أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نهاد كامل محمود - هكذا تعليقات متدنية ان هي الا هفوة من مفكرينا المسلمين مثلما فعل شومان فليحكموا القراء














المزيد.....

هكذا تعليقات متدنية ان هي الا هفوة من مفكرينا المسلمين مثلما فعل شومان فليحكموا القراء


نهاد كامل محمود
الحوار المتمدن-العدد: 3770 - 2012 / 6 / 26 - 12:58
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تفضل الاستاذ المحترم سلامة شومان مشكورا في تعليقه الرقم 4 على مقالي المعنون (( صدق الله .. وكذب ابن تيمية .. وغالط اغونان .. واختفى شومان )) .. وحدث هذا التعليق بعد ان كان قد اختفى الاستاذ شومان من ساحة الحوار لعجزه عن التعليل وافلاسه من مواجهة حججي المستندة الى ايات قرانية والى واقع مكشوف .



ثم بعد ان ذكرت في عنوان مقالي اعلاه ان (( واختفى شومان )) .. عندها فقط تفضل الاستاذ شومان بتعليقه الرقم 4 اعلاه وكان تعليقا ساذجا لا يستند لواقع حال ولا يستند لمنطق ولا يكشف معلومة جديدة او قديمة .



ورغم اني لا ارتضي هكذا تعليق واهي من هكذا معلق داهي .. الا انني ساناقشه احتراما لشخص المعلق الاستاذ سلامة شومان المحترم .



لقد تفضل الاستاذ شومان قائلا لي :-



(( عندما تكتب موضوع يستحق التعليق نرد عليك .. اما ان تعيد ما تحدثنا به فانت فارغ من العلم ))



وانا اقول للاستاذ شومان مجيبا :-



ياسيدي المحترم شومان .. انك قد اختفيت ولم تعلق على مقالي السابق الذي عنوانه (( السنة والشيعة والاحزاب الدينية ليست من الاسلام )) .. وهذا الموضوع يهمك جدا وهو موضوع لم يسبق ان كتبت عنه انا اطلاقا اي انه ليس معادا ولم نتحدث به .. وانت ياسيدي لم تعلق عليه رغم انني كنت قد كتبته ونشرته لاول مرة .. وتفسيري انا في كونك ياسيدي لم تعلق عليه هو لانني قد استندت فيه (( اي في مقالي )) الى اربع ايات قرانية والى واقع الحال الذي يعيشه المسلمون الامر الذي اسقط كل حججك واعجزك عن التعليق ولو بحرف واحد فاخفيت نفسك وراء الكواليس .. نعم ياسيدي هذا هو سبب اختفاءك وعدم تعليقك وليس السبب كما تفضلت كون الموضوع تحدثنا به وهو معاد فنحن لم نتحدث به وهو ليس معاد .



ثم تفضل الاستاذ شومان قائلا لي (( عندما تنتقد العلماء السابقين والحاضرين فهذا جهل ))



وانا اقول للاستاذ شومان ما يلي :-

ياسيدي لقد قال سبحانه (( وجادلهم بالتي هي احسن )) .. ولم يقل سبحانه لا تجادل العلماء السابقين والحاضرين .. وانا ياسيدي في مجادلتي قد كشفت كذبا وتحريفا تعرفه حضرتك الكريمة ويستطيع معرفته من المصادر كل من يريد من القراء الكرام .. اما الكذب والتحريف الذي قام به العلماء والذي كشفته انا فهو ياسيدي ا ن ابن تيمية قد قال (( ان المسلمين السنة سابقين العالم بقرون )) وهذه فرية لا اعتقد ان عاقلا يقر بها .. اما العالم الثاني الذي انتقدته فهو شيخنا المحترم القرضاوي حيث قلت انا بحقه ما يلي :-



اننا لو تجاوزنا فتوى الشيخ القرضاوي في فتواه جواز مص ذكر الزوج من قبل الزوجة وجواز تقيبل فرج الزوجة من قبل الزوج فكيف نتجاوز فتواه في تحليل الربا للمقيمين في اوربا ..؟؟؟؟



فهل لي حق ياسيدي الكريم شومان المحترم ان اكذب قول بن تيمية من ان السنة سابقين العالم بقرون ...؟؟؟



وهل لي الحق ياسيدي ان انتقد شيخنا القرضاوي اذا تجاوزت قوله في مص الذكر وتقبيل الفرج .. فهل لي الحق ان انتقده لتحليله الربا للمقيمين في اوربا ام انك تؤيده في ذلك ياسيدي العزيز ؟؟؟..



وهل يعتبر هذا ياسيدي جهلا اذا اشرت الى الكذب والى مخالفة كلام الله ؟؟؟؟؟



انني ياسيدي الكريم اعبد الله وحده .. ولا اعبد اي فقيه سابق او معاصر او لاحق .



ثم ختم الاستاذ شومان تعليقه موجها كلامه لي بقوله التالي ..



