أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ماجد الحيدر - موفق محمد.. قصيدة ماجد الحيدر في مربد 2012














المزيد.....

موفق محمد.. قصيدة ماجد الحيدر في مربد 2012


ماجد الحيدر

الحوار المتمدن-العدد: 3738 - 2012 / 5 / 25 - 16:38
المحور: الادب والفن
    


موفق محمد
شعر:ماجد الحيدر

في الحلَةِ همهمةٌ
لا تنقلها نشراتُ الأخبارْ..
عن رجلٍ – لو نُرخي الحبلَ لهُ-
سيجَللُنا بالعارْ!
...

يتفتحُ زهرُ اللوزِ بكوردستانَ
وهذا خطرٌ
ويفوحُ القَداحُ بشطِّ الكوفةِ
وبهذا خطرٌ
ويجازفُ أستاذُ "الفنّيةِ" في الفلوجةِ
بالروحِ الحُلوةِ لِيُعلِّمَ بضعةَ طلاّبٍ
عزفَ القيثارْ
ويعلِّقُ صبيانُ "الكاظمِ"
وصبايا "الكرّادةِ" صورةََ "جيفارا"
بين النهدينِ وفوقَ القمصانِ
وفي هذا -لو تدرونَ- الخطرُ الأكبرُ
فانتبهوا
يا مَجمعَ تشخيصِ مصالحِ زعماءِ الصدفةِ
يا لجنةََ توزيعِ البيضِ الذهبيِّ
وعصبةَ شفطِ النفطِ
وتجّارَ الآثارِ
أفيقوا من غفلتكمْ:
اليومَ تمطّى الخبزُ فبانتْ عورتُهُ
من خرقٍ أمنيٍّ في الثوبِ المرقوعِ
وهذا الشاعرُ يشتُمُنا منذُ الأمسِ
ويفضحُنا بينَ العربانِِ
يشبّهُ غُرمولَ الدولةِ
بالموزِ الذابلِ
ولِحاها بذراقِ الغربانِ
فهبّوا صفّا
-هذا استثناءٌ يدعوكمْ كي تقفوا صفاً-
لتقيموا الحدَّ عليهِ
لكيَ لا يتجرّأَ شعراءُ الما قبلَ التحريرِ
وما بعدَ التكفيرِ
وما بينَ "الفرهودِ" وبين "التطبيرِ"
وخطةِ فرضِ "الشادورِ" على مِسِّ ظِلالِ عباءتنا
الحرَّمها اللهُ على النارْ!
...

في الحلةِ لغطٌ
لا تلقُطُهُ الأقمارْ
عن رجلٍ من عصرِ فَتى غفّارْ
يجهَشُ بالضحكِ المُرِّ اذا ذُكِّرَ بنخيلِ البصرةِ
أو داعبَ موالٌ شطراويٌ رئتيهِ
ويرقصُ من وجعٍ
حين يرى كفَّ شعيطٍ
في كفِّ معيطٍ
منسجمينِ
على نقض حبالِ البيت!

...

الوضع خطير جداً
والظرف عصيب كالعادة في أمتنا
لكن ثمة أمرٌ ليس بمعتاد هذي المرة
أمر يدعونا كي نقلق
كي نسأل أنفسنا:
ماذا فعلت مليارات أنفقناها
ونفوس أزهقناها
وسنيٌّ أمضيناها
حين يفجر علمانيٌٍ أحمرُ جلبابٍ من أهل الطاڴ
قنبلة التصفيق الشامل في قاعات الموصل
أوما قالوا إن السيد قد شور فيهم
فابادهم الله
فكيف إذن عادوا للدار؟

...

في الحلة دمدمةٌ
لغطٌ
وصدور تغلي
وقريباً تأتينا الأخبار!

5-5-2012
إشارات:
*ألقيت في الحفل الختامي لمهرجان المربد التاسع البصرة في 11-5-2012
* الطاڴ : المحلة التي يسكن فيها موفق محمد في الحلة.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,327,251,114
- حديث جانبي على هامش ندوة-قصة قصيرة جدا
- الأغنية-قصة قصيرة جداً
- حمزة المجنون
- يا عمر الخيام-شعر
- قصائد من مقبرة -محمد السكران-
- شاحنة من ورود صناعية
- بلاد التماسيح الضجرة
- من الأدب الساخر-دفاتر عتيقة-عن الحوافر التي تقع على الحوافر
- محاضرة-قصة قصيرة جدا
- نبوءة
- ما أسرع ما تمر الأيام!-قصة قصيرة
- عناد غزوان.. في بيتنا!
- من أين يأتي كل هذا الغباء-شعر
- قصتان.. عن بدايات الأشياء
- أغنية المومس البلهاء
- فرسان الثقافة الصدامية .. خرجوا من الباب ، وعادوا من الشباك ...
- أمنية-قصة قصيرة جدا
- الإله الأعسر-قصة قصيرة جدا
- ديالوج بين رجلين فقدا السمع في الحرب
- مساء الخير يا صديق-مع الترجمة الانكليزية


المزيد.....




- رغم الجدل.. جائزة -البوكر- تعلن هوية الرواية الفائزة هذا الع ...
- بنعبد القادر يدعو إلى الانتقال إلى تدبير مهني مبني على الكفا ...
- فنانات يكشفن عن أعمارهن وأخريات يتكتمن عليه
- جائزة البوكر العربية.. تسريبات واعتذارات
- هؤلاء هم رؤساء اللجان البرلمانية الجدد
- لأول مرة..ذكاء اصطناعي يبتكر موسيقى من نوع الميتال...من دون ...
- حادث خطير يدفع إلى إخلاء دار الأوبرا في سيدني!
- رواية «النبيذة».. سرد سينمائي عن العراق
- ترامب يتعرّف إلى -توأمه- الصيني الغائب في الأوبرا الصينية
- مرشح للرئاسيات الموريتانية يتعهد بحل النزاع في الصحراء المغر ...


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ماجد الحيدر - موفق محمد.. قصيدة ماجد الحيدر في مربد 2012