أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - منجى بن على - ماريده....؟














المزيد.....

ماريده....؟


منجى بن على

الحوار المتمدن-العدد: 3635 - 2012 / 2 / 11 - 08:44
المحور: كتابات ساخرة
    


كل ما اريده لايتينى وكل مايتينى لا اريده ...الامر الذى يدفعك للهذيان فعلقك فى منتهى حدود الاحتمال ويحاول ان يفهم كيف تدور الاشياء وكيف يمكن معالجتها؟هل الحياة لعبة حظ؟ ورقة ياناصيب يفوز بها حسن الحظ؟ كل مايريده ياتيه طوعا او كرها؟ ام هى اجتهاد ومثابره؟اذا كيف نفسر الاشخاص المجتهدين الذين يختطفهم الموت قبل ان يحققوا شى؟ وماذا عن المجتهدين الذين يولدون فى مناطق منكوبه اوفقيره؟
يبدو ان عقولنا اشبه بالكمبيوتر (ربما الانسان قام بنسخ نفسه..فى الواقع داخل الماده يكمن السر) مخزن بداخلها قاعدت بيانات نصنف بها كل شى تقريبا فلو التقى بالصدفه شخصان لايعرفان بعضهما فى منطقة ما وكان كلاهما مدمن مخدرات(وينطبق نفس الشى على كل شى تقريبا كان يكونا من الطائفه السنيه او من الارتودوكس او ماركسيان او ملحدان...الخ) وبمجرد النظر وكلامات لاتتعدى السطر الواحد يحدت اندماج غريب بينهما والشى الملفت النفور الذى يحدت لشخصان هما ايضا لايعرفان بعضهما اذا التقيا لاول مره وكان احدهما مدمن والاخر مؤمن او ماركسى وراسمالى او شخص من طبقه راقيه واخر من طبقه متواضعه....الخ وكل ذلك يحدت بمجرد النظر وبكلامات لاتتعدى النصف سطر اما الشى الاكثر ارباكا للفهم هو النفور او الاندماج داخل العالم الافتراضى حيت لا احد يعرف احد ويحدت ذلك حتى عندما يتم استخدام كلامات منمقه وتزوير متعمد للواقع والحقائق...وكل ذلك يعنى ان عقولنا هى مخزن لقاعدت بيانات موروثه سلفا ومصقوله من واقع البيئه
ومن يحاول ان يغير شى من قاعدت البيانات تلك يجد نفسه قد اضاع الطريق ودخل متاهات لانهاية لها....انه نفق مظلم ليس له مدخل او مخرج حيت من المستحيل تغيير تلك البيانات او التحايل عليها فالاندماج او الانسجام يترجمه العقل كمتعه لهذا يطلب المزيد منها اما النفور فيترجم كاضيق وكرب او انعدام مطلق او شبه مطلق للمتعه...انه النظام العشوائى للحياه هو يعمل دون ان يعرف كيف ولماذا يعمل
لهذا اذا تركك شخص ما تربطك به علاقة ما فلا تهتم ولاتحزن لان قاعدت بياناته اجبرته على ذلك فانت لاتوفر له متعه بالرغم من وجوده تعتقد بانه يوفر لك متعه الامر الذى لايعدو عن كونه غير صحيح لان مع مرور الايام ستكتشف انك اضعت الطريق وراء رغباتك ولم تبالى لقاعدت بياناتك ...ولاتقل انه انانى وظالم...فانت ايضا انانى وظالم
فاذا كان كل ماتريده تعتقد انه لايتيك فاعلم بانك لاتوفر له متعه فى الوقت الذى تعتقد بانه سيوفر لك متعه
وكل مالاتريده ياتيك لانك توفر له متعه ...وما عليك الا ان تقبله فيوما ما ستكتشف انه هو ماكنت تريده




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,759,951,285
- ألة القتل والانتحار
- شى من الواقع وقليل من الكيمياء
- من كان بيته.....؟
- عصر الغرور الراسمالى
- لغز...بسيط
- ثورات الحمقى والمغفلين
- عملية اوسلو..والسلوك الطبيعى للكائن الحى
- الجمعه الحزينه
- هل انت مفكر....؟
- انتصار الشيوعيه...وسقوط الحضاره
- لماذا انحاز المفكرين للغوغاء؟؟
- لقد كان العرب اغبياء اما اليوم فهم صيع
- الشعوب الفاشله
- مالفائده من الديمقراطيه والحريه...؟
- يموت الله ولا تموت الراسماليه
- عندما تكرهك الحياة...؟
- الحقيقه ..والهم
- هل انت محظوظ....؟
- اشياء صغيره
- هل هناك مكان للجميع؟


المزيد.....




- في ذكرى رحيله.. -الثقافة-: أحمد دحبور ترك إرثاً خالداً يُضيء ...
- شاهد: ضباط يعزفون الموسيقى للطاقم الطبي ومرضى كورونا في مستش ...
- شاهد|4 دقائق من المتعة والتحدي.. 250 من صانعي الأفلام بالعال ...
- بث مباشر حصري للقمّة الثقافية في أبوظبي عبر اليوتيوب
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأربعاء
- حفل ظهور النار المقدسة يقام في 18 أبريل من دون حجاج
- فتاة تشعل الإنترنت بمقطع كوميدي لسمير غانم من -المتزوجون-
- صدوركتاب العالم العربي قضايا معاصرة للباحث السوري حواس محمود
- كورونا : تأثير كبير على المغاربة المقيمين بإسبانيا
- لجنة المالية تصادق على مشروع مرسوم قانون رفع سقف التمويلات ا ...


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - منجى بن على - ماريده....؟