أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عدلي جندي - رب الإسلام ..اليوم.. هارب من العدالة














المزيد.....

رب الإسلام ..اليوم.. هارب من العدالة


عدلي جندي

الحوار المتمدن-العدد: 3946 - 2012 / 12 / 19 - 08:43
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


رب الإسلام اليوم لو حاول مجرد التفكير في طرح رسالته أو شرعه ..الشريعة الإسلامية ..في بلد متحضر ماذا يحدث؟؟
لو حاول مؤمن برب الإسلام اليوم تنفيذ كلام ربه في أي دولة تطبق مبادئ المساواة والحقوق سيقبض عليه بتهمة إما الشذوذ بإغتصاب الصغار من الإناث أو بتعدد الزوجات ...
لو نادي رجل مؤمن برب الإسلام ضرورة العودة إلي شرع الله مع تطبيق الحد كما يدعية الدين الإسلامي في بلد أوروبي سينظرون إلي من يهذي بتطبيق شرع الله نظرة إستهجان وشفقة وكأنه مهلوس أو مريض عقليا ...
ماذا يحدث لو قال لهم مؤمن برب الإسلام أن إله الإسلام لن يقبل منهم أي دين لأن الدين عند الله الإسلام ؟؟
أو صرخ في وجوههم ....من لم يرض بالإسلام دينا فهو من الخاسرين....
ماهو رد فعل من يستمع إلي هكذا أسلوب في الدعوة للدين الإسلامي؟؟
ماذا يفعل رب الإسلام في أجواء ممطرة باردة والثلوج تغطي الأرض والطعام الوحيد الذي يصلح لهذة الأجواء هو لحم الخنزير مع كأسين نبيذ أحمر لزوم التدفئة هل يمتنع عن المأكل والمشرب ليموت بردا أوجوعا ؟؟
الإسلام صالح لكل زمان ومكان .....؟؟؟؟
متي أصلح الإسلام في مكان ما ؟؟وهو الذي قام علي الغزو والنهب والسبي والقتل وفي غزوة بني قريظة قديما ومصر اليوم خير مثال ...
رب الإسلام اليوم لولا حماية مليارد ويزيد من المغيبيين لكانت تمت محاكمته سريعا أمام محاكم العدل الدولية بتهم عدة لا مجال لذكرها في بضعة أسطر بل كتاب وأحاديث متداولة ومعنعنة وتاريخ متداول هو خير شاهد وإثبات علي جرم رب الإسلام بحق المرأة والمختلف والضعيف والعبيد والحيوان حتي الحيوان لم يسلم من عنصرية و تجني رب الإسلام ...
رب الإسلام اليوم هو بمثابة مجرم هارب من العدالة لا يجرؤ علي المثول أمام قضاة محاكم العدل الدولية رب ..تحميه جحافل من قطعان البشر ...لا يستطيع هو ذاته من حماية كتابه أو نفسه من التجريم دون حماية البشر ...
هل هذا رب أوإله ؟؟ وهل كتابه حقا كتاب مبين يخلو من العنف والإجرام والعنصرية ؟؟
مجرد حرية رأي .... كما يتهموننا بالكفر والزندقة والغباء.... أليس لنا حق أن نتهمهم بأنهم خراف ...بل أجساد بلا عقل تمتطي أرجل تسوقهم خلف شيوخهم ....
رب الإسلام ..اليوم ..أمام محاكم في خواطر العقل ... الدولي.... حتي في بلد منشأ رب الإسلام هناك عقول تداولت محاكمته ....
رب توجه له إتهامات حقوقية وعنصرية ومفروض مثوله أمام محاكم العدل الدولية ...هل تسمحون لربكم بالدفاع عن نفسه دون حمايتكم له ؟؟





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,670,443
- منفعة ... أو منافع الله..!!
- وأخيرا دستور إسلامي..
- شرع الله ..فاشية ..وإجرام ..
- المطاريد ...
- أشهد أن لا إله إلا الله وأن مرشد أخوان مصر عبده ورسوله ..!!
- يا أمة محمد إحترموا صمتُ الله..
- مرسي و ..أمس واليوم وغدا ..
- شريعة مرسي..
- مرسي... أنت جبان ...
- بوادر ثورة مصرية...
- الإعلان الوطني المصري ...
- برافوا ..مرسي...!!!؟؟
- سنة أولي ديكتاتورية .. مرسي أخوان.
- من الأخوان لمرسي وعليك العوض يا مصري..
- كيف ترضي الإسلام ..؟؟؟
- متي يرضي الإسلام علي المسلم ..
- لن يرضي عنك البوذ.. والهندوس إلا أن تتبع ملتهم..
- الله ..في مثواه الأخير..
- هزيمة ...الله ..
- عندما كان ..الله متعدد الثقافات والمواهب..


المزيد.....




- لافتات إعلانية تحتوي على رسالة معادية لليهود والمسيحيين في ...
- لافتات إعلانية تحتوي على رسالة معادية لليهود والمسيحيين في ...
- عندما ارتدى المسيحيون واليهود والمسلمون الطربوش الأحمر.. زمن ...
- فيديو.. قوات الاحتلال الإسرائيلي تمنع المصلين من دخول المسجد ...
- تطبيق "تيك توك" للتواصل يزيل فيديوهات دعائية لتنظي ...
- شاهد: الشرطة الإسرائيلية تمنع الفلسطينيين من الدخول إلى المس ...
- تطبيق "تيك توك" للتواصل يزيل فيديوهات دعائية لتنظي ...
- العلمانية... هل تكون حلا لمشكلات العالم العربي؟
- شاهد: الشرطة الإسرائيلية تمنع الفلسطينيين من الدخول إلى المس ...
- مظاهرات لبنان: هل بدأ نظام المحاصصة الطائفية يتصدع؟


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عدلي جندي - رب الإسلام ..اليوم.. هارب من العدالة