أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هاتف بشبوش - غزالة جاويد**














المزيد.....

غزالة جاويد**


هاتف بشبوش
الحوار المتمدن-العدد: 3841 - 2012 / 9 / 5 - 04:31
المحور: الادب والفن
    





هدئي شَدوَكِ ياغزالة
فالرصاصُ
صائمُّ , وجائع ُّ , وعطشُّ
ياغزالة
هدئي لَحنَكِ ياغزالة
فالليل ُغفا
على تسبيح ِطبول ِالقتلِ , ياغزالة.

النساء ُياغزالة
لاتعرفُ , سوى أنْ تكتبَ أسماءها
بأحمر الشفاه
بينما هم
كتبوا حُب الله بالرصاص
على لحم جيدك ِالمعافى ياغزالة.

الغناءُ ياغزالة , والحبُ ياغزالة
على أية حال ٍ
شرّانِ محرمانِ ياغزالة
مذ هُتكَتْ مناة َ بعكازهم
فلا الحباّبةُ تشجو
ولا مغنية ُالحي تطرب ياغزالة
وما من غصنٍ
يحتضن ُالعصافيرَ البشتونية ِفي بيشاور
ياغزالة
والاعمالُ العبادية ِتكفي للتضليل
وما من قوةٍ لاهوتيّة ٍأو نجديّةٍ
تستطيع ُوقف الابادة ياغزالة.

في هذا الكون
لابدّ أنّ هناكَ , خللُّ إيمانيُّ فضيعُّ
ولايتوجب علينا توجيه اللوم
الى ماردٍ غيبي
لايعرفُ أنْ يتمتعَ بموهبة الايقاع ياغزالة .

أنهم عشّاق السكس فون**
أنهم أعداء الاستوديو والبيانو والقيثار والسكسفون
والهرمونيكا والعزف , وكل أغنيةٍ لم تكتمل
بل أعداء , كل خصبٍ ووجهٍ جميلٍ , ياغزالة
لكنّكِ
ستنجبين نفسَكِ
في كل اغنيةٍ ودّعتــْكِ على الشريط ياغزالة.

فاشستُ هذا العالم الجديد
ياغزالة
إعترفَ اليوم َبالانفال وكم قتلتْ قنابلها
وقد جنّد الكثيرين من أحباءِ الآلهة الميامين
كي تطفئ بنادقهم آلافًا ًمن الحناجر
وستقتلُ الكثير , والكثير , والكثير
لكنها
لم تستطعْ قتل الاغاني
ياغزالة .....

غزالة جاويد** ...أشهر مغنية باكستانية قتلت بوابل من الرصاص مع أبيها على يد الارهاب التقتيلي في رمضان الماضي

هاتــــف بشبـــوش/عراق/دنمارك





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,819,039,262
- لعبة الجوع the hungers games ....
- الى/ خلدون جاويد , الوميضُ الاخضر
- عبد الفتاح المطلبي , بين السرد والتهويم ............2
- عبد الفتاح المطلبي , بين السرد والتهويم .............1
- حميميّة ُّ بلاتعقيد
- رائحة ُ الموز
- سجّادة بلون الكلب
- واكا .......واكا
- سامي العامري يستمحيَ بالورد , بينما الاخرون يعزفون بالمخالب
- الثائر , الضابط الشيوعي محمد منغستو
- صباح خطاب , محدّث ُّ , يتخذ ُ الانسانَ محورا للعالم , فينغمس ...
- طفلُ الصليب*
- وظيفةُّ في قبر
- مكي الربيعي ,ملكُ الشوارع, في شيخوخةِ حلم القصيدة, يكتبُ نصا ...
- رجلُّ بكلّ التفاصيل
- حامد المالكي والحوارية المثيرة بين أبي طبر والعميد زهير( الم ...
- إحتجاجُّ دنماركي
- صباح محسن جاسم صرخةُّ صامتةُّ , تمتد من فم الجوع حتى سيماءِ ...
- حطام ُّ متناثرُّ
- إعدام


المزيد.....




- أوروبا واللاجئون الجدد... رحلات البحث عن الهوية
- صدور الفهرس البيبليوغرافي للرواية التونسية والليبية والموريت ...
- خطة روسية.. التعليم الثانوي يدخل أفضل 10 في العالم بحلول 202 ...
- بطل فيلم -Black Panther- يمنح جائزته إلى كهربائي لهذا السبب ...
- أليسا تحيي أولى حفلاتها في العاصمة السعودية (فيديو)
- الممثلة المصرية آمال فريد غيبها النسيان قبل الموت
- اشتهر بأغنية إعدام طفل أبيض.. مقتل مغني الراب -تنتيشن- بالرص ...
- إبراهيم الجريفاني: غنيتُ والبحر أغنية الحياة
- اتهام مغن مشهور بالتطاول على الرئيس المصري
- -بلاك بانثر- يفوز بأربع جوائز في حفل -أم.تي.في-


المزيد.....

- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر
- المجموعة القصصية(في اسطبلات الحمير / حيدر حسين سويري
- دراسات نقدية في التصميم الداخلي / فاتن عباس الآسدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هاتف بشبوش - غزالة جاويد**