أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ديانا أحمد - دعاء على الإخوان والسلفيين .. ورسالتى للمتواكلين .. وسيندم مسلمو مصر حين ينكوون بنار من انتخبوهم .. الإخوان يريدون معاقا أو كفيفا رئيسا لمصر .. البلهاء يلعنون السلفيين ويمدحون الإخوان !!















المزيد.....



دعاء على الإخوان والسلفيين .. ورسالتى للمتواكلين .. وسيندم مسلمو مصر حين ينكوون بنار من انتخبوهم .. الإخوان يريدون معاقا أو كفيفا رئيسا لمصر .. البلهاء يلعنون السلفيين ويمدحون الإخوان !!


ديانا أحمد

الحوار المتمدن-العدد: 3619 - 2012 / 1 / 26 - 13:08
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


دعاء على الإخوان والسلفيين .. ورسالتى للمتواكلين مسلمين ومسيحيين .. وسيندم مسلمو مصر حين ينكوون بنار من انتخبوهم .. الإخوان يريدون معاقا أو كفيفا رئيسا لمصر .. البلهاء يلعنون السلفيين ويمدحون الإخوان ويصفونهم بالوسطية والاعتدال !!




- دعاء اليوم وكل يوم :



اللهم إنى نمت على ضيق فأيقظني على فرج
و إنى نمت على حزن فأيقظني على فرح
و إنى نمت على عسر فأيقظني على يسر
و إنى نمت على يأس فأيقظني على أمل
و إنى نمت على دعائك فأيقظني على استجابة منك
و إنى نمت والسلفيون والإخوان عليهم لعنتك يحكمون ويتحكمون بمصر والجمهوريات العربية فأيقظني على زوالهم ورحيلهم وخلعهم وفنائهم وعزلهم وخلاص مصر منهم للأبد
يا عفو يا كريم يا أرحم الراحمين اللهم آمين يا رب العالمين.






- من الإخوان والسلفيين إلى الشعب المصرى : نشكركم على حسن تعاونكم معنا .. ونهنأ أنفسنا بفوزنا فى غزوة الصناديق الثانية .. وعقبال غزوة الصناديق الثالثة والرابعة والخامسة .... و و و


الثالثة الشورى والرابعة الرئاسة والخامسة المجالس المحلية والسادسة الحكومة والسابعة المحافظون ... والثامنة بقى بعد أربع سنين فى الانتخابات القادمة .. والمرة الجاية 100% مش 70 بس


الجيش والشعب إيد واحدة :)) لإيصال الإخوان والسلفيين .. الجيش بتآمره وسماحه بالأحزاب الدينية .. والشعب بجهله وأميته وتعصبه ورشوته وغفلته.




- من الإخوان والسلفيين إلى الأحزاب السنيدة (الغد والوفد والكرامة وحركة كفاية وجمعية البرادعى وستة ابريل) : نشكركم على حسن تعاونكم معنا ولعب دور المحلل لإيصالنا لحكم مصر بسلامة الله .. ونظرا لجهودكم الحثيثة لتحقيق ذلك فقد قررنا أن ننعم عليكم بـــ : تاج الجزيرة ... السلطانية .



- أحسن فيه ناس بيقول لك : إحنا بنهاجم الإخوان والسلفيين ..



تسألهم : ليه ؟



يقولك : عشان باعونا للمجلس ...



الرد على السؤال يفرق .. الرد اللى إحنا عاوزينه : لأنهم هيحجبوا الانترنت .. ولأنهم هيطبقوا الحدود .. ولأنهم هيغيروا العلم ويشيلوا النسر .. ولأنهم هيحجبوا وينقبوا النساء ويغلقوا محلات الحلاقة .. ولأنهم بيهاجموا الأيديولوجيات والأديان والمذاهب ويكفروها .. ويكفروا المبدعين والمفكرين .. وهيعملوا وصاية على الفنون والإبداع الخ.





- Rana Rola
منقول >>أختي المنقبة ، أنت لا تلزمينا و ليس مكانك مقاعد الدراسة لأني لا أتصور يوما أن عورة ستنتج لنا شيئا في المجال العلمي ، لذلك تمشي تستنا وحيد ملتحي ييجي و يحطك في مكانك الصحيح ألي هو " آلة تفريخ" و تنقص من الركاكة و البلادة بتاعك ، فلو منقبة تحب تتعلم ، ويدرسوا لك نيتشه تقول لهم انه كافر و العياذ بالله ؟ اذهبى إلى قفص الحريم واخلعى من دماغنا


- Ahmad Hussein
لا تقعوا في فخ رفع علم الملكية حتى لا نشق الصف الثوري .... علم مصر هو شعار الجمهورية و ليس علم المجلس العسكري أو مبارك وإنما علم الجمهورية المصرية لا تخدموا أطماع ال سعود في تدمير أركان الجمهورية ... كفانا انشقاقات العلم الذي جمعنا في الميدان طوال 18 يوما هو فقط ما يستحق أن يرفع ...


- Emad Ghoniem
الثورات فى المجتمعات الجاهلة تكون دائما ثورات ظاهرية جوفاء تعيد إنتاج التخلف فى صورة أكثر شعبية و هذا ما يحدث فى مصر نهيق مستمر ضد العسكر الجهلاء بينما لم نرى ثورة واحدة ضد من كفروهم و سبوهم لم نر ثورة ضد من أمروهم بقبول الدية و سحقا للعقول المتخلفة عندما تثور






- فتيات منقبات يهوديات ذاهبات إلى مدارسهن في القدس

يا تري يا أيها المتعصب هل هذا هو :


1- الدليل على الأصول اليهودية للنقاب .
2- الدليل على أنهم فعلاً أولاد و بنات عمنا
3- الدليل على أن الهطل والهبل لا دين له
4-الدليل علي أن الاسم الحقيقي للخرنج الأكبر بتاعهم عبد الوهاب ليشع أو حسن البنا جدعون أو عبد العزيز آل سعود مرخان مردخاي
5- كل ما سبق ......





