أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سيروان ياملكي - هيت لك














المزيد.....

هيت لك


سيروان ياملكي

الحوار المتمدن-العدد: 3812 - 2012 / 8 / 7 - 09:22
المحور: الادب والفن
    



ياقاتــلي ما أجمـــــــــــــلكْ
سُـــــبحانَ مــن قــــد مثـّلكْ

يا آيـــة ً فــي صــــــــــورةٍ
مُجسِّـــــداً من أرســـــــــلك

حيّـــاك ربّـــي ..نبـِّنـــــــي
بأي ِّ ســـــحرٍ جمـّــلك ..!؟

أبـالدّلالِ قَـــــد لـــــــــــوى
خصراً هـوى..إن عــدّلك ؟

أم مــن نســــيم ٍ صـاغـــــهُ
فـــراحَ يـلوي مِغــــزَلك !؟

تـُـثنــــي لـــدانَ خَصــــــرهِ
ربّــــــاهُ زِدْ .. ما أعــــدَلك

هـــذا الجمــــــالُ لــو تعـي
جنايــــة ٌ.. ما أقتـــــــــــلك

فــوق الجمـــــالِ رقــّــــــة ً
وفتنـــــــة ً قـــد حمـّــــــلك

ذوى الفـــــؤادُ غـُلـّـــــــــة ً
أورِدْ قتيـــــــــلاً منهــــــلك

ينــــــــــــوءُ قلبـــــي كلـّمـا
أراكَ حَسْـــــــبي قــد هــلك

يــا عالِمـــــــاً .. بوصفــــهِ
يــا واصِفـــــاً.. ما أجهــلك

يَعشــوشِـــبُ الــــــدّربُ إذا
مـا مــرّ خطفـــاً ..أو ســلك

أصـبتنـــي يــانيــزكــــــــي
أرضــاً وأشــعلتَ الفـَـــــلك

قـُــــلْ يا لظـــى لنبضتــــي
وجذرها .. من أوصَــلك !؟

للخلـــقِ ربٌّ واحـــــــــــــدٌ
تـُـرى بكـَـمْ .. قــد أكـمَلك !

وأجـبـِلوا مـــــــن طينـــــها
والنـّـــــــورُ ذا.. أبقــاهُ لـك

ســوّاكَ مـن ومْـضِ السّـنى
حتـــى الإلـهُ انحــازَ لـــــك

فللقــديـــرِ حكمـــــــــــــــة ٌ
فــي الخـَلـــق لمّــا أمهـَــلك

ســـــبحانـَهُ مـــن مُبـــــدع ٍ
أهـــداكَ كـُـلَّ مـا مَــــــــلك

أثــراكَ حُســـناً مااكتفــــــى
بالكبــريـــاءِ أشغـَـــــــــــلك

كأنـّــما الحســــــــنُ انحنـى
بعــد اكتمـــــال ٍ .. قبـَّــــلك

فلا تكـُـــنْ ( كـَيوسُـــــــفٍ)
فــي الحُســــن والصَّـدِّ مَلك

أنــتَ العزيــــزُ صِـــــلْ إذاً
قطـّعتَ قلبي .. هَـيْــــتَ لك






ديوان (حب من طراز آخر)





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,469,758,611
- عازف عود
- لحظة
- رسالة غاية في السرية
- تواطؤ
- رحلة
- ألق
- أشياء
- تهريب الوطن
- آل
- آدم
- لغة
- سيبقى العراق عراقا
- الخروج الى الداخل
- وهم
- في عيدها
- لاعب كرة عاشق
- وطن بلا ضمير
- ؟
- في متحف القلب
- وجهة نظر


المزيد.....




- قداس بكنيسة صهيون.. الفنان كمال بلاطة يوارى الثرى بالقدس
- للحفاظ على اللغة العربية... حملة مغربية ضد إقرار اللغة الفرن ...
- اللبنانية إليسا تصدم متابعيها بقرارها الاعتزال .. والسبب &qu ...
- اللبنانية إليسا تصدم متابعيها بقرارها الاعتزال .. والسبب &qu ...
- تعز.. تظاهرات حاشدة تطالب بتحرير المحافظة وترفض الاقتتال الد ...
- الفنانة شمس الكويتية -تختبر الموت- في صورة لافتة (صورة)
- الفنانة إليسا تعتزل الغناء
- الوطن المفقود والمشتهى.. قصائده وأغانيه في الثورة السودانية ...
- القبض على مخرج فيلم -خيال مآتة-
- بسبب -المافيا-.. إليسا تعتزل الغناء ومغردون يطالبونها بالترا ...


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سيروان ياملكي - هيت لك