أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - اسماعيل ميرشم - هل حقق الفريق الكوري غايته في اولمبياد لندن؟














المزيد.....

هل حقق الفريق الكوري غايته في اولمبياد لندن؟


اسماعيل ميرشم
الحوار المتمدن-العدد: 3819 - 2012 / 8 / 14 - 09:36
المحور: المجتمع المدني
    


هل حقق الفريق الكوري غايته في اولمبياد لندن؟
باسدال الستارعن منافسات اولمبياد لندن 2010، والتي شاركت فيها 204 دولة من بقاع العالم بمجموع حوالي 10500 رياضي ورياضية تنافسوا في 26 نوعا من الرياضة بما مجموعه 302 منافسة جماعية وفردية. اصبحت الموقف واضحا لكل بلد ولكل فريق من ما حققتها خلال سبعة عشرة يوما من المنافسات الحادة والشيقة والمثيرة للعواطف الجياشة وفي احيانا كثيرة الاجهاش في البكاء حزنا على الخسارة او سعادة لفوز ولو بالميدالية البرونزية.
السؤال الملح هنا، هل حقق الكوريين هدفهم في هذه الدورة؟ وما التي حققتها الفرق العربية بالمقابل؟
كوريا كانت من بين البلدان التي خططت منذ اربعة سنوات وعملت واعلنت عن الهدف التي تعمل لتحقيقها في هذه الدورة وهي 10على 10. اي العمل للحصول على عشرة ميداليات ذهبية على اقل تقدير واحراز احدى المراتب العشرة الاولى في نفس الوقت.
لكن النتائج النهائية اظهرت بان الكوريين قد حققوا افضل مما خططوا لها حيث تمكنوا في الحصول على ما مجموعه 28 ميدالة، 13 ذهبية و8 فضية و7 برونزية واحتلوا المرتية الخامسة في الترتيب النهائي على مستوى العالم بعد الولايات المتحدة والصين وانكلترا وروسيا والمرتبة الثانية بعد الصين على مستوى قارة اسيا.
تعتبر هذه النتيجة افضل انجاز للفريق الكوري في تاريخه في الاولمبياد خارج اراضيه بينما احتلت المرتبة الرابعة في اولمبيات سيئول التي استضافتها كوريا الجنوبية عام1988 .
الكوريين ابدعوا ونجحوا في التفوق في عدة انواع من الرياضة كالرماية بالسهم والمسدس والمبارزة بالشيش وكذلك الجودو والسباحة وغيرها فضلا عن تحقيق فريقهم الكوري الاولمبي افضل نتيجة في تاريخه في الاولمبياد عندما احرزت على البرونزية بجدارة بعد الحاقهم الهزيمة بخصمهم المعهود الفريق الياباني القوي بعد ان تمكنوا من الفوز على الفريق الانكليزي امام جمهوره البالغة 75000 وعلى ارضه في الدور قبل الربع النهائي.
الكوريين خططوا جيدا لهدفهم وعملوا بمثابرة وتوان وصبر خلال اربعة سنوات الماضية واعلنوا عن هدفهم قبل توجههم الى لندن بايام وفعلا حققوا فضل نتيجة في تاريخهم.
هنا الواقع تفرض علينا سؤالا ملحا، الا وهي ماذا حققت العرب في ال22 بلدا وعدد نفوسهم مايقارب 350 مليون نسمة؟ مقارنة لبلد اسيوي مثل كوريا والتي لاتتجاوز عدد سكانه الخمسون مليونا؟ ما السبب واين الخلل؟ وخاصة اغلب البلدان العربية تطفوا على بحيرات من "الذهب الاسود" بينما كوريا لاتملك غير البحار والجبال؟ مثلما قال لي احد اصدقائي الكوريين، مزحة.
ما حققتها العرب 11 ميدالية، اكثر من نصفها برونزية ولو نوزعها على عدد البلدان تكون الحصة نصف ميدالية لكل بلد! اليس هذه النتيجة المتواضعة تحتاج للتوقف والبحث والتقصي عن مكامن الخلل واسباب العجز وبالتالي تحتاج للتخطيط والبرامج والعمل المواظب والمدروس لتحقيق مستوى افضل ولو المرتبة الاربعة والاربعون! في دورة ريودي جانيرو في البراويل عام 2016.
للامانة"ولتطيب الخاطر" نذكر بان ليس العرب وحدهم في هذا المستوى من الفشل لتحقيق مستوى لائق تتناسب مع عدد نفوسهم وثرواتهم في الدورات الاولمبية، بل الهند هي الاخرى التي تنافس مع العرب في هذا المستوى المتواضع، حيث مستواى انجازهم في افضل الاحوال وهي دورة لندن 2012 لم تتجاوز 6 ميداليات نصفها برونزية فضلا عن 3 ميداليات في 2008 وميدالية واحدة يتيمة في دورتي 2004 و2000 على التوالي.
واخيرا وليس اخرا، هل هناك موأمرة كونية ضد الفرق العربية تمنعهم من تحقق مستوى افضل لو امنا فرضا بان انتهاك حقوق المواطن وعلى مر العقود الماضية كانت نتيجة "الموامرة الصهيونية- الامريكية"ام ان الفشل ناتجة عن اسباب وعوامل محلية؟ اتركها للقاريء الكريم وللمهتمين بالرياضة في "الوطن العربي"بان يتمعنوا في تلك الاسباب، ليضعوا لها الحلول الجريئة والعلمية والعملية بعيدا عن "الواسطات" و عبارات جلد الذات مثل "احن مابراسن خير"عسى ان تكون الدورة القادمة افضل نتائجا للبلدان العربية واقوى مشاركة.
وفي محمد فرح الحائز على الميدالية الذهبية في مسابقة 5000 مترالصومالي الاصل واللجيء مع عائلته عندما كان في الثامنة من عمره الى البريطاني والحائز على الجنسية البريطانية هناك افضل دليل على ان الخلل الاكبر ليس في مواهب شبابنا وشعوبنا بل في البيئة التي تفرض عليهم والمحيط التي يتحكم في افكارهم وقابلياتهم وانجازاتهم. وكما وصف محمد برادعي محمد فرح ب"الاسطورة" حينما كتب على صفحته الشخصية" مكن اي انسان واعطيه الفرصة تجده يحلق في الافاق"









رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الحكام الكورييين واستعدادهم للاعتذار للشعب عن اخطائهم
- توقيع الرئيس بين عهدين
- هل انكار وجود الاختلاف، حل للمشكلة ام تعميق لها؟
- آلية الانظمة الدكتاتورية-الحلقة2- دراسة مقارنة مابين دكتاتور ...
- أيهما صح وليس أيهما حلال او حرام!
- تعريف وأنواع الدكتاتوريات: مجتمع مدني
- كوريا الشمالية وتوتر علاقاتها مع الجنوبية من جديد
- الكلمات نوافذ أم جدران
- سيئول
- محاولات
- قصيدة مترجمة للشاعر الكوري مانهي
- خاطرة


المزيد.....




- بالفيديو.. تعذيب وحشي للأطفال الفلسطينيين على يد القوات الإس ...
- حكم بإعدام 14 من رافضي الانقلاب بمصر
- آلاف الإسرائيليين يتظاهرون ضد «فساد» نتنياهو ويطالبون باستقا ...
- مصر.. الإعدام لـ 14 متهما في -خلية الإسكندرية-
- مكتب المفتش العام يلقي القبض على عصابة تمتهن الاتجار بالبشر ...
- الأمم المتحدة: الليبيون تعبوا من المراحل الانتقالية
- آلاف يتظاهرون في تل أبيب ضد الفساد
- القانون الدولي يعطي العراق الحق في الإعدام – طارق حرب
- العيادات الشعبية تجهّز النازحين في بغداد بأدوية الأمراض المز ...
- موريتانيا : -المنتدى- يطالب باطلاق سراح النشطاء المعتقلين


المزيد.....

- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير
- الضمير الانساني يستيقظ متأخراً متعاطفاً مع مذبحة اطفال هيبان ... / ايليا أرومي كوكو
- منظمات المجتمع المدني في البحرين / فاضل الحليبي
- دور المفردة والسياق في بناء المشهد الجنسي / سلام عبود
- مدخل الى الاتصال و الاتصال التنظيمي / بن النية عبدالاله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - اسماعيل ميرشم - هل حقق الفريق الكوري غايته في اولمبياد لندن؟