفنان محمد رمضان لغرامة


المزيد.....

- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كانت وعاشت مصر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - اميرة بيت شموئيل - الصراع