- Emad Ghoniem
لكل الحركات العلمانية أو تلك التى تدعى العلمانية إما أن تتوحدوا و تنقدوا الأفكار الرئيسية و التى من ظواهرها الإخوان و السلفيين و إلا ستضيعون وقتكم بمحاولة إظهار صورتهم بلا جدوى لان الرعاع اتبعوهم بناء على الأفكار الرئيسية و ليست الظاهرة




****



حوار مع صديقتي ريري :


- أنا قعدت أجمع فى كتب وأقرا كتب .. وبعدين لما عرفت الانترنت والدش اتعلمت منهم اكتر بكتير من الكتب .. الكتب عمرها ما علمتنى كوارث السلفية والاخوانية .. وفيه كتب أصلا مش متوفرة ورقيا لاقيتها الكترونية .. وجوانب أخرى كتيرة .. إضافة لأنى ابتديت أنمى جوانب أخرى فى شخصيتى .. نواحى فنية ونواحى حياتية.


فيه كتب أنا أصلا مش لاقياها ورقيا فكان لازم أحملها الكترونيا .. وفيه كتب لولا النت ما كنتش أعرف بوجودها .. عرفتها من النت واشترتها ورقية .. على سبيل المثال : معراج نامة.

وبعدين أنا دخلت لمجالات أوسع .. للفنون .. للسينما .. للتماثيل مش بانحت .. إنما اقصد .. وزعت اهتمامى ما بقاش للكتب بس .. والكتب كمان ما عرفتش منها أى شئ عن الشيعة .. مشاهدتى لقناة المنار شوية وللمسلسلات الايرانية عن الأنبياء والسورية التاريخية بألف كتاب

وفيه نواح بالانجليزى ومش بالعربى .. والكتب العربى عنها تعبانة خالص .. ويكبيديا الإنجليزية برضه فادتنى فى كده


هههههه انتى محسسانى إن مصر جنة الكتب .. ده ياما بحثت عن كتب وما لاقيتهاش فى الأزبكية وهيئة الكتاب .. والعجرانة مكتبة الأسرة .. مثلا كتب نيتشه وكافكا .. وكتب عن الشيعة .. وكتب نزار قبانى .. جبت أعماله الكاملة وبرضه لاقيتها مش كاملة

ما خلاص الكتب المحترمة انقرضت .. لا .. الدراما السورية التاريخية مية مية ثقى بى .. والصورة والفيلم يغنوا فعلا عن الكتب فى ناحية سهولة وصول المعلومة .. والمؤثرات المصورة والمتحركة والموسيقى والمرئية طبعا لها مزايا كبيرة عن الكتاب

مش معناها إنى ضد الكتاب .. بس هو محدود فى مصر قياسا بلبنان وسوريا والغرب .. ومنه المعتم والممنوع والنافذ .. إضافة لأن وسائل المعرفة الأخرى مهمة كمان .. ده عن خبرة

أنا بحب سوريا لأسباب عديدة . منها الثقافة ومنها العَلَم .. وزاد من حبى لها الدراما الرائعة والأفلام العلمية فى قناتها التربوية

وهو حال مصر حلو يعنى ؟! ما هو منيل بنيلة . وأشقائى السوريون يتمنوها ترجع متقدمة وقوية


مبارك كره الكل فى مصر من سياسته ..



أنا بحب سوريا ولبنان والشام عموما مش سوريا بس أنا بحبه جدا وباعتبره امتداد لمصر ومهد للحضارة القديمة .. مش زى دول الخليج اللى مالهاش حضارة وحاقدة علينا وعلى العراق وعلى دول الحضارات القديمة عموما .. وسوريا بالنسبة... لها أهمية خاصة لكونها اتحدت مع مصر فى دولة واحدة أيام صلاح الدين وأيام عبد الناصر وفى فترات أخرى من التاريخ .. فهى وفلسطين عمق استراتيجى لمصر وشعبها واع جدا .. مش زى السودانيين اللى راميين نفسهم فى أحضان نميرى والبشير من بعده والتطرف الإخوانوسلفى .. ولا زى الليبيين بهمجيتهم اللى شفناها فى قتلهم للقذافى وفى اختيارهم للسلفيين والإخوان لحكمهم .. ولا زى الخليجيين بجهلهم ونفطهم وأحقادهم وخياناتهم ..


قدام فيلم الرسالة ومسلسل التغريبة الفلسطينية ومسلسلات زى الظاهر بيبرس وملوك الطوائف وصقر قريش وربيع قرطبة ولورانس العرب ومسلسلات كتيرة سورية تانية هتوقفى مذهولة من الدقة والروعة .. وتشوفى قد إيه إحنا هنا فى مصر فى الدمار .. كذلك المسلسلات الايرانية زى يوسف الصديق والمسيح روح الله وإبراهيم خليل الله وأيوب نبى الله .. ومملكة سليمان وأهل الكهف .. ولسه هيعملوا موسى ومحمد .. ناس رهيبة.





أنا محبش مسلسلات الأتراك أحب المسلسلات المكسيكية


عشان كده يمكن متحبيش المسلسلات التاريخية لأنها بالفصحى .. بس دى لهجة المدبلجين اللبنانيين والسوريين سلسة وجميلة عن فصحى التجحيش اللى عندنا ههههههههههه

ما هى الدبلجة دى فن .. فن أتقنه اللبنانيون والأردنيون والسوريون .. وطبعا الغرب .. أنا وصلت من النضج إنى أقدر المواهب والتطور والإنجازات حتى لو خارج مصر .. يا ريتهم هنا فى مصر يفكروا كده ويبطلوا تعصب .. عشان يطوروا نفسهم ويقبلوا يتعلموا من غيرهم



هما أشطر ولكل مجتهد نصيب .. مش هيئة الكتاب الميتة اللى ما بتعيدش طباعة كتبها اللى من الستينات مثلا .. فثقى إننا فعلا نعتبر شعب واحد .. على الأقل كلنا ولاد أب واحد وأم واحدة .. والقناعة دى تخليكى تاخدى كل جميل من الآخرين وتعترفى بمجهوده برضه ..


عمرى ما هاقول لك حاجة ويكون لى غرض سئ بالعكس .. أنا بادي لك خبرتى وتجاربى وأسهل عليكى الطريق اللى أنا تعبت ومحدش دلنى عشان أوصله .. بس برضه وصلت له



انتهى الحوار .





