أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - غسان صابور - رد بسيط للسيدة فلورنس غزلان














المزيد.....

رد بسيط للسيدة فلورنس غزلان


غسان صابور

الحوار المتمدن-العدد: 3718 - 2012 / 5 / 5 - 21:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


رد بسيط للسيدة فلورنس غزلان على مقالها (مصفاة المحبة)
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=306184

سيدتي الكريمة
من زمن طويل أطالع كتاباتك.. وأحبها.. منذ تعرفت على هذا الموقع. أحب كتابتك لأنها كاريزماتية, شاعرية, عاطفية, موسيقية القراءة..مشاعرية. ولكنها في نفس الوقت, يا سيدتي, تهز ديكارت في مثواه العتيق!!!...لأنها لا تحمل سوى العواطف والشاعرية (العربية).ولكنها لا تقدم لي أي جديد في مأساتنا السورية وتمزيق وطن مولدنا أنت وأنا. كم كنت آمل أن تقدم لي كاتبة حرة مسؤولة, ذات خبرة وماض وتجربة, بعد هذه الملحمة الكتابية الرائعة..كم كنت أود أن تفسري لي غرام أمريكا للشعب السوري. كم كنت أود أن تقنعيني بهوس الحمدين القطريين بالحرية في سوريا.. وما من عامل سوري أو عربي يعمل في بلدهم (كالعبد) بلا كفيل قطري يمتص نصف حياته وشقائه.. كيف يطالب آل سعود بالحريات العامة للسوريين.. والمرأة عندهم أرخص من نصف ماعزة, والناس يساقون إلى الصلاة بالعصا... كيف أؤمن كيف أصدق السادة آردوغان وأوغلو, وهما يصرحان أن سيادة سوريا اليوم وغدا بين أياديهم..كيف أؤمن أن السيد جوبيه وسيده ساركوزي ـ الذي آمل أن يرحلا غدا إثر الانتخابات الرئاسية الفرنسية ـ يدافعان عن الأقليات المسيحية في سوريا, كما يدعيان, كذبا وتحايلا ونفاقا.. ولم نسمع لهما أي صوت لدى تفجيرات عشرات الكنائس في العراق ومصر وتهجير المسيحيين قسرا.. كم أود أن تقنعيني يا سيدتي الكريمة.. لأنني مثلك حزين على شعب بلدي. حزين على تفجير مؤسساته واقتصاده وحضارته.. وخاصة حزين على قتلاه بالآلاف..من أي طرف أو التزام كانوا.. وأنحني بكل خشوع أمام ذكراهم وأمام سوريتهم. لأن كل سوري له احترامه في مشاعري, مهما كانت أسباب التزامه. بشرط ألا يتحول هذا البلد إلى مخبر للسلطات العالمية التي تريد خلع أنيابنا إلى الأبد وتحويلنا إلى نعجات مسالمة خاضعة, تأكل ما يعطى لها وتفرخ وتصلي وتنام!!!.....
لا تظني إطلاقا أنني أدافع عن هذا النظام. ولا عن أي من هذه التشكيلات الهيتروكليتية, التي تريد الاستيلاء عليه, دون تغييره على الإطلاق..إنما أرغب أن تعود إليه الديمقراطية الحقيقية والحريات الإنسانية, بأيدي أبنائه أنفسهم, من داخل الوطن. بلا أي تدخل أجنبي يفقدنا سيادتنا وكرامتنا, ويهدم جميع مكوناتنا القومية المختلفة والمتآلفة التي بنيت على أرضه منذ قرون طويلة...وخاصة أن يتوقف قتل السوريين للسوريين.لأنني على ثقة شخصية أن كل من يدخلون ويتدخلون في أمور وطننا اليوم, لا يفعلون هذا من أجل سواد عيوننا وحرياتنا.. إنما من أجل مصالحهم الاستراتيجية والرأسمالية.. ولا أي شــيء آخــر.............
آمل أن يعود الفكر والعقل والحكمة لجميع السوريين المختلفين على أرض الوطن.. لأن الشعب السوري شعب مسالم, لن يتحمل استمرار إراقة الدماء البريئة بهذا الشكل... ولو أنني مع الأسف أعرف ـ اليوم ـ أن صرختي ضائعة في وادي الطرشـان!!!...
أتمنى لك يا سيدتي الكريمة متابعة الكتابة والحكمة.. والأمـل...مع أصدق تحية مهذبة.
غـسـان صـابـور ـ ليون فـرنـسـا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,555,595,219
- رسالة إلى نبيل السوري
- مراقبون؟؟؟..لماذا؟؟؟...
- ماذا يريد السيد آلان جوبيه؟؟؟
- قصة شخصية قصيرة
- مهرجان سينمائي سوري
- أحمد بسمار = غسان صابور...صفحة جديدة
- Les Faussaires


المزيد.....




- ورشة تكوينة حول السلامة المهنية للصحفيات
- اليمن.. السعودية تتسلم مطار عدن الدولي من الإمارات
- ترامب يجري محادثة هاتفية مع قائد قوات -قسد-
- بومبيو: ترامب وقع قرارا بفرض عقوبات على تركيا
- بنس يقول إن ترامب تحدث مع أردوغان وطلب منه وقف الغزو فورا
- ترامب يهدد بفرض عقوبات قاسية جدا على مسؤولين أتراك سابقين وح ...
- محكمة إسرائيلية تفرج عن محافظ القدس وأمين سر حركة -فتح-
- صحيفة: بريطانيا تراجع تراخيص تصدير الأسلحة إلى تركيا
- واشنطن تفرض عقوبات على وزارتين تركيتين و3 مسؤولين بينهم وزير ...
- بوتين في السعودية.. اتفاقيات وتوافقات


المزيد.....

- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا
- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - غسان صابور - رد بسيط للسيدة فلورنس غزلان