أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رافد الطاهري - عش














المزيد.....

عش


رافد الطاهري

الحوار المتمدن-العدد: 3882 - 2012 / 10 / 16 - 09:25
المحور: الادب والفن
    


عيشٌ .. وعشٌ .. وعشاش

لا استطيع العيش ... بدونكِ
لا استطيع ؟.. اقولها ولا استطيع..
أتعلمين ؟ عن حبك ..في قلبي لا .. تعلمين.
شئٌ من غابر السنين ..
- جاء بنهج الاولينَ ..
- وكنتِ انتِ منهُم؟! لكن تجهلينَ
- أتعلمينَ عن ايُ حُبً ؟ انتِ تجهلينَ..
- في كلامي لكِ مُلخصٌ حزين..
عن الوَعدُ والسنينْ ، والحُبُ والانينْ ..
كلها تُمَارَ بيها ،عشاق ، ولكُن بعد سنينْ؟
اما عنا ، فعرجنا قلِيلةٌ اقُولها..
انتِ الانُثى التيِ خَشيِتْ الالَهةِ من خلقِها..
انتِ الآيةُ التي احتاروا في تًفسيِرهِا ؟؟
انتِ الحَديثُ الذي أولُوهُ كثيراً دُونَ جدوى ؟..
انتِ معادلةً فيزيائيةً كُبرى .
وصيغةً كيميائيةً عُظمة ؟..
انتِ الرُقمَ الذي غابَ بعد التسعَ ؟؟
انتِ صاحبةُ الجملةَ الاسميةُ والفعليةُ والنكرةُ .. مقصودتا او لا ..
انت كلمةٌ بلياراتُ الحروفِ تكُوينها..
واحتارت الصين في فكِ رموزها ..
انتِ طلسمٌ ، عجز هاروت وماروت ببابل عن حلها ؟!!
انتِ لا نسخةٌ من هواء مقلدٌ ، او ماءٌ معتقِ ..او أضواءٌ سرمديةٌ
انت مثاليةٌ ، خرافيةٌ ، جدليةٌ... في تكُوينكِ
حتىْ عِندَ الالهةِ ؟
قانونكِ لا يحملُ الخطاءِ ..تضعينهُ
وتاريخكِ بتجاربٌ تتناولينهُ..
وعن آلمٌ تختارينهُ..
افهمينِ او لا؟! ، فلستُ مُجبراً تفسيرُها /
- عانقني او لا ؟ فلا يهمنِ من عانقتِهمُ
- طاهرةً كنتِ او غانيةً ، فلستُ انا المسُتقيِمُ
- علانية حبك او سرا تبوحينَ؟؟
- فلا اهتم للمحيطينَ..
سلالةٌ بابليةٌ ، اصلها سومري واعمامها الأكديةُ
حضارةً من خلفِ التاريخُ تأتينا..
رغم اني من سُومْر جيئتِ..
الا انكِ من بابل تقودينا ، ملحمةٌ حبكِ
كــ كالكامشُ تحاورينا..
قصةٌ وشعرٌ ونثرٌ كُتِبَ ، بماء الجوارِ..
وصدورهنْ العاريةُ ..
تمسكي أولا ، الافضلُ ان تري
كَيفْ ارجفَ الزِلزَالُ ، جُسدِ/
وتمكن صوتَ الرَعدِ من صَرخَتيِ
كلا لن يَردعنِ.. اليُوم احدٌ؟!, لن يوقفني
انتِ .. أِناْ .. وأُنا ... انتِ ؟؟
لا مصيرٌ لمنْ ينَسحبُ
انها مبارزةٌ كُبرى‘ ، بين الحبُ والنارُ ؟
فأما ان يفوزَ فخُذكِ عليَ وينتصر/
او اخسرُ انا نهديكِ وانحُسر .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,161,631,530
- سياسي
- لوحة غير معدنية
- الحدود الدنيا..
- لا حياة في بلدي؟!..
- كتاباتي البائسة
- جلجل
- جلجلوت
- نذور سماء ماطرة
- الحروب المنخفضة الكلفة
- حرب أهلية ..
- ادوات الكاتبة
- السياسة الرجعية للاحزاب الاسلامية في العراق


المزيد.....




- -هاشتاغ 2-.. لوحات كاريكاتيرية تعكس قضايا المجتمع الكويتي
- غدا.. أعمال الاجتماع الـ6 لللجنة الفنية الاستشارية لمجلس وزر ...
- بنشماش يشدد على الدور المحوري للبرلمان في تحصين حقوق الإنسان ...
- أكثر 10 أفلام سوفيتية شهرة في الغرب
- -قوة الفضاء- مسلسل جديد.. هل تسخر نتفليكس من ترامب؟
- لجنة برلمانية تستطلع المقالع
- غوغل يتذكر الرسام السوري لؤي كيالي الذي رسم البسطاء
- أنغام.. 47 عاما من محبة الغناء
- -شهد المقابر-.. سردية المأساة السورية
- رؤساء مصر ومعرض الكتاب.. أسرار الاهتمام وخلفيات التجاهل


المزيد.....

- عصيرُ الحصرم ( سيرة أُخرى ): 71 / دلور ميقري
- حكايات الشهيد / دكتور وليد برهام
- رغيف العاشقين / كريمة بنت المكي
- مفهوم القصة القصيرة / محمد بلقائد أمايور
- القضايا الفكرية في مسرحيات مصطفى محمود / سماح خميس أبو الخير
- دراسات في شعر جواد الحطاب - اكليل موسيقى نموذجا / د. خالدة خليل
- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رافد الطاهري - عش