****





- حوار مع إخوانية تتظاهر بأنها علمانية :



بقى الإخوان منهج وسطى ومعتدل :)))

خلاص اشربوهم واشبعوا بهم .. بس محدش يرجع يعيط هه :))

أجيب لك آية قطع اليد ولا قطع اليد والرجل من خلاف ولا الصلب ولا آية الجلد ولا آية لهو الحديث (تحريم الغناء) .. ولا حديث تحريم المعازف .. مفيش دين مالوش عيوب ولا نقط ضعف على الأقل من جهة تفسيره وتأويله .. هل الحدود صالحة لكل زمان ومكان .. إن قلتى صالحة فلماذا ترفضونها .. وإن قلتى غير صالحة لزماننا ولا للمستقبل فلماذا لا تواجهون الإخوان والسلفيين بذلك .. وتضعوا قانونا يمنع تطبيقها أو حتى التفكير فى تطبيقها

يعنى انتى مع الإخوان مش تقولى كده من الأول . أنا بقى ضد الاتنين ومع العلمانية ومع مصر فقط .. لا مع الإخوان بتوع الخلافة والإرهاب .. انتى ما تعرفش حسن البنا ولا إيه

إن كنتى علمانية صحيح يبقى طبيعى إنك ترفضى الاسلام السياسى سواء كان سلفى أو اخوانى وترفضى الأحزاب الدينية وتطالبى بحلها وإسقاط البرلمان السلفوإخوانى أو الإخوانوسلفى.

ولا انتى نصف علمانية نصف اخوانية

بس يا ريت ما تصدقيش ألاعيب الإخوان .. عشان دول أهم ركن من أركان فكرهم هو التقية والخداع .. الحرب خدعة

الله الله .. يعنى انتى عايزة تؤسلمى مصر بالبطئ .. على فكرة كلامك متناقض .. شوية عايزة تقولى إنك علمانية وشوية كلامك مديح فى الإخوان .. خليكى ثابتة على مبدأ .. خلاص امن الدولة انتهى ما تخافيش .. الاخوانى لو فعلا شايف انه على حق يقولها بصراحة انه اخوانى

مكسوف ليه من انتمائه ؟!

الإخوان أساسهم ونشأتهم فى مصر أصلا والباقى فروع .. راس الأخطبوط هنا .. ومعلمهم الأول ومرشدهم العالمى هنا

أصل البلاء هنا والفروع بتاخد تعليماتها من هنا

انتى مع علمانية الدولة ؟؟؟ .. هو البرلمان مش من مؤسسات الدولة السياسية برضه ولا إيه .. انتى مش عارفة إن أول مبدأ فى العلمانية فصل الدين عن السياسة ورفض الأحزاب الدينية أى التى تخلط الدين بالسياسة .. العلمانية بالتالى ضد إسرائيل والسعودية وإيران والصومال وأفغانستان لأنها دول دينية .. وضد الأحزاب الدينية اليهودية والإسلامية الخ

إحنا بقينا دولة دينية فى مصر من لحظة السماح بإنشاء أحزاب للإخوان والسلفيين .. هو ده بداية تاريخ الدولة الدينية فى مصر وبداية عودتها

لان الاخوانى والسلفيون متمسك بنصوص قرآنية ونبوية .. مثل الحدود ولباس المرأة وأمور أخرى .. ولأن الشعب متعصب دينيا .. ولأننا كمسلمين نؤمن بأن القرآن بما فيه الحدود صالح لكل زمان ومكان .. ولأن الدين أبدى لا يزول .. فإن الاخوانى والسلفى أبدى لا يزول .. إلا إذا واتتكم الشجاعة ليس لرفض تطبيق الشريعة .. بل لاتخاذ التدابير لتعطيل مفعول آيات الحدود فتبقى مجرد نص دون تفعيل .. ويعاقب كل من يحاول تطبيقه عقوبات مغلظة رادعة .. ويتم حل الأحزاب الدينية .. وتكون علمانيتنا كاملة .. أردوغان إسلامى وليس علمانى .. باختصار إن كنتى تؤيدين خلط الاسلام بالسياسة ولو بنسبة 1% فأنت إسلامية لا علمانية

ويتم إلغاء المادة الثانية أو على الأقل جزئية مبادئ الشريعة نهائيا

كل دين خصوصا الأديان الإبراهيمية هى كالقمر لها وجه مضئ ووجه مظلم .. أكثرنا يظن أن دينه كله إشراق وبهجة وروعة .. ولكن الإخوان والسلفيون يتكفلون بإيضاح الجانب الذى تمت مداراته عنا طوال سنوات ماضية كثيرة

عموما أنا ما يهمنيش المواريث والطلاق والجواز قد ما يهمنى التعدى على حرياتى فى تصفح الانترنت دون حجب .. وحرياتى فى ارتداء الملابس الغربية وكشف شعرى كما أشاء واللى مش عاجبه يقلع عينيه أو يستأصل عضوه التناسلى ويريح نفسه .. وحرياتى فى كافة جوانب الإبداع .. وان يحكم بلدى سواء فى البرلمان أو الحكومة أو الرئاسة تيارات لا دينية يعنى ليبرالية واشتراكية وعلمانية الخ .. مع عزل الإخوان والسلفيين وأى تيار دينى عن مزاولة السياسة .. أن تتم معاملتهم كضباط الشرطة مثلا بالحرمان من الحقوق السياسية

فالمهم والعبرة هما هيرفعوا مطلب إيه .. لو هيرفعوا مطلبين : حل الأحزاب الدينية وإسقاط البرلمان الإسلامى فانا أؤيدهم .. وإلا فهم يهدفون لتسليم السلطة العليا فى مصر للإخوان والسلفيين بمجلس من العوا وأبو إسماعيل وأبو الفتوح ..

ولو هيرجعوا لى العلم الأخضر أبو هلال (رمز دينى عثمانى) ونجوم .. وهو علم الملكية والإقطاع والاحتلال وما أشبهه بعلم السعودية لكل ذى عينين .. برضه لن أؤيدهم



انتهى الحوار .



