أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - العتابي فاضل - تغريدات الدُعاة!!!!!!!!














المزيد.....

تغريدات الدُعاة!!!!!!!!


العتابي فاضل

الحوار المتمدن-العدد: 3836 - 2012 / 8 / 31 - 15:53
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تغريدات الدُعاةّ!!!!!
حين أُعلن عن حضور الرئيس المصري محمد مرسي مؤتمر قمة عدم الانحياز في طهران أقيمت الدنيا وظلت محلقة في سماء الفكر الوهابي هذا الفكر الفاسد حد النخاع والفارغ من كل شئ فيه خير للبشرية.ولم تحط حتى ألقى الرئيس المصري كلمته في المؤتمر وترضى عن ابو بكر وعمر وهذا الانجاز التاريخي الذي سيسجل بحروف من نور وذهب وسيكتب بحروف من ذهب على باب مكة وكذلك شينقش على جدار الكعبة وحين يروم الرئيس المصري زيارة أرض محمد عبد الوهاب ستفتح خزائن أل سعود ويسير الدكتور مرسي بهودج كما كان يسير ابو لهب وأبا جهل قبل نزول الرسالة المحمدية على الكون وكل اتباع السلفية الوهابية سيخرون له ساجدين صاغرين على هذا الأنجاز الفذ الذي سيعيد الرسالة المحمدية الى طريقها القويم بعد ان حرفه اتباع((علي)) في ايران بتمجيدهم بأمام التقاة وامام الفقراء والمحرومين,,,,,أي تفاهة حلت بهذا المجتمع الذي يوم بعد أخر يثبت انه مجتمع فارغ أي كارثة ستحل بأمة لاهم لها سوة العيش والتغني والتباهي والتناحر على مجرد أسماء تحبس بين قوسين ولايمكن المساس بها لانها مقدسات قدست من السماء قبل الأرض.يا لتفاهتكم يامن تسير خلفكم جيوش من الجهلة يادعاة بنو سعود وعبد الوهاب هذا الفكر الذي يوم بعد يوم يثبت عماه وحقده على رجال قدموا للبشرية أفعال ومأثر خلدها التاريخ وهم يريدون بفشلهم وتزييفهم للتاريخ ان يدفنوا هذه الحقائق بدعاة جل همهم ان يجعلوا من هذه الأمة أمة متخلفة تسير في أخر الركب بفشلها وتخلفها وعقليتها.حين صدح موقع تويتر بتغريدات سلمان العودة ووليد الطباطبائي هذا الرجل الذي لاقيمة له في أي مجتمع يكون هو بينه سوى أثارة القلاقل والمشاكل من اجل حفنة الدولارات التي ترزح في جيبه من أل سعود لمجرد أنه تنصل عن أصله وهويته وراح يكيل القدح والذم للأخرين من أجل فرقة الأمة التي هي أصلاً متفرقة منذ ولادتها كونها ولدة في بيئة ليس فيها أي نوع من الخير سوى القتل والذبح هذه العادة التي يتفاخر فيها البدوي والتي يبني على اساسها فروسيته ورجولته وفحولته التي هي لاتساوي أي قيمة تذكر في زمننا هذا زمن العبقريات والأختراعات وتسابق الأمم برقيها وثقافة شعوبها وماتقدمه من خير وابداعات تسعد البشرية.وهم لاهم لهم كيف أقتحم مرسي أرض الفرس المجوس وترضى عن ابو بكر وعمر بين ظهرانية المعمم الجاهل خامنئي والفار المبتسم نجاد ومن هناك أنطلق مرسي حامل الرسالة المحمدية وقائد السلفية الوهابية من أجل تحرير فلسطين واعلان القدس عاصمة الدولة الفلسطينية وقيامة بهولكست حديثة مكانها غزة المحررة الموحدة مع رام الله ويتم حرق اليهود فيها واعلاء راية محمد ورهطة من جديد وستعود الأفرنجة والاندلس والفتوحات تصل الى سور الصين بفضل سلمان العودة وتغريداته على تويتر(ص) والطباطبائي شاهر سيفه المسلول بوجه حكام أرض فارس وهو يشق طريقة عبر النجف وكربلاء ليحيلها الى دمار في قادسية ستعود من جديد بقيادة قعقاع الامة طباطبائي(رض) ومن خلفة جنود محمد عبد الوهاب قاضمين أثوابهم بأطراف اسنانهم كي يتمسيرو ويتسيحو ومن خلفهم نساء المسلمين يرضعن كبار الكفار كي لايحلوا عليهن بعد ان يختلوا بهن خلوة غير شرعية.............يالتفاهة أمة اسمها امة الاسلام والعرب لهذا المنجز الفذ.....وسأردد ماقاله طباطبائي(رض) عاش مرسي....وعشت مصر حرة أبية وستعود أرض فلسطين من البحر الى النهر محررة بقيادة مرسي الخير مرسي الذي بعثة رب السماء منقذ لأمة المسلمين حين دك أوكار الشر الشيعية بعقر دارهم برضائيته التي ستبقى خالدة كخلود المومياء في أرض مصر...........وعاشت تغريدات سلمان العودة وطباطبائي(رض)!!!!!!!!!!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,913,183
- قانون العفو وما سيشكله بعد أقرارهُ!!!!!!!!
- هكذا يكافئ البارزاني تركيا على قصفها اراضي كردستان!!!!!
- الزعيم عبد الكريم قاسم أمام عصره لا بل نبيُ زمانه!!!!
- أصلاح العملية السياسية!!!!!
- رسائل حرب متبادلة بين السستاني والصرخي!!!!
- عراق عام 2012!!!!!!!
- قصة قصيرة
- المالكي يدعم الارهاب والارهابيين والفساد والمفسدين!!!!
- صلاة الحب
- الفن رجس من عمل الشيطان فأجتنبوه
- أنا من بلد
- قطر الراعي الرسمي للأرهاب الأسلامي
- بين غربتين
- صباح الموت
- أللامنتمي
- حوالات صفراء رشاوي حكومات
- النظام السعودي يرعى الخريف العربي ويترك شأنه الداخلي يتخبط
- في عيدك تنحني لك الهامات ايتها العراقية
- أذا لم تتمكنوا من حماية انفسكم أذن كيف ستحمون الشعب!!!!!!!!!
- الحكام العرب مصدر سخرية وتندر في الافلام الغربية


المزيد.....




- الفاتيكان يقترب من -حافة الإفلاس-
- الجالية اليهودية المفقودة في السودان
- تواصل المنتدى المسيحي الدولي بموسكو
- رئيس الوزراء الفلسطيني: ممارسات إسرائيل بحق المسجد الأقصى ته ...
- ريبورتاج: طلاب الجامعات يشاركون في الإضراب العام بلبنان ويطا ...
- احتجاجات في بنغلادش بسبب منشور "مُسيء للنبي محمد" ...
- احتجاجات في بنغلادش بسبب منشور "مُسيء للنبي محمد" ...
- بطريرك موسكو وسائر روسيا يدين الانشقاق في صفوف الدين المسيحي ...
- في مقابلة مع الجزيرة نت.. الشيخ عبد الحي يتحدث عن أموال البش ...
- حركة النهضة الإسلامية تؤكد أن رئيس الحكومة التونسية المقبل ي ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - العتابي فاضل - تغريدات الدُعاة!!!!!!!!