أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - ستار جبر فرحان - ( الفقير ) بين الصيف والكهرباء














المزيد.....

( الفقير ) بين الصيف والكهرباء


ستار جبر فرحان

الحوار المتمدن-العدد: 3838 - 2012 / 9 / 2 - 11:49
المحور: الصحافة والاعلام
    


( الفقير ) بين الصيف والكهرباء
عند قدومه كان الناس يستبشرون به خيرا لان في سلته كل ما تشتهي الأنفس وبأسعار تنافسية لكثرة العرض وطول النهار واستثمار الوقت بشتى المجالات ، ولا يحتاج الناس من الملابس إلى القليل والخفيف ، وإذا نمت على سطح الدار وأصابك الأرق ، فيمكن أن تعد النجوم وتنام دون الحاجة إلى حبوب منومة .. أما اليوم فقد أصبح /أبو الفقراء/ عبئا على الفقراء لأنه يسلب منهم نصف إيرادهم، ان وزارة الكهرباء مسؤولة عن معاناة المواطنين جراء حر الصيف ، كونها لم تجد حلا لتفاقم أزمة الكهرباء منذ أكثر من 9 سنوات ، كان الفقراء لا يتذمرون جوعاً لوفرة الغذاء في الصيف ومن كل الأصناف ، لكن ارتفاع أسعاره اليوم يسلب الفرح ، بالإضافة إلى أن الفقراء ازدادوا والمساحة التي كانوا يفرشونها ضاقت بهم والبيت الذي مساحته 200متر أصبح /4/ بيوت أو أكثر وعدد الجدران أصبح أكثر من عدد الأسرة ، ومعروف لدى الجميع إن قوالب الاسمنت لم تنحصر في البيوت فقط ، بل أحاطت بكل الشوارع والأزقة وأخذت تصد حتى نسمة الصباح العليلة ، أما عن هدير المولدات العذب الذي (يصم) الأذان ويكون النوم إجباري داخل الغرف ، أما فقدان الأمان فيفرض عليك غلق الأبواب الخارجية والداخلية للمنزل ، لكن بعد التحسن الأمني الذي طرأ ، هل يكون الصيف خيرا وفيرا ولا يسلب إيرادات العائلة من بنزين المولدة ، وشراء قناني الماء خشية من (الكوليرا) وشراء (الثلج) ؟ ".
صحيح كان الصيف /أبو الفقراء/ وكان يجمع شباب المحلة في الشارع لساعات متأخرة من الليل ولم تكن هناك ضوضاء ولا دخان مولدات ، لكن الصيف اختلف اليوم ، فهو يأتي وتأتي معه المشاكل وأهمها الكهرباء ، وزحمة السير ، وارتفاع أسعار الخضار والنقل وغير ذلك ، المعاناة في الشتاء أصبحت اقل من الصيف ، بسبب عدم الحاجة إلى الكهرباء والجلوس براحة في سيارات النقل دون أن يتصبب العرق من المواطن الذي لديه عمل يتطلب منه أن يستغل أكثر من سيارة للوصول إلى مكان عمله ، وهكذا حكم على الصيف وسلبت منه أبوتهُ للفقراء ، وما عاد غطاء لهم ولا سلة مملوءة بـ " الميوه الرخيصة " وإنما يسلب المال والوقت ويعكر المزاج./انتهى

ستار جبر فرحان





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,473,874,605
- مشاهد من ذاكرة الأمس (الحلقة 1)


المزيد.....




- ما الذي يمكنك القيام به في العاصمة الأذربيجانية باكو خلال 48 ...
- تلفزيون المسيرة ينقل عن الحوثيين القول إن التحالف بقيادة الس ...
- شاهد: إنقاذ 5 فيلة من وسط حفرة عميقة في ماليزيا
- كوريا الشمالية: مستعدون للحوار مع واشنطن أو مواجهتها
- ثلاث مراهقات يقتلن والدهن الذي أساء معاملتهن وتحرش بهن لسنوا ...
- وزير الدفاع الياباني: قرار كوريا الجنوبية إنهاء التعاون الاس ...
- مسؤول أمريكي: عرض -باتريوت- الذي قدمناه لتركيا انتهى
- مسؤول أمريكي: سنعاقب كل من يساعد الناقلة الإيرانية بشكل مباش ...
- أسف ياباني لإنهاء كوريا الجنوبية اتفاقية تبادل المعلومات الا ...
- إغلاق جسر في نيويورك لفترة وجيزة بسبب جسم مشبوه


المزيد.....

- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - ستار جبر فرحان - ( الفقير ) بين الصيف والكهرباء