****







- ردا على من يرشحون أحمد حرارة لرئاسة مصر : باختصار الإخوان والسلفيون يتمنوا يلغوا منصب الرئيس تماما .. ولأنهم مش هيقدروا يعملوا ده حاليا عايزينها برلمانية يعنى يحطوا عجلا جسدا له خوار على كرسى الرئاسة .. يحطوا أعمى أو أطرش أو من ذوى الاحتياجات الخاصة المهم يكون طيشة



- المهم بس ما تقتصرش اللعنات على السلفيين والمديح للإخوان .. الله خلق من كل شر اثنين : ثعابين وعقارب .. إخوان وسلفيين



- أوسخ .. الاستبداد الدينى أوسخ .. ولو شاطر اخلعه .. يا هيطلع بلحمك يا هيطلع بدينك .. عموما أنا مصر عندى وحرياتى عندى فوق الأديان وأولى من الأديان وهى قبل الأديان - والأديان نفسها واردة على مصر ومستوردة من الحجاز ومن فلسطين - .. وهاحارب عشان مصر وحرياتى والتنوير .. ولو كان الثمن زوال الأديان



- الفئة من المسيحيين التي تهاجم العلمانية وتهاجم كلامى وتؤيد الإخوان والسلفيين هم فى خانة أعدائى وسيرون منى ما لا يحبون .. فليسوا أعز عندى من أهل دينى الذين أفضحهم يوميا بسبب تعصبهم وعداوتهم للعلمانية ولمصر وللحريات الكاملة .





- اللى أنا طالباه بس من كل أصدقائى أن أى كاهن مسيحى قبطى بعد كده يؤيد الشريعة الإسلامية ما توفروش فيه شتيمة وقباحة .. وزيدوا على كده بأن اللى بيؤيدهم دول مش هينفعوه بل هيذلوه ويلبسوه الزنار تانى ويمنعوه من ركوب الدواب والسيارات .. وهينتفوا دقنه وهيدفعوه الجزية .. وهيضغطوا عليه ومش هيرضوا عنه إلا إذا اعتنق الاسلام .. عشان يبقى الكهنة يؤيدوا الشريعة أوى




- قبطى متأخون زى صعيدى مدميط .. أمثاله فعلا يستاهلوا حكم الإخوان والسلفيين ويستاهلوا إنهم يحتقروكم ويعاملوكم بمهانة ويدفعوكم الجزية




- الثائر لازم يثور على نفسه الأول .. مش لسه معتقد فى أنه ليس الذكر كالأنثى .. ومن ينشأ فى الحلية ... لسه معتقد إن المرأة أقل منه جينيا .. بيحتقر المرأة والمسيحى المصرى والبهائى المصرى والشيعى المصرى وبيكفرهم .. وفاكر دينه الأعلى وشعبه الأعلى ونوعه الذكورى الأعلى .. فاكر نفسه بس الأعلى ... لسه شجاع مع مبارك والعسكر وجبان مع الشريعة وقطع اليد وحجب الانترنت والمصادرة وأفكار الإخوان والسلفيين .. أنا أحتقر الثائر الجبان.


- فات أوان الكلام ده . مصر أصبحت دولة دينية فعليا . وسيفتتح البرلمان الإسلامى ويبدأ قراراته الإسلامية المتتالية التى ستعجبكم كثيرا . وشكرا لأمريكا وللمجلس العسكرى وللثوار والخليج الخونة جميعا .. وكل من قاده تعصبه الدينى لتأييد الإخوان والسلفيين .


- مبروك على تحول مصر لدولة دينية ذات برلمان دينى. وشكرا لأمريكا والخليج والثوار والأحزاب السنيدة من الغد للكرامة للوفد والمجلس العسكرى الخونة جميعا.. على تحويل مصر إلى دولة دينية.





- إن كنت علمانيا لماذا تؤيد الإخوان.

وإن كنت مصريا لماذا تؤيد الإخوان.

وإن كنت تنويريا لماذا تؤيد الإخوان.

لماذا لا تتخلصون من تعصبكم الدينى وتسلموا بأن نجاة مصر فى حل الأحزاب الدينية وإسقاط البرلمان الإسلامى.

وإعادة العلمانية لمصر التى أسقطتموها منذ فبراير الماضى.





- المهم مبروك تحول مصر إلى دولة دينية ذات برلمان إسلامى بمباركة حمزاوى وأمثاله من مطايا الإخوان والسلفيين من العلمانيين الفالصو والليبراليين المثليين


- أى كلب حالق دقنه وبيدافع عن الإخوان والسلفيين قولوا له : ربى دقنك الأول زيهم واتبع سنة الرسول وبعدين دافع عنهم

أى كلب بيسمع موسيقى واغانى وبيدافع عن الإخوان والسلفيين قولوا له : امتنع عن المعازف والغناء زيهم وبعدين دافع عنهم

وأى واحد يقول لك إن العلمانية مستوردة من أوربا قل له (عشان تبين فساد فكرته) : والإسلام مستورد من الحجاز والمسيحية من فلسطين .. ولو عايز فكر مصرى أصيل يبقى ارجع لفكر الفراعنة...

وأى واحد مسيحى يدافع عن الإخوان والسلفيين سيبه عشان يهينوه وياخدوا منه الجزية ويمنعوه من الجيش ويضغطوا عليه ويخطفوا بناته ومراته .. ويعيش فى مذلة ومواطنة منقوصة ..

وأى واحدة تدافع عن الإخوان والسلفيين سيبها يذلوا أيمان أبوها ويطلقوها ويجوزوها وعندى نسوان فشلت فى حياتها الزوجية مع زوج من النوع ده وبرضه فضلت سلفية .. لأن دول يستحقوا المهانة والإذلال




- آخرتها واحد قبطى يقول لى : أبو الفتوح معتدل ومش اخوانى وأنا قبطى وباؤيده .. دى آخرتها



- Omar Abu Hassan

تفكير بصوت عالي:


إنني أفكر بمحاربة الله ...


لقد فعل بي كل ما يدفعني إلى ذلك!!


فقد أهلك أمتي بشيطان آل سعود


أهلك أمتي بمنايك أنذال قصور الخليج ال (آلات) الأنذال


أهلك أمتي بإخوان مسلمين جبناء ما فتئوا يقهروني بتسميتهم تلك، والله صامت يضحك علي ومني !!


وإذا كان كل ما يجري على وجه البسيطة من عمل الله فإني لا أملك النية بشكره على ذلك




- قلنا سنصمد على علمانيتنا الكاملة وحريتنا الكاملة وليبراليتنا الكاملة وجمهوريتنا الكاملة واشتراكيتنا الكاملة ..

فانبطح من المشاهير والمغامير من انبطح وباع من باع وخان من خان ..

ولولا خيانتهم ..

لولا خيانة عبد الحليم قنديل وخيانة ثوار التحرير وخيانة الغد والوفد والكرامة ..

