أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - انتظاراتها تلويح لغيمة تائهة














المزيد.....

انتظاراتها تلويح لغيمة تائهة


فاروق سلوم

الحوار المتمدن-العدد: 3882 - 2012 / 10 / 16 - 00:04
المحور: الادب والفن
    


أظهري يافتاتي ، انت وجهي
انت صورة طفولتي ،
ترسمين الشجر والحشيش لنلعب ،
ترسمين الساقية لنقفز ،
المياه تعكس صورتنا وحين تتطاير اطراف ملابسك،
ارى الى ساقيك الواهنتين ، كنبتتي حنطة
انت خبز يستيقظ، في قرية وجودنا
الجمر و الرماد انت
يتحالف في قلبك ، قوس المطر
وغيمة الشتاء لتزهر البراري
يخضر حشيش قطيعنا اليائس
وتزهر التلال بعذريتها القديمة
تتمدد من حولنا كجسد العالم يستيقظ من نهايته
كبرج من تراب اختباءاتنا
كبيت الخبز نضحك ونأكل ونتدحرج
*
أمر نحو جذري العميق
لاالامس ارضي ولاارى شمس الأسلاف
اراك تجمعين بذور شتاتي
تجمعين خرز اسمي خرز الغبار
الذي بددته العاصفة
تجمعين شتاتي ثانية وقد بعثرني السكوت
لغة لكينونة ضياعي ، انبتيني في حقولك،
ليزهر وجهي بقمح سنواتك
الكف التي تمسح الصداع هي كفي ،
تفتتحين نبرة الألم ، كبذرة لليلتنا الفقيدة
اميرة الوجع الخالد في الليل والنهار ،
اميرة لفجر يأسنا
واميرة انتظارنا
*
نافذة يقظتنا انت وستارة عينيك تختصرالمساء ،
تتجلى زهرة بكائك كتهجئة لأسمينا،
نبضك الذي بين اصابعي ،
يشبه عصف شاطيء المحيط،
حيث يتناقض قوسَ الصحراء وقوس الماء،
خذيني إلى حجر احطم ذكورة الليل الذي ازعجك،
بينما نحاول ان تكون توقيتات زمننا تشبهنا ،
تشبه اشتباك تفاصيلنا الوعرة .
*
باب وجودك ينفتح على النصوص ،
باب لحوار المعنى كطلاسم تنحت حكايتنا،
ملامحك خضراء كزيتونة ، عيناك نقطتا زيت
تسيلان على وجهي المرتبك وأفتقدك،
كل تلك البراري والتلال والعواصف
وكل ذلك الخبز والساقية والمياه
وكل تلك الأمسيات الحزينه والنوافذ
والأنتظارات اللانهائية
هي حكاية ينبوع حضورنا الغريب كرسالة الى دهر من القطيعة
كثمرة في كف آدم يرى في بريقها نسلنا
وجوه َ فتيات وفتيان ينصهرون في براءاتنا،
ونحن نبتكر ملاذنا من دونما كينونة
وجغرافيا دونما حجر ولاتراب
وشجرتين معمرتين تثمران تين انتظارنا
*
تعرفين كم أريد أن أواصل طفولتي معك ،
أن تاخذيني إلى أبعد نقطة في المكان
احترق في احلام اسيجة الحجر والليلك
واصغي الى دمائنا ترتل اسماء الورد والقرنفل
توحي لبحر سكوننا بتلك النهاية ،
الأبواب تغلّق والحجر يصمت عن الصفير ،
ويختار الفجر جفنينا لتتفتح اسئلة وجودنا ،
وبصيرة حقيقتنا التي نزعت السنين غلافها ،
لتخرج يرقة ذاتي ويرقة ذاتك.
من سبات ذهولنا الاخير
لتنعتق مروج زهورنا الوحشية
بلون البحر البعيد ويدفق ينبوع الحجر الخبيء ،
نوافير تتقدم نشوتنا وقوس مطر لايغيب ،
كنهاية لحكاية طفولتنا وقد ازهرت مروجا
و ذكريات ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,689,555,142
- معاذ الآلوسي .. المعمار في الرسم .. المعمار في الكتابة
- المنزل .. في الثناء على المعمار
- .. كنيسة سانت جورج ببغداد .. المبنى والمعنى ..
- قامشلو
- حدوة حصان
- جائزة نوبل للأطفال - جائزة استريد لندغرين 2012
- ابناء الفيس بوك
- ايزابيل اللندي : غداء مع ساشا
- فقر ماوتسي تونغ ...
- شمس في شرفة ..
- نأي ْ ..
- تداعيات في الصخب والعنف..
- قصائد اوراق
- تمتمات ..
- علي بدر : الرواية بوصفها مدارا معرفيا
- صديقي الكوردي
- نافذة الصولفيج - نصوص
- ظهيرة خريف البطريرك
- دفتر السويدي
- قصائد لنرجستها


المزيد.....




- الرباط تحتضن المنتدى الإفريقي الأول لإدارات السجون وإعادة ال ...
- شاهد بالصور.. بيضة تدخل فنانا تركيا موسوعة غينيس
- فنان يدخل موسوعة غينيس بواسطة بيضة... صور
- بالصور.. الفتيت ووزير الصحة والجنرال حرمو يتفقدون مستشفى مكن ...
- بن شماش يدعو إلى إصلاح القطاع  البنكي لتعزيز مساهمته في الدي ...
- جطو يحيل ثمانية ملفات فساد على النيابة العامة
- نقابة الفنانين تصدر بيانا بشأن الاحداث التي يمر بها العراق و ...
- روسيا تحتفل بالذكرى الـ 160 لميلاد أنطون تشيخوف
- انطلاق مهرجان الشارقة للشعر النبطي
- مصر.. حكم قضائي بحبس الفنان عمرو واكد


المزيد.....

- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني
- ديوان " كسارة الأنغام والمجازات " / السعيد عبدالغني
- أثر التداخل الثقافى على النسق الابداعى فى مسرح يوهان جوتة / سمااح خميس أبو الخير
- زمن الخراب (رواية) / محمود شاهين
- طقوس الذكرى / عبد الباقي يوسف
- مسرحية -كلمات القرد الأبيض الأخيرة- وجدلية العلاقة بين الشما ... / خالد سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاروق سلوم - انتظاراتها تلويح لغيمة تائهة