أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد المطلب العلمي - في ذكرى وفاه الرفيق ستالين














المزيد.....

في ذكرى وفاه الرفيق ستالين


عبد المطلب العلمي

الحوار المتمدن-العدد: 3657 - 2012 / 3 / 4 - 22:29
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الزمان :05مارس- اذار 2012
المكان : كل بقعة حمراء مسقية بعرق العمال والفلاحين وبدماء الشهداء
المناسبة :ذكرى تغييب أحد قادة الحركة الشيوعية العالمية وباني أول تجربة اشتراكية في التاريخ
تحل الذكرى 59 لتغييب الرفيق يوسف ستالين الذي ساهم مساهمه اساسيه في تحضير وقيادة ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى وفي هزيمة برجوازية العالم بأسره خلال الحرب الأهلية التي تلتها .قاد عملية إرساء دعائم أول تجربة اشتراكية حقيقية في التاريخ ,,ستالين الذي حافظ على جوهر الماركسية اللينينية العلمي ضد كل الخطوط التحريفية التي ترصدت لهذه النظرية منذ أول يوم اكتملت سمات تبلورها وكان هدفها إفراغ تلك النظرية باعتبارها السلاح الوحيد للطبقة العاملة وحلفائها لمواجهة عدوها الطبقي ,,تلك التحريفات التي اتخذت ألوانا شتى من كاوتسكية إلى تروتسكية إلى ماوية ,,,وكلها محاولات يائسة للبرجوازية من أجل إفراغ النظرية الماركسية اللينينية من جوهرها الثوري ومن أجل إشاعة البلبلة الفكرية في أوساط المثقفين الثوريين باعتبارهم حلفاء للطبقة العاملة ,,,ستالين بحفاظه ودفاعه الصلب والمستميت عن ذاك الجوهر كان له النصيب الأوفر من العداء والتشويه من طرف تلك الجوقات التحريفية ,,,ولأن إرثه اكبر من أن تحجبه إشاعة مغرضة من هنا وهناك ولأن إنجازاته على الأرض لا يمكن أن تطمسها ديماغوجية الفكر أكان فكرا ليبراليا مبررا لجرائم الامبريالية عبر تاريخها الدموي أو تحريفيا أي ماركسي قولا وبرجوازي وضيع ممارسة ولذلك كان القائد ستالين قاهرا للتحريفية.
ولأنه من قاد جهود الشعوب السوفياتيه و جيشها الاحمر لتحرير الانسانية جمعاء من الابادة النازية وعلى صخرة الاتحاد السوفياتي تحطمت كل احلام الامبريالية الشوفينية في السيطرة على العالم وأنقد الوطن الاشتراكي من الهلاك المحقق بعدما احتُلت كل أوربا الرأسمالية.كان نصيب القائد ستالين الحظ الأوفر من الحقد والدعاية المسمومة لأكبر جهاز إعلامي إبان الحرب العالمية الثانية وهو الاعلام النازي وهو ما تردده حتى الآن كل الابواق الدعائية للبرجوازية وخدمها التحريفيين .
ولأن إسهاماته النظرية خالدة خلود كل فكر علمي تحرري نذكر فقط مساهماته حول المسألة القومية والتي تبناها رفيقه في الدرب والنضال لينين العظيم و كذلك ضبط استراتيجية وتكتيك الحركة الشيوعية العالمية وخاصة من خلال المؤتمر السادس والسابع للأممية الشيوعية وقضايا الاقتصاد السياسي للاشتراكية .
ولأن ذكرى الزعيم يوسف ستالين كقائد بلشفي مبدئي تصادف هذه السنة مدا نضاليا متميزا على المستوى العالمي والعربي خصوصا ولأن الرأسمالية أضحت عاجزة على اجتياز أزمتها الدائمة وتعفنت جتثها التي تنتظر رميها إلى متحف الأنظمة الطبقية بجوار النظام العبودي والاقطاعي عن طريق الثورة الاشتراكية بقيادة البرولتاريا المنظمة في حزب شيوعي بلشفي.....
فإن رفاق ستالين بلاشفة الحاضر الأوفياء لخط الماركسية اللينينية وقادتها يحرصون على تخليد ذكراه ويعلنون ما يلي :
1- إدانتهم لكل محاولات التشويه والاشاعات وكل الممارسات اللاأخلاقية واللانضالية والبعيدة عن القراءة العلمية للتاريخ لإرث الرفيق يوسف ستالين كمقدمة لتشويه كل الإرث الثوري للماركسية اللينينية .
2- إن الدفاع عن إرث الرفيق ستالين هو دفاع عن تاريخ الماركسية اللينينية وهو دفاع عن مشروع لينين وماركس وانجلز من قبله و تاكيدا على راهنية المشروع الذي أرسوا دعائمه.
3- - نحيي عاليا انتفاضات الجماهير في كل بقاع العالم من المنتفضين ضد همجية الرأسمالية وأزماتها المدمرة من نيويورك إلى اليونان ...مرورا بانتفاضة الجماهير الكادحة في أقطارنا العربية ضد الأنظمة الدكتاتورية العميلة .مع إدانتنا لمحاولة الركوب عليها وإفراغها من محتواها التحرري من طرف الامبريالية والصهيونية والرجعيات العربية العميلة عن طريق استعمال تنظيمات ظلامية متأسلمة وعميلة.
4- استمرار بلاشفة اليوم ممثلين بكل الماركسيين اللينينيين برفع الراية الحمراء , راية المطرقة والمنجل راية البروليتاريا العالمية راية ماركس إنجلز لينين وستالين ,عاليا دفاعا عن قضية العمال وكل الكادحين وكل الشعوب المضطهدة.
5- المجد لكل شهداء الحركة الماركسية اللينينية عالميا والحرية لكل معتقليها.