ولولا خيانة الذين يمدحون اليوم فى أبو الفتوح الاخوانى والغنوشى الاخوانى وأردوغان الاخوانى ومصطفى عبد الجليل الاخوانى

ما سقطت مصر ولما تحولت لدولة دينية




وسيذكر التاريخ بكثير من الألم والحزن موعد الثورة الإسلامية المتعصبة العنصرية فى يناير 2011/ صفر 1432 .. وسيذكر موعد تحول مصر لدولة دينية بعدها بالسماح بتأسيس الأحزاب الدينية .. وسيذكر موعد ترسيخها كدولة دينية ببرلمان إسلامى ظلامى يوم 23 يناير 2012



هذا إن بقى تاريخا علمانيا ..

وإنى على ثقة أن هذا الشعب السفيه هو والغرب والجيش سيدفعون الثمن وقريبا ..

أما ثوار التحرير فما داموا قد رفضوا مطلب العلمانية بحل الأحزاب الدينية وإسقاط البرلمان الدينى فهم فى خانة أعدائنا أيضا ..







- اللى هيخلصنا من الاسلامجيين إخوانا وسلفيين بإيدى هارفعه على كرسى الرئاسة .. وهو فعلا الجدير بحكم مصر



- الإخوان والسلفيون هيطلعوا من مصر بالعقل أو بالدم أو بالدين .. يعنى هنفقد عقلنا أو حياتنا أو ديننا عشان يطلعوا .. لانهم ملزوقين بأوهو فى الاسلام



- إلى المتواكلين مسلمين ومسيحيين وأتباع الجبرية بتوع سيبى الأمور على الله وهو اللى خلق الأرض بما فيها ، من أجل أن يخذلونا عن التصدى للإخوان والسلفيين .. أقول لهم : ربنا ده هو اللى خلق لنا عقل وايدين ورجلين وعينين وودان ولسان وخلانا نصنع أسلحة وخلانا نقاوم .. إنما أسلوب الجبرية والتواكل بتاعك ده منافى للإسلام لو حابب أجيبها لك بالدين ... وإن السماء لا تمطر ذهبا ولا فضة .. واسع يا عبد وأنا أسعى معاك .




- المواطن المصرى الفيسبوكى تجده يتحيز للإخوان والسلفيين .. لأنهم مسلمون مثله

فأنا مسلمة وأرفضهم ..

لماذا التحيز للمسلم لمجرد أنه مسلم .. لمجرد انه يريد إعادة تطبيق حدود أكل عليها الدهر وشرب وهى خرق صريح لحقوق الإنسان وتمدنه وحداثته ..

لمجرد أنه يريد حجب الانترنت وتضييق الحريات وإلباسى ما يشاء لا ما أشاء ..

لماذا لا تتجردون من تعصبكم أيها المسلمون المصريون الذى يدفعكم لانتخاب الإخوان والسلفيين وللدفاع عنهم .. كما تجردت أنا من تعصبى كمسلمة .. لماذا تضعون ديننا على حساب مصر وعلى حساب العلمانية والتنوير .. لماذا تضحون بنسرنا وعلمنا وعلمانيتنا ومواطنتنا وحرياتنا ومساواتنا وفنوننا وإبداعنا وأيديولوجياتنا ومذاهبنا وتنوعنا من اجل الأفكار الظلامية .. فقط لمجرد تعصبكم للدين .. اعدلوا هو اقرب للتقوى ..

لماذا ترون أنفسكم شعب الله المختار .. أولاً ترون الرجل أعلى من المرأة .. والمسلم أعلى من غير المسلم .. والاخوانى والسلفى أعلى من المسلم غير الاخوانى ولا السلفى .. والمسلم السنى مؤمن وترون المسلم الشيعى والصوفى كافر .. بئس ما قدرتم



****



- لو أمهلتم البرلمان الإسلامى الجديد حتى يكتب الدستور سيكون دستورا إسلاميا دينيا ومليئا بالفخاخ الخطيرة جدا وسيحذفون مادة حظر الأحزاب الدينية وسيغيرون العَلَم ، ولن تكون هناك ضمانات لحريات ولا حقوق ولا إبداع ولا حماية للعلمانية ، وسيزيدون من خطر المادة الثانية ، وها هم يعدلون نص اليمين الدستورية ، فعندها يكون حل البرلمان ليس الحل بل سأطالب عندها بإسقاط الدستور الجديد وبالتالى تزداد الأمور تعقيدا والمطالب صعوبة .. عقدة فوق عقدة فوق عقدة



- مهما سبتنى وشتمتنى الكلاب البشرية فى المنتديات والمدونات والفيسبوك فإنى ماضية فى طريقى حتى أسقطهم وأسقط أسيادهم الإخوان والسلفيين

وإن كان الإخوان والسلفيون يريدون الخلاص من صوتى فليس لهم من حل إلا قتلى .. ولست أخشى الموت بل سيريحنى من وجوههم وسحنهم وسفالاتهم . وسأموت واقفة رافضة صامدة وليس كنعاج أحزاب الكرامة والغد والوفد وليس كالنعجة أفيونجى الشريعة عبد الحليم قنديل والنعجة رئيس حزب الكرامة الإخوانى الدينى حمدين صباحى ولا كالنعجة عار الليبرالية عمرو حمزاوى ..




- عندما يحاربك الاخوانى والسلفى بدينك أنت (الذى هو دينه أيضا) .. يحارب حرياتك وفنونك وعلمانيتك وإبداعك وتنويرك ومصرك ... فهل هناك شعور أسوأ من هذا ..

فإن بقيت على دينك فأنت فى كمد .. ولو تركته فأنت فى كمد وسيجد المبرر للمزيد من الإذلال تجاهك وللمزيد من الإهانة ضدك وللمزيد من المبررات لإقصائك والتضييق عليك ثم يقتلك فى النهاية وعنده المبرر فى كل الأحوال سواء بقيت على دينك الذى هو دينه .. أو تركته




- الآن يُقسم الإخوان والسلفيون (بصفتهم نواب البرلمان وحزب الأغلبية) اليمين الدستورية على احترام النظام الجمهورى الذى يكفرون به .. ويقسمون على احترام الدستور والقانون (ويقول فى سره مكملا ومضيفا ومعدلا على اليمين وخارقا لنصها الصحيح بعدما منعوه من قولها جهرا : بما لا يخالف شرع الله) وشرع الله كلمة مطاطة كم من الجرائم ترتكب باسمها وباسمها سيتم قطع الأيدى والأرجل وقطع الرؤوس وجلد الظهور ورجم الأبدان وحجب الانترنت ومصادرة الكتب وتحطيم التماثيل وتحريم ومنع الغناء والموسيقى إلا الموسيقى الدينية ربما والتكفير وسعودة مصر ومسلفة وأخونة مصر وصوملة وأفغنة مصر والقضاء على الحريات وحقوق الإنسان والمدنية .. وبعدين كفارة وتحلة الأيمان والقسم سهلة جدا : صيام ثلاثة أيام .



