أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابراهيم الحمدان - تعرف على ثعلب الثورة السورية بخمس دقائق















المزيد.....

تعرف على ثعلب الثورة السورية بخمس دقائق


ابراهيم الحمدان

الحوار المتمدن-العدد: 3829 - 2012 / 8 / 24 - 12:04
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ليس بالقليل عددالاصدقاء الفيسبوكين الذين كانت مواقفهم وما زالت وطنية وبامتياز ، يقاتلون بالكلمة ودحض الاخبار الكاذبه ورفع معنوياتنا بالازمة السورية ، مدافعين عن الجيش العربي السوري ، وعن الوطن بوجه آفاقين يصدّرون الموت ، ويحللون القتل ، ويسمون أحداث سوريا بالثورة ، والقتلة بالثوار ، ضمن هذا المناخ وبشكل مفاجيء بدأ هؤلاء الاصدقاء الوطنيون , بالحديث عن السيد هيثم المناع وتميزه عن الجيش الحر وعن المعارضة الخائنة للوطن ، وكأن المناع ولد حديثاً ، ولم يكن منذ البدء ، فقررت أن أبين لكل من يدافع عن قصد أو عن غير قصد من هو المناع ،والمشكل ليست بالمناع ، بل بكيفية قراءة المناع وغيره ،من المننانيع ،وسأكتب بالخط العريض كل ما تفوه به المناع
بوقفة متأنيه أمام طرحه تراه واضح ،وصريح ، وزلاته تفضحه ، كزلة اعترافه على قناة الجزيرة أن ثلاث مرات عرض عليه ادخال السلاح الى سوريا ، وبدل مطالبته بتسليم نفسه للجهات المختصه لتقديم معلوماته لحماية الوطن والمواطنين من هذه الجهات ومن السلاح المهرب ، أرى الكثيرين يعتبرونه معارض نظيف .
أنا سأتناول وأحلل مقابلة تلفزيونه على قناة العالم بتاريخ 21.08.12 في حلقة تضم كل من السيد زهير غنوم والسيد هاني خلاف والسيدهيثم مناع وما يهمني في هذا المقال أن أقرأ فكره السياسي وأترك الحكم لكم ، وأتمنى من الجميع دحض قراءتي وتقييمي له ان كنت مخطئا .
سأله المذيع :سيد مناع ... أريد أن أسألك عن ما نسب اليك من وكالة اكيا الايطاليه تقول أن هناك قيادي من الجيش السوري الحر هو من طرح الهدنة المؤقته .المقصود *هدنة هيئة لجان التنسيقيات ،الذي يترأس فرعها بالخارج السيد مناع*
هيثم مناع : صحيح ...وأكثر من عشرة من قياديي الداخل ، في تواصل ، وأعلمونا بأنه عسكرياً ليس كسباً للوقت ولا خسارة للوقت ما يحدث لم يعد له جدوى ، من هنا الأساس أن يكون الدفاع عن النفس ، أن لاتقوم السلطة بأي هجوم على أي مقاتل شريف ترك الجيش أو حمل السلاح للدفاع عن بيته وعرضه ، وأن يكون هناك ضمانات دوليه لوقف اطلاق الرصاص
اذاً هناك تواصل مع عشرة قياديين من الجيش الحر ( قياديين أي امراء ) وأمير الجماعة ، أو القيادي لا يصل الى هذا المنصب بجماعة الاخوان والوهابيين الا بعد ان ينفذ عدة عمليات قتل و يذبح بيده عدد من الاشخاص ،وبغض النظر ان كانو أمراء أم أعضاء في الجيش الحر فكلهم مجرمين من وجهة نظري الا اذا كان تقييمنا للجيش الحر وقياداته ، كتقييم المناع لهم ، انهم شرفاء ، وانشقوا عن الجيش للدفاع عن بيوتهم وأعراضهم ـ، ولا نعلم ان كان يتهمنا نحن الموالين للوطن بانتهاك البيوت والأعراض لذلك انشقوا دفاعاً عن بيوتهم وأعراضهم ، أم يتهم الجيش العربي السوري.
وبقراءة سياسيه ساأشرح ومن كلام المناع لماذا هيئة التنسيق التي هو رئيسها بالخارج طرحت المبادرة ، حيث قال انهم ابلغوه ، انهم بالمعنى العسكري ، لا يناورون لكسب الوقت ، ولا لخسارة الوقت ، بل المعركة حسمت و انتهى الامر عسكريا وعلى أبواب الموت ( وأعلمونا بأنو عسكرياً ليس كسباً للوقت ولا خسارة للوقت ما يحدث لم يعد له جدوى) ، اي انهم خسرو المعركة أمام الجيش وأعمالهم الاجراميه لم تعد تجدي نفعا , ( ما يحدث ليس له جدوا ) والمبادره هدفها واحد مشروط ، حماية أنفسهم من القتل ،( من هنا الاساس ان يكون الدفاع عن النفس) أن يقف الجيش عن ملاحقتهم و قتلهم ، بشرط أن يكون هناك ضمانات دوليه لهم ، أي أن لا يحاكمون قضائياً لأنهم قتلوا شهداء الوطن من جيشنا وأطفالنا واغتصبوا النساء وسحلوا الجثث ، ونعتبرهم مقاتلين شرفاء ،أي لا يلاحقهم أهل الشهداء كمجرمين ،والقضاء بتهمة الاجرام ، بل هم ارتكبوا القتل والخطف لأنهم مقاتلين في معركة ، منهم من ترك الجيش ويقصد بذلك اعادته للجيش أو العفو عن جريمة هروبه من الجيش ، ومنهم من حمل السلاح ، ليس بهدف القتل والخطف والاغتصاب ، بل بهدف مشروع قانونياً الدفاع عن بيوتهم وعائلاتهم وعرضهم .
