أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في الخليج والجزيرة العربية - رياض الصيداوي - المخابرات السعودية تعود لاستخدام ملائكتها الخضر بعد ان تقاعدت عن العمل منذ انسحاب الروس من أفغانستان: الشيخ الوهابي السعودي محمد العريفي يقول بان ملائكة على جياد بيض تحارب النظام السوري















المزيد.....

المخابرات السعودية تعود لاستخدام ملائكتها الخضر بعد ان تقاعدت عن العمل منذ انسحاب الروس من أفغانستان: الشيخ الوهابي السعودي محمد العريفي يقول بان ملائكة على جياد بيض تحارب النظام السوري


رياض الصيداوي
الحوار المتمدن-العدد: 3611 - 2012 / 1 / 18 - 20:00
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في الخليج والجزيرة العربية
    


عادت أجهزة الاستخبارات السعودية لاستخدام ملائكتها الخضر الذين قاتلوا الاتحاد السوفياتي واندثروا بعد انتهاء مهمتهم. فها هم يعودون اليوم ملائكة على جياد بيض يحاربون نظام الأسد مثلما كانت الملائكة الخضر تقاتل الاتحاد السوفياتي وبعدما سقط اختفت من الخريطة في أفغانستان وفي العراق أو في لبنان أو في فلسطين… وبعد أن انتهت مهتمهم بقرار سعودي وهابي… حيث صرح نجم التلفزيونات الوهابية الشيخ محمد العريفي بوجود هذه الملائكة وقتالها ضد النظام في دمشق …فها أن التاريخ يعيد نفسه اليوم ويتم الاستنجاد بها بعد أن تم إحالتها على التقاعد. هذه اول ثورة عربية تشارك فيها الملائكة الخضر السعودية الوهابية… انظر الفيديوهات المصاحبة للمقال التي تكشف خرافات الشيخ محمد العريفي والملائكة الخضر
http://www.taqadoumiya.net/?p=6212
فهل ستشارك يا ترى في ثورة الشعب على آل سعود أيضا…؟؟؟

لقد تم الإنفاق على هذا المذهب الوهابي، طيلة ثلاثين سنة، أكثر مما صرفه الاتحاد السوفيتي طيلة70 سنة. وأنتجت القاعدة وأسامة بن لادن وإرهابهما. وهي تمول اليوم عشرات القنوات التلفزيونية والصحفية التي تعمل على تخريب العقل العربي. والجزائر أول من ذهب ضحية بذلك بحوالي 200 ألف شهيد. تم خداع الشباب العربي منذ بداية الثمانينات بأن روج هذا الإعلام بوجود ملائكة خضر تقاتل ضد الاتحاد السوفيتي… وقع جزائريون وعرب كثيرون في هذا الفخ القاتل. لكن من المضحك أن نفس هذا الإعلام لا يحدثنا اليوم عن هذه الملائكة الخضر في أفغانستان ولا في العراق ولا في فلسطين. لأنها لا تظهر أبدا. فرت من المعارك الحقيقية ولم « تتشطر » إلا على الاتحاد السوفيتي، صديق العرب.
اليوم تواصل بث أفكارها وتستقطب الشباب الساذج العاطل عن العمل والذي يعاني من الفقر. والمشكلة أنه لا توجد وسائل إعلام عربية وطنية تقدمية تتصدى لها. هي وحدها في الميدان.

أنني أدرس الآن الوهابية السعودية بشكل منهجي منذ سنوات. ووصلت في بعض قراءاتي إلى شيء في غاية السخرية والغرابة. بل هو مضحك ومؤلم في نفس الوقت. شيخ الوهابية الكبير ابن عثيمين يقول حرفيا أنه اكتشف عبر الأدلة الشرعية أن الأرض لا تدور حول نفسها وأن الشمس هي التي تدور حول الأرض وأن الإنسان لم يصل إلى القمر… وتلك بدع. هذا كتاب له منشور ومتوفر على الأنترت. شيء مضحك نعم لكنه تسبب في مآسي بشرية وكوارث إنسانية ومئات آلاف القتلى…