حين قرر مسؤول المضبطة فى مجلس الشعب وهو وفدى تقريبا (محمود السقا) - ولعل ذلك بتعليمات من المجلس العسكرى سيده - حين قرر رفض الإضافة الاسلامجية الاخوانوسلفية (ما لم يخالف شرع الله) ... علمتُ أن المجلس العسكرى كالعاهرة التى تمارس الدعارة فى السر لكنها تطالب لمن يعرفونها بمناداتها بالشريفة .. أو كاللص الذى يمارس السرقة فى السر لكنه يطالب من يعرفونه بمناداته بالأمين





- وإذ قالت ديانا للإخوان والسلفيين : يا قوم اذكروا نعمة أمريكا والمجلس العسكرى وثوار الندامة عليكم إذ جعل فيكم نواب برلمان وأسس لكم أحزاب دينية خارقا الدستور وسيجعلكم قريبا محافظين ووزراء وملوكا.




- ما دام الإخوانى والسلفى مش عاجبه القسم - اليمين الدستورية - دخل مجلس الشعب ليه . ما ينفعش يعنى إنك تتكلم بحياد وتتجرد من انصر أخاك المسلم الإخوانوسلفى ظالما أو مظلوما بأن تشجعه على التمادى فى الظلم .



- الشيطان فى التفاصيل .. حكمة معروفة .. وهدف أسلوب الشرط فى اليمين الدستورية "ما لم يتعارض مع الشريعة الإسلامية" .. أنهم يخرقون القانون والدستور متى تعارض مع أفكارهم الظلامية والقمعية



الإخوان والسلفيون أصلا ضد النظام الجمهورى وضد رعاية الوطن ومصالحه رعاية كاملة .. وقريبا سيتم إلغاء القسم (اليمين الدستورية) بدعوى أنه قسم وثنى جاهلى.


وبعدين الوطن كلمة غامضة المفروض تبقى مصر .. لأن الاخوانى والسلفى الله أعلم ما الوطن فى نظره ربما السعودية أو أفغانستان أو فلسطين إلخ


ولو شالوا للأخ المسلم المصرى النسر وحطوا الشهادتين برضه هيقول لك المبرر ويستعمل الجدل والتبريرات .. خلاص ما بقاش فيه غيرة على الوطن ولا الدستور ولا اليمين الدستورية إخص على ده شعب

لا ينبغي الشرط في أي قسم لأنه ثغرة يمكن أن يتم من خلالها الرجوع عن كل ما في القسم وإفراغه تماماً من مضمونه. وهذا مثلاً تم في موضوع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. (ما لم يتعارض مع الشريعة الإٍسلامية) هذا أمر خطير. ابحث واعرف ما الذي يتعارض وعارضه مش تلتزم بنص ثم تضيف (ما لم يتعارض) لأن هذا ينسف الالتزام من أساسه.

وهم يعلمون ذلك بالضبط يا أوسم وهو مبتغاهم 100% . ثق بأنهم يعوون ذلك جيدا جدا . لن يلتزموا بشئ . والأيام المقبلة ستشهد القضاء على الحريات بدعاوى دينية شتى وأولها على ما أعتقد سيكون حجب مواقع معينة من الانترنت وسيباركهم حمزاوى وأمثالهم والشعب الجاهل . فى هذا البرلمان سينكشف الوجه المظلم بعدما تصدعنا من آبائنا وأهلنا برفع أنفسنا فوق العالم وكأننا شعب الله المختار وأننا الأعظم والأنقى والأطهر فعلنا كاليهود .. سينكشف الوجه المظلم الذى يجهله الكثيرون ويظنون أن ديننا له وجه مشرق ولا وجه مظلم له .. ذات الوجه الذى أظلمت له السموات والأرض فى أفغانستان الاشتراكية سابقا وفى الكيان السعودى (الحجاز ونجد) وفى الصومال وباكستان والسودان وغيرها من الدول الدينية الثيوقراطية فى عالمنا العربى والإسلامى.


وما دام بدأنا بالشرط إحنا كمان هنضيف : ما لم يهدد علمانية مصر .






****



- النائب د/علي ونيس ( تحالف حزب النور )، بالدائرة الأولى القليوبية يقول :"يجب توسيع مسجد مجلس الشعب، نظرا لأن معظم النواب المنضمين للمجلس الحالي يصلون وذلك بعكس نواب المجلس السابقين!!"

تعليقى : اللص الشريف المتوضئ .. يسرق بعدما يبسمل ويداعب مسبحته ، ويقول وهو ينوى السرقة : توكلت على الله .

المنظرة .. وتعطيل الأعمال باسم الصلاة ..
...
هما فاكرينه جامع مش برلمان ولا إيه ؟ ما يعملوش لهم ميضة كمان ، ويجهزوا لهم القباقيب ؟

رصيف نمرة خمسة : زكى رستم (السلفواخوانى) : نويت أصلى ... فريد شوقى : عاملينها قبلك



تماما مثل الفريسيين اليهود الذين فضحهم المسيح وقال إنهم مظهريون كالقبور المبيضة والمجصصة جميلة المنظر من الخارج وبداخلها جيف وعفونة ونجاسة ودود .





