أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يحيى الحميداوي - صلاةُ القُبْل














المزيد.....

صلاةُ القُبْل


يحيى الحميداوي

الحوار المتمدن-العدد: 3855 - 2012 / 9 / 19 - 14:05
المحور: الادب والفن
    


القُبْلةُ الأولى
-------------------
عند الفجرِ نتوضأ بالشوق
وَنحلُم ُ....
نتكأعلى جدار الأماني
ونوقدُ النرجسَ
يحمل ُالدخانُ أحاديثنا عِبر النوافذ
رائحةُ القُبْلة الأولى
تشم عطرها ابنة الجيران العانس
تنفثُ حَسراتِها
نقرأ بصمت ٍ
(مِن شَرّ حَاسدٍ إذَا حَسَدَ)

القُبْلةُ الثانية
كَأُس أخر
نشعرُ بالنشوى
نحلقُ بأجنحةٍ من ليلك
ونُغني ...
(يوم الماشوفك ما احسبه
وبالي اتمر مية حسبة )*
نرتوي ...
قُبْلةً من همس
خشوعاً تذوبُ الشفاه
وتنحني الأصابع
يمنحنُي صَمَتَكِ الخجول
ونظرتَكِ الخاشعة
رحلة ًنحو عالمٍ من أماني
ونقرأُ ماتيسر َ
من جنونٍ .......

القُبْلةُ الثالثة
كالغريبِ
الذي تتوه خطاه
وينَفِدَ من جيبه ِ

أخرَ مايملك
يري المرايا ضاحكةً
في الوجوهِ التي تلتقيه
يغرد ُعلى منحنيات العناق
ويجثو على ركبتيه
يدندنُ بهاجس ٍ للتمزق
تُميطين عنه ُاللثام َ
ويغرقُ فيكِ بقبلة ٍمن جهنم
تحرقُ أخرَ رعشاتِ الحياء
ويتلو نشيد القداسة
ينتشي باللَّمَى ......

القُبْلةُ الرابعة

تُنادينَ صمتاً أيّها الراقدُ فوق البنفسج
غارقاً بخمركَ ..منتشياً حتى الضياع
ترقبُ مقتل الشمس عند الغروب
وأثارُ نزفٍ عند الأفق ...
لتأتي مشتعلاً بالرؤى
حاملا في يديكَ القلق
تنتظر قبلةٍ لاهثة
تموسق فيها لحن الحنين
تُقيمُ طقوسَ العبادة
على صوتِ التقاءِ الشفاه
أنها القُبْلة الرابعة

القُبْلةُ الخامسة

من بعيد
نصلي صلاة اللقاء
أنهم يملئون النوافذ خوفا ً
يُحيطونها بالستائر .....
يُحرقون الخطابات القديمة
ويلهبون الدقائق نزف السياط
أغمضي عينيكِ
اخشعي .....
من بعيد ٍ

نصلي صلاة القُبْل ........


*مقطع الأغنية للفنان /صباح السهل

يحيى الحميداوي
بغداد





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,682,918,667
- مواسم الخطيئة والوجع / قراءة في المجموعة القصصية( مواسم الخر ...
- طراكات وجلاليق
- ابتسامة الموت الأخيرة
- صدى أغنية للأرض
- رصيف ووطن
- قراءة في رواية نهار حسب الله (ذبابة من بلد الكتروني )
- ملح ودمع
- هواجس الغرفةالحمراء /يحيى الحميداوي
- مذكرات خائن .....للشاعر توفيق الصكبان
- إمنحيني الدفء .........
- الليلة بعد الموت
- ماهكذا يخلق الحب ....قراءة في نص الشاعرة أبتهال بليبل ...... ...
- ملاذي الاخير
- حبيبتي تبحث عن وطن
- أماني الحصاد قراءة في قصيدة الشاعر كريم الجنديل (حصاد البوس ...
- نبوءات أمي


المزيد.....




- فرنسا: انفصاليو -جمهورية الكيف- يعتدون مجددا على رموز المغرب ...
- رانيا يوسف تتحدث عن زواجها 3 مرات.. وتكشف مواصفات فتى أحلامه ...
- ما علاقة الشعر العربي بالقضية الفلسطينية
- بالطعام والقهوة.. لاجئو سوريا يهيمنون على ثقافة كردستان العر ...
- انطلاق القمة البريطانية الافريقية بلندن بحضور العثماني
- فيلم -رابعة جامعة- بعد -بنات ثانوي-.. مغامرة جريئة أم مجازفة ...
- فيلم كوري جنوبي يدخل التاريخ و-الجوكر- يفوز بجائزة التمثيل ف ...
- صدر حديثا رواية -تريلو- للكاتب عادل أبو الفضل
- في قافلة مائة مدينة مائة يوم.. ساكنة إنزكان: -بغينا الجواج- ...
- فنانة شهيرة تثير الجدل بعد تغريدتها عن خلع صلاح لقميصه


المزيد.....

- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني
- ديوان " كسارة الأنغام والمجازات " / السعيد عبدالغني
- أثر التداخل الثقافى على النسق الابداعى فى مسرح يوهان جوتة / سمااح خميس أبو الخير
- زمن الخراب (رواية) / محمود شاهين
- طقوس الذكرى / عبد الباقي يوسف
- مسرحية -كلمات القرد الأبيض الأخيرة- وجدلية العلاقة بين الشما ... / خالد سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يحيى الحميداوي - صلاةُ القُبْل