أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جابر السوداني - مدفع الامام المهدي














المزيد.....

مدفع الامام المهدي


جابر السوداني

الحوار المتمدن-العدد: 3844 - 2012 / 9 / 8 - 16:41
المحور: كتابات ساخرة
    


مدفع الإمام المهدي
جابر السوداني

رحمك الله يا أبي العزيز كم كنت حريصا وتسهب في الحديث حين تعلمني وأنا صغير بأننا سوف نشهد نهاية الزمان وان أسلحة العالم كلها ستتعطل عن العمل والتأثير حتى حاملات الطائرات والقاصفات الإستراتيجية والغواصات النووية كلها ستتعطل عن العمل ولم تبقى لها قيمة ويبقى فقط الطوب أبو خزامة يعمل ويرمي (لأنه طوب الإمام المهدي) وانه لا يحتاج إلى عتاد حربي لأنه سيلتهم التراب والصخور والحجارة ويرميها قنابل تحرق الأعداء وتدمر مجدهم وسوف يحتل به الإمام المهدي العالم كله وأتذكر إنني كنت فخورا جدا بهذا الطوب العظيم وأحفظ حديثك عنه حرفيا وانقله لأصحابي الصغار الذين كانوا يستزيدونني بالسؤال عنه يوميا (هل حصلت من أبيك على معلومات إضافية عن الطوب أبو خزامة) ومرة ذهبت مع أختي الكبرى إلى مستشفى المجيدية ( مدينة الطب حاليا) ومن بعيد أشارت بيدها وقالت لي ذاك الطوب أبو حزامة وحينها حاولت أن افلت يدي من يدها واركض إليه اقبله لكنها منعتني
رحمك الله يا أبي العزيز ( طلع حجيك جذب) مع الأسف الشديد وإن الطوب أبو خزامة استولوا عليه (البودراج) بعد السقوط وقطعوه وصهروه وباعوه في سوق الصفافير هو وتمثال عبد المحسن السعدون





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,419,490,317
- بالروح بالدم نفديك يا فاروق
- شريعة قرقوش
- ظاهرة الاغتراب في الشعر العراقي
- أمنيات متاخرة
- دعاء مظلوم
- احفاد خير الله طلفاح يعودون من جديد
- شويعرة
- هوس التعليقات للاسماء النسوية
- عرس الشهادة
- آهة ٌ في الغروبب
- تساؤل عاشر
- الى يحيى الحميداوي
- نصيحة
- تساؤل تاسع
- تساؤل ثامن
- زعم الفرزدق ان سيقتل مربعا
- تجربة
- قصة قصيرة
- خيانة ام غباء
- قصيدة لا تصلح للنشر


المزيد.....




- بنيوب يقدم تقرير الحسيمة أمام لجنة برلمانية بمجلس المستشارين ...
- مجلس الحكومة يبحث مشاريع مراسيم المخالفات في البناء والتعمير ...
- شاعر وإعلامي عراقي يشارك بمهرجان دولي للرومانيين في منطقة ال ...
- اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي يعقد اجت ...
- كارول سماحة تقاوم الوجع بالموسيقى في “ليالي قلعة دمشق”
- جدل بين بووانو والطاهري حول المنطقة الصناعية سيدي بوزكري
- لماذا يعد -عندما التقي هاري بسالي- أفضل فيلم كوميدي رومانسي؟ ...
- مصر تفتتح متحفا لمنارة الأدب و الإبداع نجيب محفوظ
- مصر تفتتح متحفا لمنارة الأدب و الإبداع نجيب محفوظ
- صيانة خط غاز حقل الشاعر وعودته للخدمة بعد استهدافه من قبل إر ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جابر السوداني - مدفع الامام المهدي