يتابع المناع ويقول
( هدول اللي عم يدفعوا الشهداء ، وهؤلاء هم المستهدفين من الحل الأمني العسكري ، الحل الامني العسكري مش خايف من الصومالي لان الصومالي جعل للجيش قضيه بالحرب الي عم يشنها على الشعب ، بينما هؤلاء المناضلين الشرفاء ، يريدون وقف اطلاق النار حتى يعود القوة للخطاب السياسي )
كلامه واضح وصريح ، يعتبر المجرمين من الجيش الحر شهداء ، والجيش العربي السوري يشن حرب على الشعب السوري ، وهؤلاء المساكين الشرفاء يريدون وقف اطلاق النار ، لكن الجيش يريد قتلهم ، وكأنه لم يسمع كم عفواً أصدره رئيس الجمهوريه ،،،،، بل سمع ويعرف ، لكن قضيته ليست هنا قضيته بمن تلوثت يده بالدماء ، انه يريد حمايتهم وضمان دولي بعدم ملاحقتهم ، لانه يعلم ويعلم المسلحين أيضاً أن أي مسلح لم تلوث يده بالدماء يسلم سلاحه ونفسه للجيش ، يتم اطلاق سراحه دون أية عواقب ، لكن المناع يريد حماية مجرمين ، ممن ذبحوا بالساطور البشر, ذبح حلال ، ومن خطف واغتصب النساء السوريات ، يريد حماية من حاصر مفرزة الأمن بجسر الشغور وقتلوا من رجال الوطن 120 شهيد ، وحقيقة الامر ، لا يريدهم أن يموتوا الآن ، بل يريدهم كي يفاوض النظام بهم ، لأن بانتهائهم ، يكون وحيداً يتيماً منفياً ،والنظام لن يعطيه أية أهميه لأنه يعرف أن لا وزن له ولا لهيئة التنسيقيات ، وبأحسن الأحوال لهم وزن الريشه, وتأكدو أن المناع ان رشاه النظام بوزاره كوزارة الداخليه مثلاً ، سيكون أول من يطالب باعدام، هؤلاء المسلحين الذين يدافع عنهم الان لأنه هيثم المناع
يقول ايضا
( قاتلتنا ، ثمانية أشهر دون سلاح في الجهة المقابله ، وأوجدت السلاح وساعدت على خلقه ،وهي مسؤول رئيس في أي محكمة وطنية أو دولية , للمحاسبة في قضية الدمار التي تعيشه سوريا )
يعود المناع بكلامه الى احداث درعا ، ليقول انها اي السلطة قاتلت الثورة ، رغم أنها ثورة سلميه ، وان النظام واجه مسيرات سلميه ، لا تحمل سلاح ، وان الموضوع ليس مؤامرة على سوريا ، وأن امريكا واوروبا واسرائيل بريئين وأن النظام السوري هو من سلح ووزع السلاح ، من صواريخ ومدافع هاون وقذائف اربيجي ، وان صدقنا كل ذلك ، هل ايضا حفر أنفاق بمئات الكيلو مترات ،من أجل المظاهرات السلميه أم أن النظام من حفر نفق باب عمر في حمص ، وأنفاق بالجمله بدمشق وحلب وغيرها من المحافظات ... طبعاً هيثم المناع لا يمزح بكلامه هذا ، ولا يعتقد أن من يسمعه غبي ليصدق ترهات انتهت عن سلمية الثورة ، لان امريكا واسرائيل واوروبا لم تعد تخفي دورها بل دخلت منذ فترة بكل ثقلها ناهيك عن الرجعية العربية التي انفضحت وأصبحت كعاهرة طق شرش الحياء عندها ،،،،،
لكن المناع بكلامه هنا يوجه تهديد للدولة السورية والقيادة السوريه ، بان يتوجه للمحاكم الدولية ، وسيلاحق سوريا كلها ان لم يعطى رشوة بعد كل هذه الاحداث ، وان اهملت مبادرة التنسيقيات ، وطبعا هنا وكما العادة يزل لسانه فقال محكمة وطنيه أو دوليه ( في أي محكمة وطنية أو دولية , للمحاسبة في قضية الدمار التي تعيشه سوريا ) أي أنه يعترف بالمحكمة الوطنيه وأنا شخصيا أوجه كلامي للمناع بأنك طالما تعترف بالمحاكم الوطنيه ، أقول لك وعد شرف سألاحقك قانونياً وأرفع عليك امام القضاء الوطني السوري دعوى بصفتي مواطن سوري بالتهم التاليه
1_ تخوين الجيش العربي السوري ، والتحريض لقتل العسكريين
2_ التستر على مجرمين ومعلومات تمس أمن الوطن
3_ التشهير والاساءة الى منصب رئيس الجمهوريه والنيل من هيبة الوطن
3_ تهييج الرأي العام والتحريض على القتل
وأنا أملك كل الدلائل على تلك التهم
وسأكتفي بما فسرت من كلام السيد مناع وأختم بأقوال مأثوره بنفس الحلقة التلفزيونيه على قناة العالم برنامج مع الحدث: مهمة الابراهيمي ومواجهة عسكرة الأزمة ، كما ساترك رابط الحلقة الموجوده على اليوتوب
اقوال وحكم للسيد مناع
++++++++++++++++++
( الجندي الذي انشق لانه لا يريد أن يطلق الرصاص على متظاهر سلمي هذا انسان يقدس )
المناع يقدس العسكري الفراري الذي انضم للجيش الحر ويقتل ويغتصب ويمثل بالجثث
( -مسؤول سابق في حلف شمال الاطلسي اتصل بي ليقول لي عيد سعيد ، وليقول لي عندكم في سوريا اكثر من 1600 مقاتل اجنبي وفق تقدير المخابرات البريطانيه

