أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جعفر العلوجي - انسانية البحراني














المزيد.....

انسانية البحراني


جعفر العلوجي

الحوار المتمدن-العدد: 3827 - 2012 / 8 / 22 - 02:31
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يقولون أن العالم ليس أكثر من قرية صغيرة ، ونقول صدق من قال ذلك ، لأننا ومن خلال أجهزة الاتصالات التي أصبحنا أسرى لها ، بتنا على تواصلٍ مع الذي يحدث في ربوع الأرض بشرقها وغربها ، واليوم سنتحدث عن رجل عراقي أصيل يسكن في مدينة تورينتو الكندية يدعى يوسف البحراني الذي يمتهن (الصيدلة) كونه أحد الخبراء والكفاءات الذين تركوا وطنهم الذي لم يقدّر ما لديهم .. يوسف الصيدلاني الذي يتحدث عن أفعاله وأعماله الخيرية القاصي والداني ، سبق له أن شرب من نهري العراق ، دجلة والفرات ، ولأنّه ارتوى من مائهما ، بقي وفياً لهما ولكل ما هو عراقي ، فراحت أعماله يتم تداولها بين الناس وهم يتحدثون عنها ، لأنّها أعانت الكثيرين ممن طرقوا بابه أو عرف عن أحوالهم بالصدفة أو بالتقصي ، لأنّه تطبّع على فعل وعمل الخير. يوسف البحراني الإنسان الذي جسّد مفهوم الإنسانية بكل ما يعنيه ، ضرب لنا أمثلة حيّة على أصالة النبع العراقي الذي لا يمكن أن تشوبه شائبة ، قدّم المال وأعان المحتاج وهيّأ الفرص للكثيرين ليعيشون متنعّمين غير محتاجين أو خائفين من غدر الأيام الذي لا يرحم أو يفرّق. لقد جعل يوسف من بيته ومحل عمله مركزاً لكل عراقيٍ محتاج ولولا الأخيار أو المنتفعين من أفضاله لما عرفنا عن هذا العراقي الذي يقدّم الكثير بيده اليمنى (خلسة) خوفاً أن تراها يده (اليسرى) لكي لا يضيع أجره عند ربٍ لا ينسى عباده وأرسل لهم هذا الرجل الذي صان الأمانة التي أودعه إياها الله عزّ وجلّ فصانها كما تصون الأم طفلها الرضيع ، لأنّه يعلم أن ما يأتي من الله فهو لله ، وليس لغيره. يوسف الذي يسكن بعيداً بآلاف الكيلومترات عن بلده العراق ، عرف كيف يخدمه ويسعد أبنائه ، من كانوا منهم في الخارج وفي أي بلد كان أو في الداخل وفي أي مدينة عراقية. قد نجد من ينتقدنا لأننا نمتدح أفعال هذا الرجل الذي نقسم أننا لا نعرفه ، وإنما سمعنا عن عمله وفعله ، لذا نحن لا نابه من حفنة من الذين يسيرون في ركب هذا أو ذاك ممن ينتفعون منهم. نحن نكتب هذه العبارات ونجدها خالصةً لوجه الله تعالى ، كونها تنصف رجلاً أصيلاً وأمينا على بلده يدعى يوسف البحراني الذي كم نتوق لأمثاله ليخدموا العراق ، بعد أن رأينا أن أغلبي من وطأت أرجلهم أرض العراق من الساسة لم يقدّموا ولو ما نسبته (1%) مما قدمه هذا الرجل الأصيل. استعينوا بالأخيار ممن ذاع صيتهم بأعمال الخير ممن يمتلكون العلم والقلب الرحيم بالعراقيين ولا تتركوهم من دون الإفادة من قدراتهم التي تتفوّق على قدرات الكثيرين من أصحاب المناصب الذين اغتنوا بعد جوع ورغم ذلك ، هم متخمون بخيرنا الذي غطّا رؤوسهم وترك رؤوسنا مكشوفة تنهشها الغربان. إنسانيتك يا يوسف البحراني ستبقى الشاهد الأصدق على معدن العراقيين الأصلاء. طب نفساً بالذي تفعله وثق أنّنا سنجدك يوماً وأنت تعين العراق والعراقيين وتنتشلهم من واقعهم الأليم ، لأنّك صاحب تجربة عمل بها من ماله (الحر) الخاص الذي فتح بيوتاً كثيرة ، فيما نجد من إبتلانا الله بالكثير منهم وهم يقفلون البيوت التي أمر الله أن تبقى مفتوحة. والله من وراء القصد.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,664,899
- ليلة سقوط الأولمبية العراقية !


المزيد.....




- قدم في تل أبيب وأخرى في طهران.. مع من تتحالف الإمارات؟
- واشنطن توافق على مبيعات -إف 16- لتايوان رغم احتجاج بكين
- جونسون: على الهند وباكستان تسوية وضع كشمير بشكل ثنائي
- وقعها قبل يومين من انتحاره.. وصية الملياردير إبشتين تكشف حجم ...
- ترامب يدعو -آبل- إلى مغادرة الصين
- بعد خروجها منه.. الولايات المتحدة تدرس تصنيع صواريخ مختلفة ح ...
- خوفا من تراجع شعبيته.. أردوغان -يضحي- بالسوريين
- اليمن: الانفصاليون الجنوبيون يسيطرون على معسكرين للقوات الحك ...
- واشنطن تقرر تزويد تايوان بـ 66 مقاتلة F-16 بقيمة 8 مليارات د ...
- اختبار واشنطن الصاروخي.. هل بدأ التصعيد؟


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جعفر العلوجي - انسانية البحراني