أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء الصباغ - شكرا للمالكي فأشهر بحيرات العالم في بلدي . قزوين و سوبيرير وفكتوريا وغيرها














المزيد.....

شكرا للمالكي فأشهر بحيرات العالم في بلدي . قزوين و سوبيرير وفكتوريا وغيرها


علاء الصباغ

الحوار المتمدن-العدد: 3917 - 2012 / 11 / 20 - 15:41
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الشعب العراقي حُرم ولمدة سنين طويلة من متعة السفر والاصطياف وزيارة المعالم الاثرية والسياحية الجذابة المهمة في العالم ومنها أشهر البحيرات العالمية كــــ
بحيرة قزوين الاسيوية
بحيرة سوبيرير في أمريكا الشمالية
بحيرة فكتوريا الأفريقية
وغيرها الكثير من بحيرات العالم المشهورة والمعروفة بكبر مساحتها وكثرة روادها من جميع أنحاء العالم جاء هذا الحرمان بسبب الظروف التي مرَ بها الشعب العراقي منها الاقتصادية والأمنية بسبب تسلط حكام ظلمة كان همهم الوحيد التسلط وسرقة قوت هذا الشعب المظلوم المحروم وعزله عن العالم الخارجي كما كان يفعلُ النظام السابق المستبد , لكن كما يقال الأمور لا تبقى على حالها فتغير وضع الشعب العراقي بعد سقوط بغداد في سنة 2003 وأصبح البلد ليس مفتوحا لمن هب ودب بل أبناءه باستطاعتهم السفر لأي مكان في العالم طبعا الميسورة حالتهم ولكن بقى الكثير منهم لا يتحملون كلفة السفر ونفقات المناطق السياحية الباهظة الثمن بسبب الفساد الحكومي المستشري والسرقات التي باتت بمليارات الدولارات وأبناء الشعب يرزحون تحت خط الفقر والفقر المدقع إلا اللهم من كان في حزبا أو قريبا من أحد السياسيين فارتأت الحكومة العراقية أن يتمتع جميع العراقيين بالمعالم السياحية في العالم من باب حبك لأخيك كما تحب لحزبك حتى وأن كانوا في بلدهم العراق ولكن في فصل الشتاء حصرا وظلت هذه المفاجأة طي الكتمان إلى أن هطلت الأمطار قبل يومين فجاء الإعلان الحكومي عنها فبات الشعب العراقي لا يرى شوارعا ولا ساحات عامة أبدا كلها أصبحت بحيرات ولكنها مصغرة من أشهر بحيرات العالم فبدل أن يذهب العراقي الى أفريقيا ليتمتع بمناظر وطبيعة بحيرة فكتوريا التي تقع عليها ثلاث بلدان أصبح يشاهدها بمجرد أن يفتح شباك المنزل أو يصعد على السطح فيشاهدها بوضوح اكثر فنحن من جهتنا نتقدم بالشكر الجزيل والوافر لحكومة المالكي لعدم بناء منظومة مجاري في شوارعنا بسبب فسادها وسرقاتها لأنها أتاحت لنا فرصة مشاهدة كل بحيرات العالم في بلدنا وبدون أي كلفة ولا فيزه ولا تذاكر طيران ولا فنادق وغيرها من مصاريف تثقل كاهل العراقيين شكرا للمالكي ولحكومته الفاسدة .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,396,554,065
- المالكي وازدواجية المواقف بين سوريا وغزة
- اشباح قوافل الحجاج الأتراك ترجع في بابل الى هيئتها البشرية ؟ ...
- اغتيالات الضباط الكبار والكفاءات ... بين بغداد وبيروت
- المالكي والقمع الجماهيري الوحشي ... التظاهرات السلمية ..شاهد ...
- إلحاح المالكي على قانون البنى التحتية يتزامن مع انهيار العمل ...
- المفوضية المستغلة للانتخابات ؟؟؟!!!!!
- السيادة العراقية في الموازين الاقليمية والدولية
- التفاف المالكي على القرارات الأممية !!!!
- موقف الحكومة العراقية الاخير من الازمة السورية لعبة ايرانية ...


المزيد.....




- هل بات مستقبل أردوغان في خطر؟
- فلسطينيون يحرقون صور ترامب في مظاهرات ضد "صفقة القرن&qu ...
- طرق غير تقليدية للاستمتاع بالرحلات السياحية
- أستراليا تقرر إعادة أبناء وأحفاد قتلى تنظيم داعش من سوريا
- فلسطينيون يحرقون صور ترامب في مظاهرات ضد "صفقة القرن&qu ...
- مسؤول إيراني يتحدث عن تفعيل خط ملاحي يربط بين بوشهر الإيراني ...
- التحالف الدولي يقتل إرهابيين على حدود العراق مع سوريا والأرد ...
- ظريف: ترامب على حق... والفريق -ب- متعطش للحرب ويحتقر الدبلوم ...
- العلماء يكتشفون خزانا ضخما للمياه العذبة تحت المحيط
- ترامب: كيم تمنى لي عيد ميلاد سعيدا! (فيديو)


المزيد.....

- الصراع على إفريقيا / حامد فضل الله
- وثائق المؤتمر الثالث للنهج الديمقراطي /
- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء الصباغ - شكرا للمالكي فأشهر بحيرات العالم في بلدي . قزوين و سوبيرير وفكتوريا وغيرها