أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - العتابي فاضل - رسائل حرب متبادلة بين السستاني والصرخي!!!!














المزيد.....

رسائل حرب متبادلة بين السستاني والصرخي!!!!


العتابي فاضل

الحوار المتمدن-العدد: 3726 - 2012 / 5 / 13 - 17:00
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


كلما هدأ سعيرها تعود وتشتعل من جديد هذه النقمة الجديدة التي اسس لها اهل القتل والدمار هم المنتفعين والذين يقتاتون على جهل الأخرين من مريديهم وهم ينعمون بخمس الاجداد التي هي عبارة عن فرمان ألهي وهبة من المولى القدير لفئة من البشر لم تجلب سوى الدمار للشعب العراقي.وبعد ان توارت فتنة القتل الطائفي والعراقيين يحاولون تنفس الصعداء لتبدأ من جديد حرب شيعية شيعية وكل الاطراف تعلم مدى خطورتها ومنهم من يلوذ بالصمت كونها تصب في مصلحته بالدرجة الاولى وترفع من شعبيته بعد ان داهمها الأفول ومريدي هذا وذاك في نشاط اعلامي منهم من يجاهر به ومنهم من يعمل بالصمت كونه مدعوم من اطراف خارجية وحكومية وبين الفينة والفينة يخرج علينا اتباع الصرخي بمطالبات وتظاهرات المراد منها لفت نظر الشارع العراقي لمعاناتهم التي لاتنتهي وهي جُلها مطالب لا تسمن ولا تغيث وعبارة عن أعادة مراكز النواح واللطم على رجل لو خرج من قبره لتبرأ منهم لما يبدر من مريدية من ممارسات لاتسمن ولاتغيث ولانعرف ما مغزى الافراط بها.أمام الثائرين ثار واخمدت ثورته من قبل شلة مارقة واستذكار ثورته ليس بمثل هكذا طرق تبدوا للجميع في غاية السفاهة والذي يريد يذكر الامام يذكر مناقبة وسيرته ويزهوا بها كي تصل الى الاطراف الأخرى خالية من التفاهات والخزعبلات التي اسبغت عليها من قبل ناس منتفعين لاهم لهم الى الأثراء من وراء هذه الثورة التي عَرفت العالم معنى الظلم حين يلحق بالأخرين. ولا نعلم وما الغالية من كل هذه الامور التي ينادي بها الصرخي وحسب ماوردني من بعض مريدية انه اول من طالب بالأنتخابات واين الجديد في ذلك وكل العالم والشعوب المتحضرة تريد انتخابات كي تبني وتؤسس ديمقراطية للحكم وكذلك يقولون هو اول من حرم سفك الدماء العراقية اذ كانت سنية او شيعية ولنتفق معهم لكن من اين اتت سُنة قتل السني للشيعي وبالعكس وهل يوافق ويغذيها الأخرين ويحرمها الصرخي وكذلك يذهبون الى ان المرجعية يجب ان تكون عراقية خالصة ألم يقول الدين لافرق بين عربي او اعجمي الا بالتقوى ولا نعلم اي دور مفيد تقوم به المرجعيات للعراق والشعب العراقي وان قلت او كثرة ليس لها اي دور سوى تفتيت المذاهب وجعل تناحرها مباح وهم من يحركون مريدهم مثل الدمى. الى يكفي ماوصل اليه العراق من وراء سلوك المرجعيات ورجال يسمون انفسهم رجال دين ليس لهم اي نفع في خدمة المجتمع ومكاتبهم تعج بها حتى القرى النائية كونهم يغتنون من وراء هذه المكاتب بأسم المذهب اذ كان المذهب لايخلف علينا سوى الويلات والثبور لنعش بلا مذاهب ولا حتى اديان وكما قال(سيد محمود القمني الكون يسير بنفس النسغ بالأديان او بدونها) والمتتبع للخريف العربي الذي كما يدعون الساسة العراقيون انهم اول من بدأوه كيف جلب الويلات والقتل الجماعي لكل الشعوب التي استثمرت هذا الخريف الهرم المغلف بالدين التي خطته امريكا في دهاليز البنتاغون والمخابرات المركزية وبمشاركة الموساد لكي تجعل الشعوب الاسلامية ترزح بالتخلف اكثر مما هي عليه الأن وتنهي كذبة اسمها المد الاسلامي التي تضحك بهذه النكته على ذقون الشيوخ المهترئين الذين يغزون الفضائيات العرابية والتي تمول من قبل اجهزة اعلامية ومراكز تديرها امريكا واسرائيل والسذج من المسلمين والعرب يصدقونها ويلوكوها بتلذذ.وعاش السستاني والصرخي من بعدهم كل ايات الله في الارض وليملأ اتباع الصرخي الشوارع وتضج بهم الساحات في مظاهرات عارمة من اجل المطالبة بمرجع عراقي نسخة اصليه صناعة عراقية % وازاحت مرجعية ساخت أيران وليهنأ العراق في ظل المرجعيات الرشيدة والى تخلف أكثر وأكثر.............





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,881,092
- عراق عام 2012!!!!!!!
- قصة قصيرة
- المالكي يدعم الارهاب والارهابيين والفساد والمفسدين!!!!
- صلاة الحب
- الفن رجس من عمل الشيطان فأجتنبوه
- أنا من بلد
- قطر الراعي الرسمي للأرهاب الأسلامي
- بين غربتين
- صباح الموت
- أللامنتمي
- حوالات صفراء رشاوي حكومات
- النظام السعودي يرعى الخريف العربي ويترك شأنه الداخلي يتخبط
- في عيدك تنحني لك الهامات ايتها العراقية
- أذا لم تتمكنوا من حماية انفسكم أذن كيف ستحمون الشعب!!!!!!!!!
- الحكام العرب مصدر سخرية وتندر في الافلام الغربية
- كذبة اسمها فروقات اسعار النفط
- النقمة العربية المزمع عقدها في بغداد
- الى اين تسير العلاقات العراقية الكويتية بعد فوز الاسلاميين ف ...
- قبح الربيع العربي بدأ يوضح للعيان!!!!!
- حسن العلوي يعلن انتحاره السياسي!!!!!


المزيد.....




- الفاتيكان يقترب من -حافة الإفلاس-
- الجالية اليهودية المفقودة في السودان
- تواصل المنتدى المسيحي الدولي بموسكو
- رئيس الوزراء الفلسطيني: ممارسات إسرائيل بحق المسجد الأقصى ته ...
- ريبورتاج: طلاب الجامعات يشاركون في الإضراب العام بلبنان ويطا ...
- احتجاجات في بنغلادش بسبب منشور "مُسيء للنبي محمد" ...
- احتجاجات في بنغلادش بسبب منشور "مُسيء للنبي محمد" ...
- بطريرك موسكو وسائر روسيا يدين الانشقاق في صفوف الدين المسيحي ...
- في مقابلة مع الجزيرة نت.. الشيخ عبد الحي يتحدث عن أموال البش ...
- حركة النهضة الإسلامية تؤكد أن رئيس الحكومة التونسية المقبل ي ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - العتابي فاضل - رسائل حرب متبادلة بين السستاني والصرخي!!!!