أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف - بمناسبة 8 مارس/ اذار 2005 يوم المرأة العالمي - هشام القروي - مارس8 الاسرائيلي














المزيد.....

مارس8 الاسرائيلي


هشام القروي
الحوار المتمدن-العدد: 1132 - 2005 / 3 / 9 - 11:52
المحور: ملف - بمناسبة 8 مارس/ اذار 2005 يوم المرأة العالمي
    


اطلعت على تقريرين يتعلقان بالنساء الفلسطينيات في السجون الاسرائيلية. وبالرغم من أن التقريرين تغلب عليهما النبرة الجافة للاحصائيات , فإن المرء بلا شك يتأثر عندما يتصور كيف يعيش النسوة والفتيات في المعتقلات الاسرائيلية المعروفة بقسوتها وعنفها , وبعض هؤلاء النسوة والفتيات لا جريمة لهن سوى أنهن ينتمين الى عائلات يرتاب الاسرائيليون في أن لها علاقة بالمقاومة, كأنه توجد عائلة واحدة في فلسطين لا تقاوم! وقد راحت الجماعة التي يطلق عليها البعض اسم "جماعة اسرائيل" في الدول العربية والغربية تطبل وتزمر لإعلان اسرائيل اطلاق سراح سجناء, تبين أن أغلبهم قد قضى مدة حبسه ولم يبق له سوى أيام معدودة, ولم يرفع أحدهم صوته لادانة التعذيب الذي يمارسه جنود شارون وبوليسه على الفلسطينيات المعتقلات, فضلا عن ان الاعتقالات تكون عادة مسبوقة أو مصحوبة بهدم البيوت. على هذا القاع المظلم والمسكوت عنه, يحتفل البعض باليوم العالمي للمرأة. اننا نهديهم هذه "البطاقة" ليتأملوها عسى يعودون الى رشدهم أو يستيقظ ضميرهم.
يقول التقرير الأول الصادر عن نادي الأسير الفلسطيني أن العام الماضي 2004، شهد تصعيداً ملحوظاً في عمليات اعتقال النساء الفلسطينيات. وحسب إحصاءات النادي فإنّ سلطات الاحتلال اعتقلت 61 امرأة بينهن زوجات أسرى وشهداء, و14 قاصراً أصغرهن غادة أبو حميد (14 عاماً) التي اعتقلت في 9(سبتمبر) 2004 من محافظة الخليل، ووصل عدد الأسيرات الآن إلى 129 أسيرة موزّعاتٍ بين سجني الرملة وتلموند. ومن بين الأسيرات يوجد 20 أمّاً و15 أسيرة يعانين من أمراض مختلفة، ويوجد داخل السجن طفلان هما وائل ابن الأسيرة ميرفت طه ونور ابنة الأسيرة منال غانم.
وتعرّضت الأسيرات خلال العام الماضي إلى خمسة اعتداءاتٍ وصفها النادي بالوحشية على يد شرطة السجن والوحدات الخاصة، وتتعرّض الأسيرات إلى سياسة التفتيش العاري المذلّ والمهين والعقوبات الجماعية المستمرة. ويحظر على عددٍ كبيرٍ من الأسيرات زيارة أهاليهن لهنّ لأسبابٍ أمنية، ومن يسمح لهن بالزيارة لا يستطعن عناق أطفالهن لوجود زجاج فاصل في غرف الزيارة.
وذكر النادي أنّ سلطات الاحتلال أقدمت خلال العام الماضي على هدم 16 منزلاً لأسرى فلسطينيين كجزءٍ من سياسة العقاب الجماعيّ، وسجّل العام الماضي أكبر نسبة هدم منازل لأسرى، وتعتبر محافظة بيت لحم الأكثر تضرّراً بسبب سياسة هدم المنازل.
وأما التقرير الثاني, فقد أصدرته وزارة شؤون الأسرى الفلسطينية , وهو يؤكد أن عدد الأسيرات في سجون الاحتلال الإسرائيلي بلغ 126 أسيرة ...و أن عدد الأسيرات تحت سن أل 18 بلغ 11 أسيرة، من ضمنهن أسيرة محكومة و10 موقوفات ، يتوزّعن على ثلاثة سجون ، هي الرملة، و تضم 6 أسيرات، و تلموند و تضم 4 أسيرات ، و أسيرة واحدة في سجن "هشارون" .
و أشار التقرير إلى أن جميع الأسيرات تحت سن 18 اعتقلن في عام 2004 ، و يتوزعن على النحو الآتي 3 أسيرات من جنين ، أسيرة واحدة من القدس المحتلة ، و أسيرتين من بيت لحم ، وأسيرة واحدة من الخليل، و 3 أسيرات من نابلس ، و أسيرة واحدة بدون مكان سكن.
