أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خالد حميد حسين البطاينة - إله برجوازي: قصيدة














المزيد.....

إله برجوازي: قصيدة


خالد حميد حسين البطاينة

الحوار المتمدن-العدد: 3843 - 2012 / 9 / 7 - 23:08
المحور: الادب والفن
    



حتى يكونَ المجدُ للبؤساء والشهداءِ
في عليائهم...بقبورهمْ تحتَ الترابْ
لا بُدّ َمِنْ رَبٍّ ثَريٍّ كيْ يُكافِئَهمْ
بوليمةٍ في قصرهِ خلفَ السحابْ

لتكونَ يوماً سُندُساً أثوابُهُ بعد المماتْ
من كان ظهرُهُ قِبلة ً للسوط ِ منزوعَ الثيابْ
حتى يذوقَ الجائعونَ المَنَّ والسلوى
ولِيشربوا من نهر خمرٍ أو رُضابْ
صنعوا إلَها ً بُرجُوازياً عقيماً خالداً
جعلوا لهُ جنّاتَ تحوي المُستطابْ
وأقنعوه بأنْ يغدو اشتراكياً لكيْ
يتقاسموا جناتِهِ يومَ القيامةِ والحسابْ
حجزوا تردَُُدَهمْ على قمرٍ صناعيٍّ
كي يرسلوا الصلواتِ وانتظروا الجوابْ

اذهبْ إلى أسواقهم واخترْ إلهاً ...واحدا ً
واحذر عزيزي في العبادةِ زحمةََ الاربابْ
ولكيْ تُبَدِلَّ طَبعهُ خُذهُ إلى البيتِ معكْ
أحضرْ لهُ تَبغاً ومازاتٍ وكأساً من شرابْ
شَغِّلْ لهُ التلفازَ في مرح ِ النبيذْ
حتى يُطالِعَ نشرة الأخبارِ أو قِصص العذابْ
علِّمه ُ كيفَ يُميِّزَ الأخيارَ والأشرارَ بين عبيدهِ
علِّمهُ إنصافَ الضحيَّةِ والمُعَذَّبِ والمُصابْ

واسمحْ لهُ بالجنس ِ...مِثلكَ، لا تكنْ
له ظالماً واسمح لهُ بغريزةِ الإنجابْ
إذْ أنتَ لا تدري أيستمني وراءَ سحابةٍ
وبأيِّ أعضاءٍ تُذكّرهُ "المآذِنُ والقبابْ "
واجعلْ لهُ زوجا ً وطفلا ً كي يلاعِبَهُ
فلوحدهِ إن عاش َ رَبُكَّ قد يُصابَ بالاكتئابْ
دعهُ ينَم لا تُبقِهِ ليلاً نهاراً ...حارساً
فالربُّ إن يتعبْ يُصَبْ بتوتُرِ الأعصابْ
فيُقتِّلَ الاطفالَ أو تُمسي النساءَ أراملا ً
يغدوا إلهاً حاقداً ويُمارِسَ الارهابْ
ويُهَجِّرَ الأقوامَ مِن أوطانهم ظُلما
ويُشرِّدَ الضُعفاءَ في ظِلِّ الحِرابْ

لو كان عندي مِثلَ موسى والمسيحِ واحمدٍ
سِعَة ُ الخيال ِ... أو البلاغةَِ في الخطاب ْ
لَصَنَعتُ ربّا ً عادلاً مُتواضِعا ً أهديتُه
للعالمين َ لإُصْلِحَ الأرضَ الخرابْ





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,359,841,110
- الإخوان المسلمون في الاردن ووهم الإعتدال
- قانون الأحزاب الاردني وأسلمة الموقف السياسي
- بشار الأسد ونظامه في مواجهة المؤامرة الروسية
- بلادي وكسرى (قصيدة من الأردن)
- يحدث في الأردن : مكافأة وحماية الفساد كخيار استراتيجي
- حقيقة نهج المقاومة لدى -آل الأسد-
- متى يحرر بشار الجولان ؟
- الأساليب -الإصلاحية- لدى بشار الأسد
- العلامة الدولية 79 / سيناء
- نصرة الشعب السوري تحت الإحتلال
- سقوط طاغية الشام
- ملاحظات حول الحراك السياسي في الأردن في ظل الربيع العربي
- الوعي السياسي لدى أبناء قرى وبادية الشمال في الأردن
- لواء ذيبان وإطلالة الربيع الأردني
- حكايات
- سوق سوداء لمتطلبات التعليم العالي في الاردن
- انجازات العهد الملكي الجديد في الاردن
- رسالة من الاردن : موضوع مترجم
- حنين الى سكينة الجهل
- جرائم الطاعة والاولاء : قراءة أولية


المزيد.....




- وصفوا ما تقوم به بالـ-خطيئة-..أول فنانة غرافيتي أفغانية تتحد ...
- بنشماش يطرد أنصار الحموتي من اللجنة التحضيرية للمؤتمر الرابع ...
- أوبرا -عايدة- تدشن مهرجان-نجوم الليالي البيض- في بطرسبورغ
- مهرجان كان: فيلم -حياة لامرئية- يعري المجتمع الذكوري في بر ...
- بالصورة... قبلة مثيرة للجدل بين فنانتين مغربيتين
- مهرجان -كان- السينمائي يعرض فيلما روسيا مصورا بهاتف محمول
- جوني ديب: كنت ضحية لاعتداءات أمبر هيرد خلال زواجنا
- الروائية العمانية جوخة الحارثي.. أول شخصية عربية تفوز بجائزة ...
- في محاولة لوقف الانفجار.. اجتماع عاجل لحكماء البام
- جوخة الحارثي أول شخصية عربية تفوز بجائزة انترناشيونال مان بو ...


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خالد حميد حسين البطاينة - إله برجوازي: قصيدة