أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميمي قدري - ((باقات نبضي على ضريح أمي))














المزيد.....

((باقات نبضي على ضريح أمي))


ميمي قدري

الحوار المتمدن-العدد: 3672 - 2012 / 3 / 19 - 17:16
المحور: الادب والفن
    


((باقات نبضي على ضريح أمي))



طُعنت بوداعك المُحلق في فضاءات الألم

تخلخلت أسواري قيد دمعة ...رسمتيني معها بدهرٍ من حنين

ألبستني رداء الحزن ....مُرصعا َ بضجيج السواد

أشعلتي شهقاتي عند اكتمال لحظات الغروب

هاجرَ نبضك الغارق ...أمي ...في أوردةِ نبتت من ثغرِ العفاف

أتمسكَ بعبيرُ روحك حينما زفتك الملائكة الى سماء الله

وحينها::

دقُ الصقيعُ السافر المتسلل من ظلمات الأنين باب ليلي

أحقا تركتيني لوحدتي؟

فهويت بين ربيع شوقي اليكِ وخريف صلف المسافاتِ

ووجهكِ...ينبضُ بينَ حنايا قلب و شوارد الغياب

تتلصص أضلاع الوجع الهارب من رحم العذاب...قلبي

فأرنو إالى حفنة النور المستكينة بين راحتيكِ أدعية الرجاء

فأؤمِن.....وتلثم شفاهي يَديك

المرسومة في إناء الشمس

وأتيه ُ بعدكْ

فتراودني أشباح الغربة الغافية على صدر تنهيدة

ثائرة تتسلق أبخرة من الذكرى الحارقة دونك

أُعتق حلم العودة لأحضانك....

في أحشاء السراب الموشحُ وفي عنق تراتيل بِتمتماتِ شهقاتي

المورقة بالأنين المتعب

أي وصية الأنبياء::

أُعانق طفولتي في جلبابكِ المخملي الموشى بالأمان

المتكيء على قوافل أُفترِشت شفاه الرحمة

وسجادة صلاتك المطرزة بعلامة جبينك

المسافر في سجدة تطول!!

ومغفرة تركَبُ أجنحة شحارير من حروف الله صَوتك

ياولهي بصباي النابت على أغصان صباحاتك

أفتقد طيف ابتسامتك المترقرقة

المشرقة فوق حواسي

ميمي احمد قدري





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,773,178
- سلام علي
- أسافر في حنيني
- ((معاهدة مع الشيطان))
- تراودني الدموع فيك
- رآب الصدع
- نحن من صنعناهم!!
- المخادع والعدالة العمياء
- أعشقتُ؟؟!!
- زهور على مذبح الحب
- الخطيئة تترجل على خفقات قلب
- رقصات الافاعي وحلم الانتظار
- تفتحت مغالق الحرية
- انزلق من وحل المسوخ
- امتزاج الروح والوحي .....قصيدة(حلم الجمال)
- أخلاقيات ومكاسب ثورة 25 يناير
- السر في كلمتين
- ثورة الملائكة
- رثاء من السماء
- رقصت على ضريح القوافي
- الستر للمرأة فقط أم للرجل أيضا-؟؟!!


المزيد.....




- -درس القرآن- لعثمان حمدي بك تُباع في لندن بأكثر من 4.5 مليون ...
- فنانون لبنانيون يخاطبون الجيش
- رئيس الحكومة يبحث مع وزير الفلاحة الروسي تطوير العلاقات بين ...
- تحفة معمارية فريدة لأمر ما لم تعجب القيصرة يكاتيرينا الثانية ...
- وفاة الفنان الشعبي محمد اللوز أحد مؤسسي فرقة -تاكادة-
- العثماني بمجلس النواب لمناقشة مناخ الاستثمار وولوحات السياسة ...
- لافروف: حلمت بتعلم اللغة العربية
- الموت يفجع الفنان ادريس الروخ
- مظاهرات لبنان تعيد الحياة للـ -التياترو الكبير- الذي غنت أم ...
- تحفظ عليها سقراط وأربكت كانت وهيغل.. هل خدر الفلاسفة الثورات ...


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميمي قدري - ((باقات نبضي على ضريح أمي))