والغريب أن هؤلاء الشيوخ لا يقومون بالدعوة للإسلام في أدغال إفريقيا أو في أمريكا اللاتينية أو في المناطق الفقيرة النائية في آسيا…. دعوتهم تتم عبر الفنادق خمسة نجوم ومن خلال قنوات الوهابية السعودية وعطايا الملوك والأمراء… ولم أسمع شيخا واحدا منهم يقترب ذات يوم من هذه الآية الكريمة بالتفسير أو بالتأويل: « إن الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها وجعلوا أعزة أهلها أذلة وكذلك يفعلون » (صدق الله العظيم) الآية 34 من سورة النمل. هذه آية ممنوعة لديهم ومحرمة عليهم لا بالتفسير ولا بالتأويل… يقولون أنهم أهل سنة وجماعة ولكنهم في الحقيقة أهل ملوك وأمراء. فهل كان الرسول صلى الله عليه وسلم ملكا أو وليا للعهد؟ وهل كان الخلفاء الراشدون ملوكا أو أولياء عهد. الملكية بدعة في الإسلام وهي خروج عن الإسلام الجمهوري الديموقراطي الذي أسسه الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وتابعه الخلفاء الراشدون من بعده… لكن شيوخنا ملكيون وأميريون (نسبة للأمير)… ولا يهتمون بالديموقراطية ولا بالتوزيع العادل للثروة بقدر اهتمامهم بتهديد فقراء المسلمين بعذاب القبر وترويج رضاع الكبير ومنع الفنون والجمال… الوهابية السعودية كمذهب بسيطة وساذجة وهي تعتمد على فكرة أساسية وهي التوحيد، وكأننا مشركون، وتنطلق منها لتكفير الآخرين وتحريم كل شيئ جميل في الحياة. لقد هدمت بيوت الصحابة في مكة وفي المدينة وبنت في مكانها محلات تجارية وفنادق. كل ذلك بتعلة الشرك وعدم التوحيد وحرمت زيارة القبور والأخطر من ذلك منعت الاحتفال بالمولد النبوي الشريف. هذه المناسبة الجميلة التي تحببنا في خير المرسلين الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ونحن صغارا أطفالا، منعوها. تخيلي مصر بدون احتفالات مولد أو المغرب العربي بدون هذه الاحتفالات

وحرموا كل شيء من سينما إلى مسرح إلى موسيقى… وحتى قيادة المرأة للسيارة حرموها: استمعي لهذه الفتوى الغريبة العجيبة:

« بيان من وزارة الداخلية يمنع قيادة المرأة للسيارة . صدر من وزارة الداخلية البيان التالي : تود وزارة الداخلية أن تعلن لعموم المواطنين والمقيمين انه بناء على الفتوى الصادرة بتاريخ 20/ 4/ 1411 هـ من كل من سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز الرئيس العام لإدارات البحوث العلمية والإفتاء والدعوة والإرشاد وفضيلة الشيخ عبد الرزاق عفيفي نائب رئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء وعضو هيئة كبار العلماء وفضيلة الشيخ صالح بن محمد بن اللحيدان رئيس مجلس القضاء الأعلى بهيئته الدائمة وعضو هيئة كبار العلماء ..بعدم جواز قيادة النساء للسيارات ووجوب معاقبة من يقوم منهن بذلك بالعقوبة المناسبة التي يتحقق بها الزجر والمحافظة على الحرام ومنع بوادر الشر لما ورد من أدلة شرعية توجب منع أسباب ابتذال المرأة أو تعريضها للفتن ونظرا إلى أن قيادة المرأة للسيارة يتنافى مع السلوك الإسلامي القويم الذي يتمتع به المواطن السعودي الغيور على محارمه ..فان وزارة الداخلية توضح للعموم تأكيد منع جميع النساء من قيادة السيارات في المملكة العربية السعودية منعا باتا ومن يخالف هذا المنع سوف يطبق بحقه العقاب الرادع ..والله الهادي الى سواء السبيل ».

لو ترجمت هذه الفتوى لأي مثقف أوروبي لانفلق من الضحك. أي إسلام يمنع المرأة من قيادة السيارة؟ … هذه هي الوهابية السعودية التي بدأت تنتشر. وفي كثير من الأحيان دون أن يعرف الناس أنهم « يتوهبنون » ويبتعدون عن الإسلام الحقيقي. قرأت أن ثمة في الجزائر بعض الوهابيين يدعون لعدم تحية العلم لأنه حرام. أي غباء هذا؟ العلم الجزائري رمز أعظم ثورة في القرن العشرين واستشهد فيها أكثر من مليون و نصف شهيد من أجل رمز الاستقلال. فكيف تدخل هذه الأفكار الساذجة التي كما رأينا تبنتها الاستخبارات العسكرية البريطانية منذ بداية القرن العشرين إلى الجزائر؟ كيف يترك بعض الشباب أفكار مالك بن نبي أو محمد أركون أو حتى تراث جمعية العلماء المسلمين و »يتوهبن »؟ ما الذي حدث حتى تنتشر الوهابية السعودية في مصر وفي منطقة المغرب العربي؟ الإجابة بالضرورة تكمن في هذا الكم الهائل من الفضائيات الوهابية التي تغزوننا دون أن تكون لنا فضائيات تصدها… ولكن الطريف في الأمر أن أكبر أعداء الوهابية السعودية اليوم هم شباب السعودية نفسها. نعم كثير منهم بدأ يتمرد عليها ويسخر من خرافاتها بعد أن اكتشف أن ثمة عالم آخر من الجمال والفن والحياة غير فكر صحراء نجد القاحلة. وبعد أن نفذ صبره من قمعها له. إن تصرفات الوهابيين السعوديين الأثرياء في كازينوهات أوروبا وملاهيها لهي خير دليل على أن الوضع قد انفجر فعلا في معقل الوهابية