- كلنا مصريون إذن كلنا سفهاء . وكلنا نتحمل وجود ثوار سفهاء ومجلس سفيه ومبارك سفيه وبرلمان سفهاء


- عزيزى القبطى لما أضمن لك أن بنى دينى قد كفوا عن تعصبهم وكراهيتهم لكم وحبهم للإخوان والسلفيين عندها سأعطيك الضوء الأخضر لمهاجمة العسكر




- ثائر يناير اللى عدى البحر ولا اتبلش وجاب لبلده مصر الخيبة الاسلامجية التقيلة الاخوانوسلفية




- مهما هتقول فالشعب مبسوط .. والدم يحن .. دم المسلم للاخوانى والسلفى يحن .. طب إشمعنى أنا مسلمة ودمى يلطش مع الإخوان والسلفيين ومتبرية منهم .. بنى دينى بحاجة لتغيير دمائهم التى تجذبهم ليتعصبوا للإخوان والسلفيين




- أخ أيوه بدأنا نقسم .. اخوانى طيب .. واخوانى شرير .. أفعى طيبة وأفعى شريرة . كلهم أفاعى وبطلوا بروباجندا التضليل يا دراويش عصام سلطان وأبو الفتوح.





- الشعب يتفرج على ما تبرزه فى مرحاض الانتخابات . ويتشممه . عذرا للتشبيه . الكلاب دايما بتعمل كده.


- الأغلبية المتعصبة . لا الصامتة . هل رأيت مسلما مصريا يكره المسلمين ؟ هذا أنا


- البركة فى حزب شاس الإسلامى (الحرية والعدالة) وحزب إسرائيل بيتنا الإسلامى (النور)



- سأبصق عليكم كل يوم أيها الثوار من 25 القادم إذا استنعجتم ولم ترفعوا مطلبى حل الأحزاب الدينية وإسقاط البرلمان الدينى .. وسألعنكم وسأضع فى أعناقكم مسؤولية ما جرى لمصر من مصائب دينية منذ عام ولليوم وما ستنال بتعصبكم الدينى للإخوان والسلفيين



- المسلمون المؤيدون للإخوان والسلفيين وأخذوا حقهم بالمادة الثانية

والمسيحيون ربما يتم إبرام صفقة معهم وتضاف جملة (ولغير المسلمين الاحتكام لشريعتهم)


فماذا عن الطرف الثالث أى أنا وأمثالى أى المسلمين الذين لا يريدون تطبيق شريعتهم ولا الحدود عليهم ولا يريدون فرض الحجاب والنقاب عليهم .. ويريدون الاحتكام للقانون المدنى الوضعى الفرنسى فى حياتهم ... ولا يريدون حجب الانترنت عنهم .. ولا يريدون تحريم إبداعهم وتحريم الفنون عنهم وحرمانهم من الفنون .. ولا يريدون باختصار تطبيق الأفكار الاخوانوسلفية عليهم ..... أين حقهم ؟ أين حقنا ؟




- تبويس اللحى - بين الإخوانوسلفى والقبطى - يا عمى ما عليهوش جمرك . الإخوانوسلفى يحبك أيها القبطى ما دمت لا تنازعه البرلمان ولا السياسة ولا تفضح أساليبه وظلاميته . أنا قلت من الأول إن الأقباط ستتم رشوتهم ببوستين وعبارة بلهاء : لهم أن يحكموا بشريعتهم وسيتركوننا وحدنا مع الاخوانى والسلفى.


- مصر ضعفت منذ أربعين سنة .. ولكنها اليوم تحتضر بخنجر قطرى سعودى منقوش عليه آيات الحدود ولهو الحديث والشرطة الدينية ، وكتابات سيد قطب وحسن البنا وابن الوهاب وقيادات وأعضاء أحزاب النور والحرية والعدالة والوسط والفضيلة والصالة الخ

ولن يكون لها وجود بعد أيام أو شهور قليلة والفضل لأوباما والقرضاوى وأردوغان وحمد وال سعود .. ومجلس عسكرى خائن سمح بأحزاب دينية وثوار متأسلمون إخوان وسلفيون

أنا قلت الشعب طفل وعيل .. العيل لما يغلط نحاسب مين . نحاسب ولى أمره طبعا (اللى هو المجلس العسكرى) .



اللى معاه فلوس وله فيلا ولا شقة بره يا بخته وأقول لك تانى يا بخت اللى ماتوا واللى هاجروا .. ويا بخت المجانين والمعاقين ذهنيا .. ويا بخت الجهلة اللى مش عارفين اللى إحنا عارفينه


- Ahmad Hussein لا يمكن أن نردد هتاف يسقط يسقط حكم العسكر دون أن نسقط أيضا حكم المرشد والأمير والكهنة .... أسقطوا الأحزاب الجاهلية الإخوانية الوهابية أولا وإلا نكون فرطنا في الثورة ومصر للأبد


- الإخوان والسلفيون يؤدون دور محاميي الله وحجاب بابه يمنعون سواهم .. والله لا يقر لهم بذلك .. ولكن بالغتاتة والتلامة والكلاحة يفعلون






- مسؤولية المأساة التى تعانى منها مصر منذ عام وإلى الآن هى مسؤولية خماسية يتحملها خمسة أطراف :

1- المجلس العسكرى حين سمح بتأسيس الأحزاب الدينية الإخوانية والسلفية .

2- أحزاب المعارضة المنبطحة (مثل الغد والوفد والكرامة وكفاية وستة ابريل وحليم قنديل) التى مدحت الإخوان والسلفيين وتحالفت مع الأحزاب الدينية .
...
3- الشعب حين انتخب أعضاء هذه الأحزاب الدينية .

4- الصحفيون والمذيعون والإعلاميون والكتاب الذين يبررون للإخوان والسلفيين ويدافعون عنهم أو يعرضون أفكارهم الهدامة وينشرونها فى المجتمع ويرغبون المجتمع فيها .

5- الثوار الذين لا يرفعون مطالب بحل الأحزاب الدينية ولا بإسقاط البرلمان الدينى ولا يطالبون بمبادئ دستورية تشمل مادة لحماية العلمانية بكل الوسائل ومادة تنص على علمانية مصر صراحة .