(( ارجوان لا تعاود الحديث في علوم الاسلام الا بعد ان تذهب الى فقهاء يعلموك اولا ))



وانا اقول للاستاذ شومان ما يلي :-

ياسيدي الجليل يبدو انك نسيت انني قد قضيت من عمري عقودا صحبة العلماء في الليالي الحمراء حيث كانوا في امسيات ايام الجمع يسخرون من المصلين ويتندرون بخطبهم التي القوها على المسلمين من على المنابر في تلك الجمع ويتفاخرون انهم يخالفون كلامهم الذي لم تمضي عليه سوى سويعات .. (( ولتعلم ياسيدي العزيز انهم مازالو في مراكزهم الدينية لحد الان وانا اسالهم عند الحاجة )) ولا غرابة في ذلك فهم في شانهم هذا مثل شان النائب المحترم الدكتور علي ونيس القائد لشريحة كبيرة من المسلمين بضمنهم بعضا من الاناث المتهمات معه في فعل فاضح يخالف الدين والقانون .



هوّن الامر عليك ياسيدي المحترم شومان .. واعترف بشجاعة ان لا يوجد مخلوق معصوم سوى الرسول (ص) .. اما الصحابة واهل البيت .. والخلفاء الراشدين .. وجميع بقية الفقهاء واتباعهم .. بضمنهم انت ياسيدي وكذلك بضمنهم انا .. فجميعنا غير معصومين وعرضة للخطأ والخطيئة .. فلا تؤاخذني ياسيدي ولا تتضايق اذا انتقدت احدا غير الرسول (ص) فما قولك بعد هذا ؟؟؟.



احترامي وتحياتي لكل من يقرأ كتابي هذا .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,845,581,353
- الى محمد مرسي مع الاحترام .. تهنئة .. وتحذير .. ونصيحتين
- صدق الله .. وكذب ابن تيمية .. وغالط اغونان ..واختفى شومان
- السنة والشيعة والاحزاب الاسلامية ليست من الاسلام .. بل هي ضد ...
- اعجاز رقمي رباني اسلامي في الحاسبة التي صنعها الكفار
- شهادة الكذب واضحة في جبين الفقهاء واتباعهم (( سيماؤهم في وجو ...
- هل ينفذ حزب النور مائة جلدة بحق النائب السلفي علي ونيس اذا ث ...
- عدم امانة الفقهاء المسلمين تكشفها سذاجة اسئلة المنخدعين بهم ...
- من وسائل هروب المنخدعين بالفقهاء والمدافعين عنهم النموذج الت ...
- مراوغة عبيد الفقهاء تكشف زيف علومهم وزيف علوم فقهائهم
- بلاغة القران ببساطته وسهولة فهمه .. وما يدعيه الفقهاء من بلا ...
- اعادة نشر اكذوبة (( ابن تيمية )) من اجل كشفه امام المؤمنين ب ...
- علم التواتر في الفقه الاسلامي يعكس غباء مبتكريه .. فهو يخدم ...
- نقد واجابة لمقال (( عشرة اسئلة تجعلني لا ديني )) لمالك بارود ...
- لا يوجد مسلما يستطيع ابطال شبهات الملاحدة في انكار الخالق يا ...
- كل الاحاديث النبوية محرفة او موضوعة عدا التي تطابق كلام الله ...
- وتبقى جريمة الاخوان والسلفيين في ختان بنات مصر خلسة (( جريمة ...
- علماء واطباء مسلمون في السعودية ومصر يدينون جريمة ختان المرا ...
- لقد قهروك فتشوهت اعذارك مثلما قهر الاخوان والسلفيون البنت ال ...
- قد تورط من دافع عن جريمة ختان البنات الصغيرات ياسلامة شومان
- ان صح ما كتبته هويدا صالح عن جريمة الاخوان المسلمين والسلفيي ...


المزيد.....




- نجاة نائب الرئيس الأفغاني عبد الرشيد دوستم من هجوم انتحاري ت ...
- احتجاجات البصرة.. هل يدخل العراق عصر ما بعد الطائفية؟
- مسلمون يخمدون حريقا داخل كنيسة في مصر
- محمد إقبال.. فيلسوف الإسلام وشاعره في الهند
- تنامي التيار السلفي المتشدد جنوب ألمانيا بشكل كبير
- فحوص جديدة تشير إلى زيف ثوب دفن به المسيح
- فحوص جديدة تشير إلى زيف ثوب دفن به المسيح
- ساعات عصيبة يعيشها المسجد الأقصى ومحيطه
- نيابة البحرين تأمر بحبس رجل دين احتياطيا بسبب تغريدات
- مستوطنون يتوافدون على المسجد الأقصى وسط انتشار كثيف للشرطة ا ...


المزيد.....

- ( العذاب والتعذيب : رؤية قرآنية )، الكتاب كاملا. / أحمد صبحى منصور
- التجربة الدينية – موسوعة ستانفورد للفلسفة / إسلام سعد
- الحزب الإسلامي العراقي الإرث التاريخي ، صدام الهويات الأصول ... / يوسف محسن
- المرأة المتكلمة بالإنجيل : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- (سياسات السيستاني (أو الصراع على تأويل الدولة الوطنية العرا ... / يوسف محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس / ياسين المصري
- حول تجربتي الدينية – جون رولز / مريم علي السيد
- المؤسسات الدينية في إسرائيل جدل الدين والسياسة / محمد عمارة تقي الدين
- الهرمنيوطيقا .. ومحاولة فهم النص الديني / حارث رسمي الهيتي
- كتاب(ما هو الدين؟ / حيدر حسين سويري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نهاد كامل محمود - هكذا تعليقات متدنية ان هي الا هفوة من مفكرينا المسلمين مثلما فعل شومان فليحكموا القراء