أصبحت الوهابية السعودية تجارة مربحة لكثير من الشيوخ وبخاصة المصريين الذين أثروا من خلالها. مجلة فوربيس الأمريكية تقول أن عمرو خالد من أكثر الشيوخ تأثيرا وثراء وأيضا دخله حوالي 5 ملايين دولار في السنة… هو وغيره. شيء مؤلم ومخزي في نفس الوقت. يلزمنا جبهة صمود وتصدي في المغرب العربي لمواجهة خرافات المشرق… ويلزمنا إعلاما تقدميا قويا ضد ملائكة خضرفي سوريا اليوم كما وجدت في أفغانستان ضد الاتحاد السوفياتي ثم ملائكة خضر وأخرى بيض حسب الطلب من ولي الأمر الأمير الذي يغدق ملاين الدولارات على هؤلاء الشيوخ… ملائكة خضر انسحبت لأنها ملائكة وهابية ولا تقاتل إلا بأمر ولي الأمر وولي الأمر يلزمه أمر من ولي أمر آخر أكبر منه





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,866,079,589
- ثورة تونس نموذج في علم اجتماع الثورات
- الاستقرار المبني على ديمقراطيّة حقيقيّة يحتاج وقتا طويلا.. و ...
- “حركة النهضة فازت بضوء أخضر أمريكي ودعم خليجي قطري عبر الجزي ...
- المحلل السياسي رياض الصيداوي: اذا حصلت ثورة في الجزائر على ا ...
- الحركات الإسلامية أخذت الضوء الأخضر من واشنطن لتصل إلى الحكم
- الغرب لن يسمح بثورات في الدول النفطية مثل السعودية رغم توفر ...
- الحركة الوهابية مشروع غربي استعماري والجزائر تجاوزت أزمتها م ...
- حروب المخابرات السعودية السرية على الجزائر: القصة كاملة من ك ...
- طلبت مني‮ ‬الجزيرة انتقاد الجيش الجزائري‮ ...
- الوهابية السعودية أخطر الحركات الدينية: رياض الصيداوي في حوا ...
- مأساة لاجئي دارفور في فيلم -الحرة- الوثائقي: صوت -المعذبين- ...
- في سوسيولوجيا العسكر: لماذا لا تبني السعودية أكبر جيش في منط ...
- في سوسيولوجيا العسكر: لماذا لا تبني السعودية أكبر جيش في منط ...
- لماذا استطاع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الاستمرار طويلا في ا ...
- صراع العسكر والإسلاميين في الجزائر: من العجز إلى الانتصار 3
- صراع العسكر والإسلاميين في الجزائر: من العجز إلى الانتصار 2
- صراع العسكر والإسلاميين في الجزائر: من العجز إلى الانتصار 1
- في أسباب تعثر مشروع اتحاد المغرب العربي
- الانتخابات والديموقراطية والعنف في الجزائر الحلقة الخامسة
- الانتخابات والديموقراطية والعنف في الجزائر الحلقة الرابعة


المزيد.....




- مصر تتسلم متهما باختطاف طائرة من قبرص
- مسؤول عراقي: احتياجات نينوى تتجاوز إعادة الإعمار
- غزة تشيّع جثمان كريم أبو فطاير إلى مثواه الأخير
- كين يفك عقدة أغسطس ويقود توتنهام للفوز
- انتقدوه فعاقبهم.. ترامب يترصد المسؤولين الأمنيين
- بإشراف ضباط روس.. النظام ينبش قبور مجزرة الغوطة
- شاهد... نجمة البوب أريانا غراندي تكرم الناجين من هجوم مانشست ...
- ترامب يهاجم وسائل إعلام أمريكية مجددا ويتهمها بالتضليل
- هذا ما قاله نتنياهو في عزاء كوفي عنان
- رائد فهمي: خيار -المعارضة- وارد إن لم يكن برنامج الحكومة اصل ...


المزيد.....

- واقع الصحافة الملتزمة، و مصير الإعلام الجاد ... !!! / محمد الحنفي
- احداث نوفمبر محرم 1979 في السعودية / منشورات الحزب الشيوعي في السعودية
- محنة اليسار البحريني / حميد خنجي
- شيئ من تاريخ الحركة الشيوعية واليسارية في البحرين والخليج ال ... / فاضل الحليبي
- الاسلاميين في اليمن ... براغماتية سياسية وجمود ايدولوجي ..؟ / فؤاد الصلاحي
- مراجعات في أزمة اليسار في البحرين / كمال الذيب
- اليسار الجديد وثورات الربيع العربي ..مقاربة منهجية..؟ / فؤاد الصلاحي
- الشباب البحريني وأفق المشاركة السياسية / خليل بوهزّاع
- إعادة بناء منظومة الفضيلة في المجتمع السعودي(1) / حمزه القزاز
- أنصار الله من هم ,,وماهي أهدافه وعقيدتهم / محمد النعماني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في الخليج والجزيرة العربية - رياض الصيداوي - المخابرات السعودية تعود لاستخدام ملائكتها الخضر بعد ان تقاعدت عن العمل منذ انسحاب الروس من أفغانستان: الشيخ الوهابي السعودي محمد العريفي يقول بان ملائكة على جياد بيض تحارب النظام السوري