أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - معزز اسكندر الحديثي - الاحتكار في النهج الاقتصادي الاسلامي














المزيد.....

الاحتكار في النهج الاقتصادي الاسلامي


معزز اسكندر الحديثي

الحوار المتمدن-العدد: 3574 - 2011 / 12 / 12 - 12:07
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


الاحتكار في اللغة:
مشتق من الحكر وهو الجمع والإمساك وهو ما احتبس انتظاراً لغلائه أي اشتراه وحبسه ليغلو( )، وقال ابن منظور( ): "هو جمع الطعام ونحوه مما يؤكل واحتباسه انتظار وقت الغلاء به".
الاحتكار في الاصطلاح الشرعي:
هو حبس ما يضر بالناس حبسه بقصد غلاء السعر( )، أو هو حبس الطعام للغلاء( )، أو هو شراء الطعام ونحوه وحبسه إلى الغلاء أربعين يوماً( ).
وقال الشيرازي( ): وهو أن يبتاع في وقت الغلاء ويمسكه ليزداد في ثمنه، ويحرم الاحتكار في الأقوات، واستدل على ذلك بما رواه سيدنا عمر بن الخطاب (رضي الله عنه) : "قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) الجالب مرزوق والمحتكر ملعون"( )، واستدل كذلك بما رواه معمر العدوي قال: "قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) لا يحتكر إلا خاطئ"( )، فدل على انه حرام.
وذهب النووي إلى أن الاحتكار حرام وهو لا يختص إلا بالأقوات( ).
وذهب الكاساني( ) إلى حرمة الاحتكار لأن النبي(صلى الله عليه وسلم) قال الجالب مرزوق والمحتكر ملعون ولا يلحق اللعن إلا بمباشرة المحرم.
وذهب ابن قدامة( ) إلى أن الاحتكار المحرم ما اجتمع فيه ثلاثة شروط وهي:
الأول: أن يشترى فلو جلب قوتاً أو أدخل من غلته شيئاً فادخره لم يكن محتكراً.
الثاني: أن يكون المشترى قوتاً فأما الأدام والحلواء والعسل والزيت وأعلاف البهائم فليس فيها احتكار محرم.
الثالث: أن يضيق على الناس بشرائه وادخاره.
وذهب الإمامية إلى أن الاحتكار هو حبس الحنطة والشعير والتمر والزبيب والسمن من البيع ولا يكون الاحتكار في شيء سوى هذه الأجناس( ).
ومن خلال عرض أراء الفقهاء نجد أن الشافعية والحنابلة والإمامية قالوا بأن الاحتكار في الأقوات حصراً وهو ما ذهب إليه الشيرازي، ولهذا قال فأما غير لأقوات فيجوز احتكاره.
ولكن هناك من الفقهاء من قال إن الاحتكار يشمل الأقوات وغير الأقوات فالاحتكار حرام في جميع الأشياء من غير فرق بين قوت الآدمي أو قوت الحيوان ومن غير فرق بين ما هو من ضروريات الناس أو من كمالياتهم، وأما ما ورد في بعض الروايات لأحاديث الاحتكار من تسليط الاحتكار على الطعام فقط فأن ذكر الطعام في الحديث لا يجعل الاحتكار خاصاً بالطعام لأن ذكر الطعام في بعض الأحاديث تنصيص على نوع من أنواع الاحتكار كمثال عليها وليست هي قيداً ولا مخصصاً للاحتكار ولا وصفاً له مفهوم يعمل به( ).
وذهب الشوكاني إلى أن الاحتكار لا يختص بالأقوات لأن العلة إذا كانت هي الأضرار بالمسلمين ففي ذلك يستوي القوت وغيره لأنهم يتضررون بالجميع( ).
وأكد ابن قيم الجوزية إن علة الاحتكار هي الأضرار بالمسلمين وأشار إلى أن النبي (صلى الله عليه وسلم) نهى عن الاحتكار وقال لا يحتكر إلا خاطئ فإنه ذريعة إلى أن يضيق على الناس أقواتهم ولهذا لا يمنع من احتكار ما لا يضر بالناس( ).
من الثابت إن كل حكم شرعي يرتبط بعلته وجوداً وعدماً فإذا كانت علة تحريم الاحتكار هو الأضرار بالناس كما صرح بذلك ابن قيم الجوزية والشوكاني وآخرون فإن الناس يتضررون بالطعام وبغيره من الحاجيات الأخرى لأن المحتكر هو من يتحكم بالسوق ويفرض أسعاره التي يراها مناسبة لجشعه وعندها يضطر الناس إلى شراء ما يريدون بالثمن الغالي، وواقعنا المعاصر شاهد على ما يعاني الناس من ضرر بالغ نتيجة لما يفعله المحتكرون لذا والله أعلم يكون الرأي الراجح هو تحريم الاحتكار في الطعام وفي غير الطعام ولكن يكون في الطعام من باب أولى.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,424,190,264
- الانتفاضة الشعبية السورية
- العراق والربيع العربي
- اقليم صلاح الدين
- التسعير في النهج الاقتصادي الاسلامي


المزيد.....




- الذهب ينهي الأسبوع على مكاسب برغم الهبوط من ذروة 6 سنوات بفع ...
- الحريري يعلن موافقة البرلمان اللبناني على ميزانية عام 2019
- إنجاز ينتظر الدعم.. فلاح عصامي يضاعف إنتاج البذور في تونس
- بين حكومة متفائلة وشعب متشائم.. أي وضعية للاقتصاد الأردني؟
- حقيقة توفير 60 ألف فرصىة عمل للبنانين في مشروع -نيوم- بالسعو ...
- مصرف أمريكي: المستثمرون ضخوا 18.3 مليار دولار في السندات وال ...
- بالفيديو.. بوتين يتفقد المناطق المنكوبة شرقي روسيا
- روسيا.. القبض على عصابة كبيرة لتبييض الأموال
- هل يسرق -فيس آب- بياناتك؟.. هذا ما عليك أن تحذر منه
- رغم العقوبات.. -شل- تتعهد لبوتين بافتتاح محطة وقود جديدة كل ...


المزيد.....

- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- مولفات أ.د. محمد سلمان حسن / أ د محمد سلمان حسن
- د.مظهر محمد صالح*: محمد سلمان حسن: دروس في الحياة المعرفية.. ... / مظهر محمد صالح
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الأول / أ د محمد سلمان حسن
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الثاني / أ د محمد سلمان حسن
- دراسات في الإقتصاد العراقي / أ د محمد سلمان حسن
- نحو تأميم النفط العراقي / أ د محمد سلمان حسن
- التخطيط الصناعي / أ د محمد سلمان حسن
- لإقتصاد السياسي، الجزء الثاني، نسخة ملونة / أ د محمد سلمان حسن
- الإقتصاد السياسي، الجزء الثالث، نسخة ملونة / أ د محمد سلمان حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - معزز اسكندر الحديثي - الاحتكار في النهج الاقتصادي الاسلامي