وبيّن التقرير أنّ من بين الأسيرات 41 أسيرة محكومة، و 77 أسيرة موقوفة، و 8 أسيرات محتجزات في الاعتقال الإداري. وحول الحالة الاجتماعية للأسيرات أوضح التقرير أن 98 أسيرة عزباء ، و 12 أسيرة متزوجة ، و 3 أسيرات أرامل، و 8 أسيرات مطلقات ، فيما لا تتوفّر معلومات عن الحالة الاجتماعية الخاصة بخمسة أسيرات .
وحول توزيع الأسيرات على السجون قال التقرير إن 79 أسيرة في سجن "تلموند" ، و 36 أسيرة في سجن الرملة، و7 أسيرات في سجن "هشارون" ، و أسيرة واحدة في سجن "بتاح تكفا" ، و أسيرتين في سجن "الجلمة" ، فيما لم تتوفّر معلومات عن موقع اعتقال إحدى الأسيرات .
وأكد هذا التقرير أيضا أنه في عام 2004 طرأ ارتفاعٌ كبير في عدد الأسيرات ، حيث تمّ اعتقال 61 امرأو وشابة خلال هذا العام، فيما اعتقلت قوات الاحتلال 42 اسيرة خلال عام 2003، و14 أسيرة خلال عام 2002 ، و 6 أسيرات خلال عام 2001 ، و أسيرة واحدة خلال عام 1998
وحول التوزيع الجغرافي للأسيرات أظهر التقرير أنّ 35 أسيرة ينحدرن من مدينة نابلس، و 27 أسيرة من مدينة جنين، تليها الخليل وتنحدر منها 17 أسيرة، و10 أسيرات من طولكرم ، و9 أسيرات من بيت لحم و القدس المحتلة، و6 أسيرات من رام الله، و4 أسيرات من مدينة قلقيلية ، وأسيرتان من غزة ، وأسيرة واحدة من بيت ساحور ، و3 أسيرات من فلسطينيي الداخل، من مدينتي الناصرة وسخنين.
إن أقل الواجبات التي يمليها الضمير الانساني تقتضي أن يخصص المحتفلون باليوم العالمي للمرأة بضع دقائق من وقتهم للتعريف بهذه القضية المهينة للمرأة والرجل على حد سواء, أو يرفعوا يافطة تشير اليها في اجتماعاتهم المنقولة على التلفزيون.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- بهية الحريري كرئيسة حكومة
- شارون يعلن تجميد العملية السلمية
- مهمة بوش انتهت في العراق
- هل أوروبا تحتضر ؟
- حول الشراكة الاستراتيجية الاوروبية الامريكية
- الذين يكرهون الحرية يكرهون الانترنت
- بوش في أوروبا
- الفلسطينيون في المهجر الاوروبي
- تهديدات ارهابية جديدة
- لم يبق لسوريا خيارات سوى الانسحاب من لبنان
- اغتيال الحريري مثال لثقافة العنف السياسي
- الخروج من الدائرة المقفلة
- تهديد لايران ومناورات في باكستان وشكوك في السعودية ومصر
- الانتخابات العراقية في نظر الفرنسيين
- هل تزحزح رايس شارون؟
- ضرورات السياق السياسي في الصراع العربي الاسرائيلي
- هل أنت مع بقاء القوات الدولية في العراق أم لا؟
- محاسبة مجرمي الحرب في أفغانستان
- العالم الذي تعيش فيه: منتدى دافوس الاقتصادي
- رأي لوالرشتاين


المزيد.....




- السيسي: لا يوجد أي معتقل سياسي في مصر
- مجلس الأمن يستعد لتمديد التحقيق في الهجمات الكيميائية بسورية ...
- أطباء يدعون لإنقاذ حياة توأم ملتصق في قطاع غزة
- رسالة الخارجية الأمريكية لحكومتي بغداد وكردستان
- مدير الـ (CIA) السابق ينصح ترامب
- المغرب.. نواب يستعطفون الملك للعفو عن معتقلي -احتجاجات الريف ...
- التربية الأخلاقية... منهاج مدرسي في الإمارات
- المدير في إسرائيل والموظفون في غزة
- كاميرا وقصة: مدمنات عربيات يحاولن الإقلاع
- تيلرسون: المعركة ضد داعش مستمرة والخلاف بين أربيل وبغداد سيح ...


المزيد.....

- المشاركة السياسية للمرأة في سورية / مية الرحبي
- الثورة الاشتراكية ونضـال تحرر النساء / الاممية الرابعة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف - بمناسبة 8 مارس/ اذار 2005 يوم المرأة العالمي - هشام القروي - مارس8 الاسرائيلي