أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رانية مرجية - رفيف الروح لحنان عابد جبيلي














المزيد.....

رفيف الروح لحنان عابد جبيلي


رانية مرجية

الحوار المتمدن-العدد: 3710 - 2012 / 4 / 27 - 04:46
المحور: الادب والفن
    




لا يستطيع القارئ لمجموعة رفيف الروح للكاتبة والشاعرة النصراوية المبدعة حنان جبيلي عابد. الا ان يعترف أنه امام نصوص مبتكرة حديثة من حيث الشكل المضمون . بما فيه من سلاسة ووضوح وجمالية , تجعلنا نحلق عاليًا وندخل جميع العوالم اسواء الأرضية او السماوية , فطوبى لمن يستطيع ان يغازل حروفه ويحولها لخواطر ذات بعد وعمق انساني ,تلامس شفاف القلب والروح ويصفق لها الذهن .لأنه لم يبذل مجهودًا خارقًا في فك الطلاسم. التي عادة ما يلجئ اليها الكتاب والشعراء ان نزف أو اعترافات حنان جبيلي تؤكد لنا أنها تدخل الحداثة من اوسع ابوابها وان دل هذا على شيء انما يدل على انها تملك كافة مقومات اللغة والبلاغة التي لا يمتلكها إلا العدد القليل من مبدعينا وهنا لا بد من الاشارة الى ان كل من الشاعرة السورية نسرين الخوري والشاعرة اللبنانية عناية جابر والشاعرة الفلسطينية سوزان دبيني كانوا من اوائل اللواتي ابدعن بهذا اللون من ألادب وطوروا النص بصورة مدهشة وسكبنًّ جمالامقدسَا لم نعهده إلا حديثَا . في خاطرة لا أحب الكسور الواقعة في صفحة 30 تقول حنان جبيلي أرادني جزء أنا لا أُحب الكسور ولا الأرباع إن أردتني هكذا فلك أنا .. هنا نلمس عزة النفس وجمال الروح عند حنان اذ تؤكد دون لف ودوران أن الحب الحقيقييرفض القيود والشروط وهو غير محدد او محدود اذ انها تؤكد لحبيبها أي زوجها اما ان تحبني "بكل كلي" وان لا فحبك يكون منقوصَا في خاطرة فوضى الواقعة في صفحة43 تقول حنان لا بُدّ أن اعود الى رحم امي من جديد لأحمل داخلي الضوضاء والفوضى. نلمس هنا مدى اشتياق حنان لحياة جديدة متدفقة صاخبة وهذاحلم كل شاعرة عربية وأخيرا نقول للمبدعة و للشاعرة حنان جبيلي عابد انها تفوق تنويع وتلوين خواطرها ونتمنى لها المزيد من الابداع والتحليق في فضاء الحداثة والابداع واعترف اني تعمدت ان لا انشر سوى خاطرتين من مجموعة رفيف الروح الذي يحتوي على 103 خاطرة لاني مع تشجيع اقتناء كتب مبدعينا ودعوتهم لندوات ففي البدء كانت الكلمة





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,823,329
- يصلبون المسيح كل يوم
- الى امير مخول
- سونيا ونزار .. رائدا الفن الفلسطيني
- من يحمي مغتصبة منكم؟؟
- يُمهل ولا يُهمل
- الى ميسان صبح
- الأبناء .... فلذات نكباتنا!
- لملاك في السماء
- إلى استاذي وصديقي الغالي وديع -ابو سامر مرجية – رانية مرجية
- القديس
- إنهم يبحثون عن خلود..
- نماذج شبابية
- اللد ستبقى عربية وآن الاوان أن نتقيأ ونعري كافة المأجورين !
- أنت أمي أنت ملاكي وليست الأخرى التي ولدتني وتركتني للذئاب
- إلى الغالي نواف زميرو بمناسبة إصداره الجديد جسور الأمل
- أفضل أن أموت على أن أشارك بجريمة. وماذا.. باسم الحب؟
- لديكِ إمكانيّتان؛ إما التعامل معنا، أو سننشر صورَكِ بالصّوت ...
- إعلان شركة -بيئيمونا-: البيع لليهود المتدينين فقط!!
- قراءة أولى في مسرحية هزار سالم شكري
- في الذكرى السنوية لطيب الذكر فؤاد فائق عازر


المزيد.....




- مفاجأة.. العربية ثالث لغة في أستراليا
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام البرلمان الإثنين
- ترامب يتحدث عن العلاقات الثقافية بين الولايات المتحدة وإيطال ...
- قراران لمصر بعد -قيادة- محمد رمضان لطائرة إلى موسم الرياض في ...
- وزير الثقافة السوداني والسفير المصري يفتتحان أجنحة مصر بمعرض ...
- جلسة مشتركة لمجلسي البرلمان لتقديم مشروع قانون المالية لسنة ...
- مصر.. إلغاء رخصة طيار وسحبها مدى الحياة بسبب -واقعة- الفنان ...
- عقوبة صادمة -مدى الحياة- للطيار الذي سمح للفنان المصري محمد ...
- الياس العماري خارج مجلس جهة طنجة والإعلان عن شغور المنصب
- مشاركة فاعلة للوفد المغربي في اجتماعات الاتحاد البرلماني الد ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رانية مرجية - رفيف الروح لحنان عابد جبيلي