( بالأمس الناس شافت كتائب المقاومه الشعبيه / المقصود بكتائب المقاومه الشعبيه هم الجيش الحر/ ,وشافت منها كيف تلتزم بالقانون الانسان الدولي , وكيف تلتزم بالمباديء الاساسيه التي ترفض الخطف والتعذيب والانتقام ، في ناس معروف بانهم يريدون التغيير وأنهم خرجوا متل ما بقولوا للدفاع عن انفسهم وأعرضهم وبلدهم )
( انتو اليوم حكيتوا بالتقريرعن دعم المخابرات الغربيه لكن المخابرات الروسيه عم تدعم السلطه ، ضربة عزاز كانت بعد صور قدمت للسلطة السوريه من اقمار صناعيه .. اذا الطرفين عم يشتغلوا , اصبحنا حرب على سوريا ،ماعادش حرب من اجل القضاء على الفساد والاستبداد ، وهذه المأساة الاساسيه ،من اجل ذلك لابد من ايقاف الدم ، لابد من ايقاف اطلاق الرصاص ، من اجل اطلاق الرصاص ، لأنه لايوجد استراتيجيه عسكريه عند احد , النظام بفكر انو بالضرب العشوائي ، والأعمى سيوقف الحراك الشعبي ، والطرف الاخر كل واحد بحارتو مسيطر ، بس يطلع من حارتوا ما بيعرف شو عم يصير بمدينة اخرى , وبالتالي لايوجد عقل عسكري سياسي ، بغياب عقل عسكري سياسي اصبح القتال عبثياً ، واصبح المجتمع الصامت هو الضحيه )
لا نعلم هل المقصود من جملة ، يجب وقف اطلاق الرصاص ، من اجل اطلاق الرصاص ، اي يريد المناع هدنه لملمة شمل بقايا الجيش الحر ، ويطرد الصوماليين والاجانب ، وتغير اسم الجيش الحر الى كتائب مقاومه شعبيه ، والعوده الى الخطاب الممل والسخيف عن ثوره سلميه ، ومعها كتائب المقاومة الشعبيه من السوريين
ساترك لكم التعليق والتحليل وساكتفي بتوجيه قصيده الى الجيش العربي السوري البطل

