أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - وليم نصار - التباس في اللحى














المزيد.....

التباس في اللحى


وليم نصار

الحوار المتمدن-العدد: 3743 - 2012 / 5 / 30 - 09:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أرغب في الكلام فلا يسعفني اللسان..
أطلق صرخة مكتومة خوفا من أن يسمعني “رفيقي السوري الشيوعي الثائر” … هذا “الرفيق” الذي التبست عليه اللحى إلى درجة بات يصعب عليه التفريق بين لحية العرعور ولحية تشي غيفارا .. شهيدنا الأوحد في الأدغال.

أرغب أن أسأل “رفيقي السوري الشيوعي الثائر” والبالغ من العمر خمسون عاما، والمقيم في كندا منذ خمس وثلاثين من السنين، أي مذ كان في الخامسة عشرة من عمره. أرغب يسؤاله لماذا يفشل في إقناع زوجته وأبنائه بالفكر الشيوعي بينما يستطيع إقناع الشيوعيين العرب التائهين فكريا بأنه أمضى خمسا وعشرين عاما في المعتقلات السورية؟ مع أن الرفاق الشيوعيين العرب يعرفون جيدا أنه لم يزر سورية منذ هجرته مع والديه سوى مرة واحدة ولمدة أسبوعين لاختيار عروس سورية له، عذراء، أي غير مفتوحة سابقا.

"رفيقي الشيوعي السوري الثائر" ... لم يتنازل للمشاركة في ذكرى اغتصاب فلسطين .. طلعا .. فهي لم تذكر في كتاب رأس المال ... ولم يلب دعوة الاضراب عن الطعام تضامنا مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال اليهودي، وأيضا، ربما لأن ذلك لم يذكر في مؤلفات لينين الكاملة. كما أنني لم اره يحتج ولو باطلاق زمور سيارته عند قصف غزة أو أثناء العدوان اليهودي على لبنان وجنوبه.

لكن "رفيقي الشيوعي السوري الثائر" ... والذي يفتخر بأن حزبه يعبر عن مصالح الشعب إلى درجة تغيير اسم هذا الحزب، بعد وفاة الاتحاد السوفيتي، من الحزب الشيوعي إلى حزب الشعب .. لا يجد حرجا في أن يفلح الأرض بكل ما أوتي من عزم "هبوا ضحايا الاضطهاد" لينظم ويدعو ويروج إلى محاضرة لأحد السلفيين عن الاسلام دين المساواة والاخوة واللاعنف ... ويصف في دعوته المحاضر بأنه داعية سلام ولا عنف.

"رفيقي الماركسي جدا"، والمسيحي جدا جدا، ينشط يدا بيد مع سلفي لا ينظر إليه في قرارة نفسه إلا كعبد مستقبلي.

يا "رفيقي الشيوعي السوري الثائر" .. أرغب بسؤالك سؤالا وحيدا أوحد ... سؤالا واحدا فقط ... ولن أعاتبك على كتابتك تقريرا أمنيا عني إلى جهاز الامن .. ولا إلى عميد كليتي تتهمني بها باعطاء طلابي معلومات خاطئة عن النظام السوري وأنني استغل سذاجتهم وعدم معرفتهم بسورية للقيام بأنشطة تدعم النظام السوري الدكتاتوري الفاشي المجرم حسب وصفك له في رسالتك.

كما أنني لا أهتم إذا ما مارست ماركسيتك المقلوبة ولبست ثياب أهل الذمة لتحريض رفاقك الجدد من السلفيين المتأسلمين المتعطشين للدم ورقاب الأطفال. وقد وصلت رسالتك، لكني وبكل ما أوتيت من كبرياء زرعه لبنان في روحي بصقت عليك.

سأسألك ... وأقسم باللات والعزى أنني سأتقبل إجابتك بكل روح "رفاقية ديمقراطية". وسؤالي لك: من العكروت ابن العكروت الذي يصدق أنكم تقومون بثورة وأنكم ثوار؟
يا "رفيقي الشيوعي السوري الثائر" .. لا أعرف من اين وكيف حصلت على لقب شيوعي، ولا أدري كيف يحتمل رائحتك النتنة موظف الأمن الكندي المكلف بالتواصل معك بصفتك منسقا عاما لقوى التحالف من أجل الديمقراطية في سورية.

إنك أيها الخائن لوطنه وأمته وشعبه وفكره تبني قصرا على الثلج .. لكن قصرك سيذوب عندما تشرق شمس سوريانا من جديد ...
تحيا سوريانا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,467,303,400
- ما تيسر من سورة الارتباك
- ما تيسر من سورة الارتياب
- جمول ... حكاية عشق
- ليس تضامنا مع المنار ولكن فليخرس كهان الدم
- عناوين صغيرة
- في ذكرى الحرب الأهلية اللبنانية
- مجنون عكا وبعض من خبز روحي
- حب باللوكيميا
- هلوسات مبكرة للعام 2010
- صديقي فخامة الرئيس نورمان فنكلستين
- سلاما لمغتالي أحلامنا
- خمسة نجوم إلى صبرا وشاتيلا
- الثوب والعنب
- البيان رقم واحد
- إعترافات فحل يساري لتحرير فلسطين
- الرسالة الثالثة إلى أم العز
- رسالة ثانية إلى أمي الكنعانية
- أم عز الدين
- دويلة أبو قرون
- إلى قيادات اليسار في م.ت.ف


المزيد.....




- الداخلية الأفغانية: ارتفاع حصيلة ضحايا الهجوم الانتحاري في ح ...
- تفجير ضخم يستهدف حفل زفاف في كابل
- مقتل 63 شخصا وإصابة 100 آخرين جراء تفجير استهدف عرسا غرب كاب ...
- الأسلحة الروسية فرط الصوتية أقلقت أمريكا
- خطوات نحو سباق التسلح: ما الذي سيجري للترسانة النووية الروسي ...
- السعودية تنصح رعاياها بتجنب منطقتين من اسطنبول
- الداخلية الأفغانية: ارتفاع حصيلة ضحايا الهجوم الانتحاري في ح ...
- أميركية اعتقدت إصابتها بحصى الكلى تكتشف حملها في 3 توائم
- تفجير -انتحاري- بحفل زفاف في كابول يسفر عن سقوط قتلى وجرحى
- بريطانيا تواجه نقصا في الوقود والغذاء والدواء إذا خرجت دون ا ...


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - وليم نصار - التباس في اللحى