أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - النهج الديمقراطي - تستطيعون قطف الزهور، لكن لن تستطيعوا وقف زحف الربيع دعوة لإحياء ذكرى استشهاد عبد اللطيف زروال جبيهة رحال أمين التهاني















المزيد.....

تستطيعون قطف الزهور، لكن لن تستطيعوا وقف زحف الربيع دعوة لإحياء ذكرى استشهاد عبد اللطيف زروال جبيهة رحال أمين التهاني


النهج الديمقراطي
الحوار المتمدن-العدد: 1059 - 2004 / 12 / 26 - 11:17
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


لجنة عائلات و أصدقاء و رفاق الشهداء تنظم محاكمة رمزية للجلادين
الأحد 19 دسمبر 2004 من

الساعة الخامسة إلى السابعة و النصف مساءا

بقاعة ثوريا السقاط- الدار البيضاء-

تستطيعون قطف الزهور،
لكن لن تستطيعوا وقف زحف الربيع


دعوة لإحياء ذكرى استشهاد عبد اللطيف زروال و جبيهة رحال و أمين التهاني



ناضلوا من أجل تمكين الشعب المغربي من :

· تقرير مصيره

· تمتعه و صيانة كافة حقوقه و على رأسها حق الحياة والكرامة والحرية و حرية الرأي و التعبير و العقيدة و سلامة جسده وحمايته من التعسف التعذيب و من المعاملات المهينة

· ضمان الدولة لقضاء نزيه و توفير المساواة للجميع أمام القانون

· عمل لكل مواطن و مواطنة يحفظ كرامتهما

· توزيع عادل لثروات البلاد و تكافؤ الفرص أمام الجميع

· مسائلة و محاسبة المسئولين عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان وعن نهب المال العام

· التحرر من التبعية العمياء للامبريالية بكل أشكالها الاقتصادية و السياسية و الثقافية

· مساندة شعوب العالم الرازحة تحت استعمار بكل أنواعه الظاهرة و المستترة حتى نيل استقلالها و في مقدمتها حق الشعب الفلسطيني و العراقي في تقرير مصيرهما و بناء دولتهما المستقلة


حفاظا على ذاكرة شهداء الشعب المغربي لنعمل جميعا من أجل :

· تحريم التعذيب و كافة أشكال المعاملات المهينة

· احترام و صيانة كافة حقوق الإنسان

· فضح الانتهاكات التي لازالت تمارس في المراكز السرية و العلنية

· إقرار دستور ديمقراطي، لا يقوم على قدسية الأشخاص، بل على فصل السلط و اعتبار الشعب هو مصدر السلطة

· اقتصاد النمو و الكفاءات لا اقتصاد الريع و الو لاءات

· مساندة فعلية، قبل فوات الأوان، لكل ضحايا حقوق الإنسان أيا كانت آراؤهم ومعتقداتهم وانتماءاتهم السياسية و الجغرافية


حياة مناضلين أحبوا شعبهم حتى الشهادة

عبد اللطيف زروال:

ولد عبد اللطيف زروال بمدينة برشيد في 15 ماي 1951

بعد حصوله على الشهادة الابتدائية، انتقل إلى الدار البيضاء ثم إلى الرباط لمتابعة دراسته الثانوية.

حصل على شهادة الباكلوريا وهو ابن سبعة عشر سنة.

التحق بكلية الآداب بالرباط شعبة الفلسفة و بعد حصوله على الإجازة في الفلسفة ، التحق بالمدرسة العليا للأساتذة، ثم عين أستاذا بمدينة سطات.

ألف عبد اللطيف أشعارا من أشهرها قصيدة الشهيد التي نشرت في مجلة أقلام ،كما ألف كتابا بعنوان المغرب قبل الحماية (احتجزه البوليس).

ارتبط في بداية نضاله مع جماعة أنيس بلافريج ثم إلتحق بمنظمة إلى الأمام سنة 1973.

طورد في إطار الحملة الشرسة التي استهدفت منظمة إلى الأمام فظل في السرية إلى أن أختطف واقتيد إلى درب مولاهم الشريف حيث تعرض لكل أنواع التعذيب، على مسمع من والده المعصوب العينين، وقد استمروا في تعذيبه إلى أن أشرف على الموت، فنقل إلى مستشفى إبن سيناء حيث أستشهد يوم 14 نوفمبر1974.


أمين التهاني :

ازداد أمين التهاني يوم 4 نونبر 1956 بمدينة وجدة، حيث تابع دراسته الابتدائية و الثانوية.

حصل على باكالوريا علوم رياضية في يونيو 1974
ناضل في إطار الإتحاد الوطني لطلبة المغرب قبل وو بعد رفع الحظر على نشاطه.

انتخب رئيسا لجمعية طلبة المدرسة المحمدية للمهندسين.
انخرط في صفوف تنظيم إلى الأمام منذ السبعينات وكان مسئولا قياديا بها يوم اختطافه.

حصل على دبلوم مهندس دولة في الإلكترونيك و الأوتومتيزم الصناعية في سنة 1980 من المدرسة المحمدية بالرباط.

وقع عقدة عمل مع المكتب الشريف للفسفاط مباشرة بعد تخرجه، لكن وزارة الداخلية قررت نفيه إلى الراشدية في إطار الخدمة المدنية و كمحاولة لغسل دماغه.

بعد انتهاء مدة الخدمة المدنية، التحق بشركة جنرال تاير، ثم بشركة سامير حيث تحمل مسؤولية مصلحة الصيانة المعدات الكهربائية و الإليكترونية.