- مش هتنصلح مصر 2012 إلا بثورة أو انقلاب علمانى من جوه الجيش . إنما الاستقرار هيؤدى إلى تعميق انغراس الخنجر السلفى الاخوانى ... لازم من المخاطرة بس تكون مدروسة ومحسوبة .. ثورة ثانية لكن ترفع المطلبين دول وتحترم العلم الثلاثى والنسر

الاستقرار هيخلى السلفى والاخوانى يبيض ويفقس قراراته البشعة فى البرلمان .. لازم ما يكونش فيه استقرار



- مسلمو مصر - إلا قليل أنا منهم - اختاروا الإخوان والسلفيين نكاية فى مسيحيي مصر وعلمانييها وليبرالييها ..... لذلك فلن يسقط الإخوان والسلفيون إلا حين ينكوى من انتخبوهم بنارهم .. حين يمنعون ماكينات الحلاقة وحين يفرضون الحجاب والنقاب وحين يؤسسون الشرطة الدينية وحين يغلقون إذاعات وقنوات ومحطات الأغانى والأفلام وحين يقطعون أيدى وأرجل من انتخبوهم وحين يجلدون من انتخبوهم وحين يحرقون لوحات من انتخبوهم وحين يحطمون تماثيل الميادين ويحطمون معابد ومتاحف وتراث أجداد من انتخبوهم وحين يعدون عليهم أنفاسهم وحين يقمعون حرية الانترنت والإبداع وكافة حريات من انتخبوهم .. وحين يحارب الإخوان والسلفيون باختصار بقية مسلمى مصر فى حرياتهم وكرامتهم .. حينها سيفطنون للحماقة الكارثية إلى فعلوها نكاية فى الأقباط وفى العلمانيين والليبراليين .





****



طرائف عن اللحى بمناسبة البرلمان الملتحى مصر 2012 :


مكتوب فِي التوراة لا يَغُرَّنك طول اللحى ، فإن التيس لَهُ لحية


نظر عليّ بْن حجر إلى لحية أبي الدرداء ، قَالَ : وهو طويل اللحية ، فأنشأ يَقُولُ : لَيْسَ بطُولِ اللَّحَى يَسْتَوجِبُون القَضَا إن كَانَ هَذَا كذا فالتّيْسُ عَدْلٌ رِضَا

فى البداية والنهاية لابن كثير : قصة يزيد بن ربيعة بن مفرغ الحميري مع ابني زياد عبيد الله وعباد

ذكر ابن جرير عن أبي عبيدة معمر بن المثنى وغيره ، أن هذا الرجل كان شاعرا ، وكان مع عباد بن زياد بسجستان ، فاشتغل عنه بحرب الترك ، وضاق على الناس علف الدواب ، فقال ابن مفرغ شعرا يهجو به عباد بن زياد على ما كان منه فقال :

ألا ليت اللحى كانت حشيشا فنعلفها خيول المسلمينا

وكان عباد بن زياد عظيم اللحية كبيرها جدا



http://www.islamweb.net/hadith/display_hbook.php?indexstartno=0&hflag&pid=485701&bk_no=568&startno=8

الجليس الصالح الكافي والأنيس الناصح الشافي المعافى ... » المجلس التاسع عَشْر


http://www.facebook.com/photo.php?fbid=315681271803463&set=t.1400529895&type=1





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,280,167,589
- نرفض حجب المواقع الإباحية .. ونرفض الليبرالية الحمزاوية المن ...
- مناشدة للفنان كاظم الساهر وغيره من المطربين العرب من أجل أن ...
- خواطر من مفكرتى 7 : العلمانية والأديان الإبراهيمية - وخواطر ...
- مبارك حليف الإخوان والسلفيين
- قل موتوا أيها الإخوان والسلفيون بغيظكم .. فالقرآن ليس حكرا ع ...
- خواطر من مفكرتى 6 : رسالة مهمة إلى النازلين للتحرير يوم 25 ي ...
- خواطر من مفكرتى 5 : دعوا المجلس العسكرى وحلفاءه الإخوان والس ...
- صفحة من كتاب التاريخ للصف الأول الإعدادى - مصر للعام الدراسى ...
- الفرق بين المسلم والمظلم
- يا أحمد فؤاد نجم .. الساكت عن فضح وهجاء الإخوان والسلفيين شي ...
- بقاء مصر بنسرها وجمهوريتها وتقدمها وحضارتها وعلمانيتها وحريا ...
- أردوغان وعبد الله آل سعود يتنافسان على منصب الخليفة وجعل مصر ...
- الرجعية العربية (الإخوان والسلفيون والملكيون والخليجيون) ينت ...
- يا جيش مصر ، تصدى لثورة الخونة رافعى العلم الأخضر الملكى الع ...
- يا شعب مصر استهدِفوا الإخوان والسلفيين ولا تستهدِفوا الجيش و ...
- يا ريت مصر زى فرنسا .. وعلاقة نوارة نجم بمحمد حسان ..
- طابع الحسن Cleft chin
- الأعمال الكاملة لنزار قبانى .. تحياتى لأمير شعراء العصر الحد ...
- التربوية السورية .. قناة علمية عربية جادة ومحترمة ، نحييها أ ...
- 23 ديسمبر وأشياء نسيناها ! .. نحو عودة الاحتفال والاهتمام ال ...


المزيد.....




- اعتراف ترامب بسيادة إسرائيل على الجولان.. هل هو مغازلة لأصوا ...
- أصداء مجزرة المسجدين بنيوزيلندا على المجتمع الأميركي وأقليته ...
- فيديو.. فتح: حماس خرجت عن الصف الوطني.. وتتبنى أجندة الإخوان ...
- الأذان يرافق تشييع ضحايا المسجدين بنيوزيلندا.. وترامب يثير غ ...
- بومبيو: ترامب مبعوث الرّب لإنقاذ اليهود
- نيوزيلندا: منفذ مذبحة المسجدين سيمضي بقية حياته معزولا
- جاويش أوغلو: الرئيس الفنزويلي يعد باعتناقه الإسلام مستقبلا
- موقع روسي: كيف ترعى المؤسسات المسيحية بأميركا الإسلاموفوبيا؟ ...
- ألمانيا.. توقيف 10 إسلاميين متطرفين خلال إحباط مخطط إرهابي
- بابا الفاتيكان يعزي في ضحايا حادث غرق عبارة في العراق


المزيد.....

- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته
- قراءات أفقيّة في السّيرة النبويّة (4) / ناصر بن رجب
- طواحِينُ الأوهام: حين تَضْرِبُ رأسَك بجدار العالم / سامي عبد العال
- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي


المزيد.....


الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ديانا أحمد - دعاء على الإخوان والسلفيين .. ورسالتى للمتواكلين .. وسيندم مسلمو مصر حين ينكوون بنار من انتخبوهم .. الإخوان يريدون معاقا أو كفيفا رئيسا لمصر .. البلهاء يلعنون السلفيين ويمدحون الإخوان !!