أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فائق الربيعي - ترجمة للإسبانية لنص الشاعر فائق الربيعي( عارية الظنون)














المزيد.....

ترجمة للإسبانية لنص الشاعر فائق الربيعي( عارية الظنون)


فائق الربيعي

الحوار المتمدن-العدد: 3844 - 2012 / 9 / 8 - 20:42
المحور: الادب والفن
    


ترجمة للإسبانية لنص الشاعر فائق الربيعي( عارية الظنون)

الاستاذ حيدر عواد

عارية الظنون
لـَسْتِ قطعة ثلج تذوب في يدي
وإنما النار يدي تـُغري الثلج
والثلج والنار مدمنان فيها حدَّ التسكع
والكلُّ محتبس تحت خيمتي الماطرة
ـــ
تقاسمتْ الجنة والنار المكان
فأنصرف قلبي يحمل الوطن
ــــ
تعانق الحب والكون
فسالتْ الإبتسامة نحو الحياة
ــــ
تخاصم التهاجر والتشاجر
فكان الرضى المولود بالمعنى
ـــ
تخالج الشك واليقين
فكانت الظنون عارية

ــــ
تأنق الشيب سويعة
ثم استدار بوجه ليعتذر
ـــ
من اعجب العجائب واغرب الغرائب
أن يتبارى الشعر والعشق
ولن ينتهيا من اللعب
حتى مع الوقت الإضافي
فيطلب الشعر التمديد
ــــ
استعار المطر دموعي
ليبلل القصيدة بالخجل
ــ
قالوا النثر نثرا
فقلت النثر شعرا
فجاءتني لكمة من الجمهور
تعتذر للشعر






Desnuda sospecha
Yo no soy un pedazo de hielo que se derrite en mis manos
Pero mi mano es el fuego atrae a la nieve
Y la nieve y el fuego están en ella como si fuera un adicto
Y el mundo encerrado bajo mi tienda de lluvia
El infierno y el paraíso compartiendo el mismo lugar
Así mi corazón se ha ido
Abrazo el amor y abrazo la suerte
Desbordado sin vida sin sonrisa
El abandono y la lucha la misma cosa
Nacieron para la satisfacción
la duda la certeza
se anhelaron
Las sospechas estaban desnudas
Se puso la madurez refinada por un instante
Luego se volvió defensas
¡Impresionante las maravillas más extrañas!
La poesía y el amor se distancian
y no terminará el juego
Incluso con el extra tiempo ...
La poesía y el amor se distancian
L a poesía es sometida ¡ suplica no ser extinta !
la lluvia me presta sus lágrimas
Para mojar el poema con vergüenza
Ellos dijeron la prosa es prosa
Les dije : La poesía es prosa
Fui golpeado públicamente
Aún así pedí disculpas a la poesía.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,129,063
- بلا دينٍ ولا وطنْ
- غالب الشابندر وقراءته السذاجة لقضية الدكتور فوزي حمزة الربيع ...
- نافذتي أشبار ليل
- ذاكرة بلا قدمين
- تذكرة القصيدة
- مِنْ بحرِ جودكَ
- تبغْدَدي
- ترجمة إسبانية لنص الشاعر فائق الربيعي
- وكاظمُ غيظٍ
- وكاظم غيظ
- مَغْرُورَة ٌ
- الحبُّ والضمير والربيع العربي
- الوردة ُ والإنسانُ والنفط
- عارية الظنون
- كأس ذاتي
- سَلي عَنْهُ قَلبي
- يا مفرد الحب
- اعذريني
- ثغر قصائدي
- ما وراء قريتي الذاتية


المزيد.....




- وفاة الفنان السعودي طلال الحربي بعد تعرضه لحادث أليم
- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام غرفتي البرلمان
- بالصور والفيديو... أول فنان عربي في ممر المشاهير بدبي
- النجم التونسي ظافر العابدين لإعلامية مصرية: أنا رومانسي
- البام يدفع بصحافية لخلافة إلياس العماري على رأس جهة طنجة
- من مؤتمر العدالة بمراكش.. وزير العدل يعلن عن 7 إجراءات لتحسي ...


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فائق الربيعي - ترجمة للإسبانية لنص الشاعر فائق الربيعي( عارية الظنون)