تزوج في نفمبر 1983و ازدان فراشه بأيمن في 30 مارس 1985 .

أنخرط في الإتحاد الوطني للمهندسين و شارك في تهيئ مؤتمره الأول .

أختطف وزوجته يوم 27 أكتوبر 1985و تم واقتيادهما للمعتقل السري السيئ الذكر درب مولاهم الشريف.

أستشهد يوم 6 نفمبر 1985من جراء التعذيب الذي تعرض له منذ لحظة القبض عليه.


جبيهة رحال :

ولد جبيهة رحال سنة 1948 بقلعة السراغنة، وبها تلقى تعليمه الابتدائي، ثم إنتقل إلى سيدي رحال ليتابع دراسته بالإعدادي. وفي مدينة مدينة الدار البيضاء التحق بشعبة لمكانيك العام بثانوية جابر إبن حيان.

أعتقل رحال لأول مرة مدة 15 يوما إثر أحداث انتفاضة 23 مارس 1965، وكانت المرة الثانية سنة 1968 إثر إضرابات التلاميذ.

بعد حصوله على دبلوم تقني، ألتحق سنة 1970 بمعمل كارنو، حيث انخرط في النضال العمالي في إطار نقابة الإتحاد المغربي للشغل. و ساهم في تنظيم العمال و تعبئتهم.

في سنة 1973 تعرض لمحاولة اعتقال بمعمل كارنو في إطار حملة الاعتقالات التي مست المنظمات الماركسية.
انتمى جبيهة رحال إلى منظمة 23 مارس و كان من أبرز مناضليها، تحمل عدة مسؤوليات نضالية بعزيمة وإخلاص و ظل متمسكا بروابطه مع الطبقة العاملة.

أعتقل مرة أخرى في نونبر 1974 في إطار حملة القمع الواسعة التي شملت العديد من المناضلين التقدميين، و قضى بالمعتقل السري درب مولاهم الشريف أزيد من سنة، حيث تعرض هو و رفاقه لشتى أنواع التعذيب في ظروف اعتقال لا إنسانية.

وبعد سنة و نصف أحيل هو و رفاقه على السجن المدني أغبيلة بالدار البيضاء، وبعد شهور من العزلة، قدموا لمحاكمة يناير 1977 المطبوخة، و صدرت في حقهم أحكام قاسية كان نصيب رحال منها 32 سنة نافذة.خاض رحال و رفاقه في السجن عدة إضرابات عن الطعام من أجل الحق في محاكمة عادلة ولتحسين وضعيتهم في السجن، بلغت مدة إحدى هذه الإضرابات 45 يوما استشهدت على إثرها المناضلة سعيدة المنبهي.
في 13 أكتوبر 1979 استشهد رحال أثناء محاولته التخلص من قبضة القمع و الاعتقال.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,092,701,870
- ورقة نقدية حول إصلاح النظام الحزبي بالمغرب
- بــــيـان -اليوم العالمي للطالب-
- النهـــج الديمقراطـــي ينـــاهـض انعقاد ما يسمى بـ-منتدى الم ...
- بيـــــــــان
- شرعنة التسريح الجماعي للعاملات و العمال بصوديا في ظل التوافق ...
- البيان العام للمؤتمر الاول للنهج الديمقراطي
- بيان بمناسبة فاتح ماي ‏2004‏‏
- فاتح مايو ..عيد العمال
- بيان 8 مارس 2004
- بعض المحطات التاريخية للحركة النسائية الاشتراكية - مرحلة الن ...
- الماركسية ونظرية التنظيم النسائي
- حول مرجعيتنا الاشتراكية في العمل النسائي
- المنطلقات السياسية ومهام النهج الديموقراطي في العمل النسائي
- بيــــــــــــان
- بيان في ذكرى 24 يناير
- تقرير عن حفل تخليد ذكرى الشهداء: سعيدة المنبهي، عمر بن جلون، ...
- شرعنة التسريح الجماعي للعمال بصوديا في ظل التوافق النقابي ال ...
- بــــــيـــــــــان
- من معانقة أحلام الثورة.. إلى النضال الديمقراطي
- تجمع اليسار الديمقراطي في إحياء ذكرى إستشهاد جبيهة، زروال وا ...


المزيد.....




- اعتصام عمال وموظفي الكهرباء في البصرة وكربلاء والنجف يدخل شه ...
- التحالف الشعبي ينعي حرم الاستاذ أنيس البياع مستشار الحزب
- دحلان: الكفاح المسلح لا يقرره شخص واحد ويجب أن يناقش بين جمي ...
- حوار: الرفيق الوسولي عن عائلات المختطفين مجهولي المصير
- الليبراليون سيصوتون ب لا لستيفان لوفين
- تدخل عبد اللطيف أعمو باسم مستشاري حزب التقدم والاشتراكية بمج ...
- من جرو إلى كاميرا قديمة من الاتحاد السوفييتي.. إليك ما ستجده ...
- طلاب الاشتراكي بكلية الحقوق بتعز ينتخبون سكرتارية جديدة
- عائلات المختطفين مجهولي المصير في المسيرة الوطنية الحقوقية ا ...
- المركزية الديمقراطية في الحزب الشيوعي السوداني: وحدة البناء ...


المزيد.....

- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي
- الشهيد محمد بوكرين، أو الثلاثية المقدسة: الامتداد التاريخي – ... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - النهج الديمقراطي - تستطيعون قطف الزهور، لكن لن تستطيعوا وقف زحف الربيع دعوة لإحياء ذكرى استشهاد عبد اللطيف زروال جبيهة رحال أمين التهاني