رابط الحلقة للسيد هيثم مناع
http://www.youtube.com/watch?v=tiv_Cgz7mRE&feature=share

لم يعد يجدي الكلام
أتوا علينا من الشيشان
من ليبية من الصومال
أتباع ملة الشيطان
اشتروا زنادقة الدنيا
ليغتصبوك يا شام
لم يعد يجدي الكلام
ولا فن السياسة
مع خيانة العربان
حتى من ابنائك ياشام
ولد الزاني بعرضه
اليس الوطن شرف الانسان
لم يعد يجدي غير الرصاص
سدد أيها البطل من جيش الوطن
واضرب من يغتصب أرض الشآم





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,284,063,901
- (( بطل من ورق ))
- ( المنانيع ) تقفز من السفن الغارقة
- عيدية العيد لكل وطني ( كل عام وانتم المنتصرين )
- مفيد الوحش الي قطع دنب الجحش .. وثورة كرارية
- ( القالب غالب )
- بقعة ضوء للمعارضه الذكيه في سوريا
- ( رُبّ ضارة نافعه )
- من يطرق الباب يسمع الجواب
- مسلسل الربيع العربي للمخرج الصهيوني ( ليفني )
- بلاد الذل تنضح بذلها ,,, وبلاد العزة حتى في الأزمات عزيزة
- طباخين عرب .. للطبخة الاسرائيلة
- أنا المعارض السوري .. أقول
- الساكت عن الحق شيطان أخرس
- مناورات الأسد المتأهب
- كبرياء الحب
- عريشة عنب
- المواطن السوري مسحول ( والأجر على الله )
- آهات الشجر
- المرحلة الرمادية بين تنظيف الشارع وبناء الأمل
- همسه


المزيد.....




- جثث متسلقين تظهر بعد ذوبان الجليد على قمة إيفرست
- تحقيق مولر بشأن ترامب وروسيا والانتخابات الأمريكية.. هذه أبر ...
- سقوط صاروخ أطلق من قطاع غزة على منزل شمال تل أبيب وإصابة سبع ...
- بعد تغيير أمريكا لسياستها بشأن الجولان.. ترامب يلتقي نتنياهو ...
- المشاهد الأولى بعد إصابة صاروخ لمنزل إسرائيليين قرب تل أبيب ...
- ترامب: تقرير مولر برأني بشكل كامل
- السلطات الإسرائيلية: إصابة 6 بصاروخ بعيد المدى أطلق من غزة ع ...
- زيروفوبيا تطبيق يساعد على التغلب على رهاب المرتفعات
- رئيسة وزراء نيوزيلندا تعلن تشكيل لجنة تحقيق ملكية في اعتداء ...
- كيف استخدمت جرذان ميتة لتهريب مخدرات إلى سجن بريطاني؟


المزيد.....

- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ
- الاقتصاد السياسي لثورة يناير في مصر / مجدى عبد الهادى
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2018 - الجزء السابع / غازي الصوراني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ثورة 11 فبراير اليمنية.. مقاربة سوسيولوجية / عيبان محمد السامعي
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكرة والسياسة والاقتصاد والمجتم ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابراهيم الحمدان - تعرف على ثعلب الثورة السورية بخمس دقائق