المجد و الخلود للرفيق ستالين
عاشت راية العمال و الفلاحين و كل الكادحين راية الماركسية-اللينينية
عاش التضامن الأممي بين الشعوب
الحرية للمعتقلين و العودة للمنفيين
المجد و الخلود للشهداء و النصر للشعوب
ان راية الماركسية اللينينية لن تنكس
"هيئه ادارة الشبكة البلشفية على الفيسبوك"





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,402,442
- التحريفيه و انهيار الاتحاد السوفياتي -3
- التحريفيه و انهيار الاتحاد السوفياتي -2
- التحريفيه و انهيار الاتحاد السوفياتي -1
- ستالين و ترحيل الشعوب زمن الحرب
- عن قوننه التعذيب في فتره بناء الاشتراكيه
- كاتين ....مره اخرى
- يوسف فيساريونفش ستالين _الجزء الاول
- مقتطف من مراسلات ستالين و تشيرتشل
- ستالين لم يكن دكتاتورا /الجزء الثاني
- ستالين لم يكن دكتاتورا
- عباده الشخصيه....حقيقه ام افتراء
- كيف استولى خروشتوف على السلطه
- المقاومه الشعبيه للرده الخروشتوفيه
- كاتين الحقيقه و الاكاذيب
- معاهده مولوتوف روبينتروب الجزء الثاني
- معاهده مولوتوف روبينتروب 1939 الجزء الاول
- هل حزب الشعب الفلسطيني هو وريث الحزب الشيوعي؟؟


المزيد.....




- تداول فيديو لنزول مناصري حزب الله وحركة أمل إلى شوارع بيروت. ...
- تداول مقطع فيديو لتصدي الجيش اللبناني لـ-مسيرة- حزب الله وحر ...
- فيديو “لمسيرة” أنصار حزب الله وحركة أمل في شوارع بيروت
- قطر قد تلجأ إلى تبريد المساحات الخارجية لمكافحة الحرارة
- نتنياهو يتخلى عن محاولة تشكيل الحكومة والرئيس الإسرائيلي يعل ...
- قطر قد تلجأ إلى تبريد المساحات الخارجية لمكافحة الحرارة
- نابليون أعاد العبودية.. عندما حمت فرنسا تجارة الرقيق وتواطأت ...
- هزيمة جديدة لجونسون.. البرلمان يرفض التصويت على اتفاق بريكست ...
- رغم قرارات الحكومة.. مظاهرات لبنان تتواصل مطالبة برحيل النخب ...
- بتكليف من السيسي... تفاصيل اتفاقيات بين مصر والكويت بشأن سين ...


المزيد.....

- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد المطلب العلمي - في ذكرى وفاه الرفيق ستالين