أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماجد محمد مصطفى - مازالوا طلقاء؟!














المزيد.....

مازالوا طلقاء؟!


ماجد محمد مصطفى

الحوار المتمدن-العدد: 3606 - 2012 / 1 / 13 - 14:31
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تصفير طويل مرده دهشة ممزوجة باعجاب من تفتق ذهن سجناء بينهم محكومون بالاعدام .. الفرار من سجن في اقليم كوردستان عبر حفر نفق تحت الارض طوله قرابة 60 مترا او اكثر بحسب ما اختلفت فيه وسائل الاعلام بانواعه.
المتابعون للسينما العالمية سرحوا بخيالهم الى افلام مشابه للواقعة مثل فلم الهروب الكبير والفراشة حينما تمكن ابطال تلك الافلام الهروب عبر حفر نفق الى خارج السجن بادوات وامكانيات وعمل دؤوب تميز بالصبر والكتمان ناهيك عن سبل تخلص من اكوام التراب حتى نجاح العملية.. وربما كيفية التخلص من اطنان التراب هو مفتاح فك شفرة حفرة حمام سجن زركا وكما كشفت التحقيقات الاولية بان عملية الفرار استغراقت مدة سنة تقريبا.
فاين كانت لجان التفتيش في السجون طيلة هذه المدة في سجن اعتبر كاصلاحية يضم ورشات عمل ونزهات دورية بمعايير محافل حقوق الانسان؟
بعض الذين فروا من سجن شديد التحصين في افغانستان حكوا تفاصيل مخطط هروبهم ودور تنظيم القاعدة الارهابي في تدبير فرار 541 سجينا عبر نفق استغرق حفره خمسة اشهر وكيف ان اغلب الفارين كانوا دون احذية مما سهل اعادة اعداد منهم.. فهل عملية الفرار من سجن زركا تمت بالتنسيق مع جماعات اخرى خارج السجن او بشراء ذمة السجان لاسيما ان نتف ماتناوله الاعلام عن التحقيقات يبرأ ادارة الاصلاحية من الاهمال كما افصح عنه مسؤول في وزارة الداخلية على خلفية العملية.
وقد مرت السجون واعدادها واختلافها حسب الجرم بمراحل طويلة حتى تحولت على مضض الى مراكز تهذيب واصلاح عدا التهم السياسية بنزلاء يعانون انواع العزلة والتعذيب كما يعتقد انهم الاشد خطرا على الامن من تجار للمخدرات او المحكومين بالاعدام لجرائم شنيعة.
ان حيثيات هروب 11 سجينا تدعو الى القلق والخوف عكس ماهو متداول عن استتباب الامن والسلام في ربوع الاقليم وكونهم مازالوا طلقاء يثير الذعر ويحمل الجهات المعنية كامل المسؤولية لاعادتهم فضلا عن محاسبة المقصر وايجاد استحكامات افضل للسجون تلم ايضا بسايكولوجيا السجناء وميولهم وتسليمهم لحكم القضاء.
nudae67@yahoo.com





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,420,967,952
- علم الاقليم واعلان دولة كوردستان
- كتب الرياضة المدرسية.. حلم اخر تحقق
- منطق القوة؟!
- اسماعيل الخياط: لو لم اكن رساما لودت ان اكون موسيقيا
- حتى القاضي اسمه نوزاد!
- انقذوا كنيسة البشارة في مدينة خانقين
- السليمانية.. عكس السير؟!
- التغيير..قناعة.. ارادة
- اوراق الخريف!
- ليسوا بابطال؟!
- 7 ايام مع مصير السودان
- مزاد تقرير المصير!؟
- مبروك نوبل العام ليوشياوبو
- تسريبات الباص!
- قم للمعلم في يومه الانتخابي
- شعور الخرفان!
- لاتدر له خدك الايسر*!
- مجلس قومي.. كورديا؟
- محمد جزا.. في سفر الخلود
- دم مهدور


المزيد.....




- الشرطة الإيطالية تعلن القبض على 19 شخصا يشتبه في صلاتهم بالم ...
- داخل مقهى -حاجي- الأقدم بالبحرين..سحر قلوب كبار الشخصيات
- أكراد سوريا.. عقبات أمام محاكمة المقاتلين الأجانب
- وفاة المغني جوني كليغ حامل لقب -الزولو الأبيض- لنضاله ضد -ال ...
- بعد سماح السعودية للمحال بالعمل 24 ساعة هل سيسمح لها بالعمل ...
- عضوات الكونغرس: -تغريدات ترامب إلهاء للشعب-
- بسبب قتل خارج نطاق القانون للمسلمين الروهينغا أمريكا تفرض عق ...
- بناة الأهرامات أضربوا بسبب الثوم.. ماذا نعرف حقا عن الأطعمة ...
- ليبراسيون: السودانيون يخرجون من الثقب الأسود الرقمي ويطالبون ...
- إنترسبت: كيف تحولت طائرة من صنع إسرائيلي إلى عين للأسد؟!


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ماجد محمد مصطفى - مازالوا طلقاء؟!