أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سائس ابراهيم - رد طلعت خيري على كامل النجار : شتائم وجهل وكذب قبيح..















المزيد.....

رد طلعت خيري على كامل النجار : شتائم وجهل وكذب قبيح..


سائس ابراهيم
(SAISS Brahim)


الحوار المتمدن-العدد: 3571 - 2011 / 12 / 9 - 09:09
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


رد طلعت خيري على كامل النجار
شتائم وجهل وكذب قبيح..


مقدمة لا بد منها : إن الدين الإسلامي ليس مسألة شخصية بين الفرد وربه، إنه ايديولوجية فاشيستية للحكم -إستبدال هوية الوطن عند موسوليني بالهوية الدينية عند كل الجماعات الإسلامية-، إن الدين كإيديولوجية –لللأسف الشديد- ما زال معبئاً هائلاً لملايين الجماهير الجاهلة المضَلّلة (الاستلاب)، إنه يدفع العمال للإنخراط تحت لواء مستغليهم الرأسماليين ضد كل دعوات التحرير ويدفع الفلاحين المعدمين للإنضواء تحت راية الإقطاع ليحاربوا إلى جانبه دفاعاَ من مصالحه وضد مصالحهم بحجة الدفاع عن الدين (الفلاحون الأفغان الذين انخرطوا بالآلاف وراء الإقطاعية الأفغانية الإسلاموية لمحاربة الأنظمة الإشتراكية التي وعدتهم بتوزيع الأرض لصالحهم).
إن الوعي المغلوط يدفع بهؤلاء المستلبين للقتال جنب مُستَغَليهم ضداً على مصالحهم الخاصة، ولهذا وجب على كل الشيوعيين ومناضلي اليسار الجذري عموماً الوقوف بحزم ضد هذا الدين وتحطيم هالة القداسة التي تغلفه، إذ أننا نواجه إيديولوجية وظيفتها الأساسية تأبيد هيمنة الشرائح العليا من البرجوازية وملاكي الأراضي الكبار وديمومة سيطرتها، إن هذه الإيديولوجية السلطوية الطبقية تستعمل الكذب والتسطيح والتبسيط برنامجاً لتعبئة الطبقات المضطَهَدة ضد مصالحها الخاصة.

والنموذج الصارخ هنا هو كتابات طلعت خيري –إذا كان هناك فعلاً شخص بهذا الإسم أم أنها في الحقيقة مؤسسة دينية ظلامية وهابية متخفية وراء هذه الهوية من أجل بث سمومها وشتائمها وكذبها- ففي الردود الدائمة على الكاتب القدير كامل النجار سنأخذ بعض المقتطفات فقط :

تعليق الجهة المسماة طلعت خيري على كامل النجار: يتوارى وراء الإلحاد دجالون يؤمنون بالكتاب المقدس لم يعرفوا الإلحاد .. إلا بما شرعه له ذلك الكتاب من تشريعات تصب في أهوائهم وغرائزهم .. لذلك هم تربوا عليه وتعلموا منه جميع المراوغات السياسية في الكذب والتلفيق فهم يلحدون بالله يؤمنون باله مصنوع يدويا يأكل الفطير ويحتكر الصبايا ... فالتحريف السياسي الذي يتبعه مسلمية النجار نابع من تعاليم الكتاب المقدس...

- ما يؤكد لنا على مسيحية النجار... هذه المعلومة استلهمها من الكتاب المقدس ... (طلعت خيري)
- والإنزياح اللاشعوري لعموم كتابات السيد النجار نحو المسيحانية... (وليد مهدي)
- التظاهر بإلحادٍ مزيف بعيد كل البعد عن ذهنية الاستقراء لدى السيد النجار... (وليد مهدي)
- إثبات وجود الجوهر الاصولي المسيحاني المخفي وراء قناع الإلحاد والعلمانية للسيد النجار... (وليد مهدي)
- قد يكون اخوانياً تنصر فيما بعد ، إلا إنه ليس ملحداً بشكلٍ قاطع... (وليد مهدي)

تعليقي : الملحدون في بلداننا غير مرئيين، إنهم لا يشكلون فئة ظاهرة في المجتمع ولهذا يصعب استعداء الناس ضدهم، لكن على العكس من ذلك فالمسيحيون يشكلون أقليات مضطهدة في ما يسمى بِـ"العالم العربي الإسلامي"، ومفيد لأمثال طلعت خيري "أشك كما قلت سابقاً من أن وراء هذا الإسم الأخير مؤسسة وهابية ظلامية" ووليد مهدي أن يرفعوا درجة الاستعداء والاحتقان ضد المسيحيين حتى ولو غطوا الشمس بالغربال. لهذا رأينا ردودهم تتهم بغطرسة الدكتور كامل النجار والدكتورة وفاء سلطان بأنهما مسيحيان، رغم أن الأول أعلن مراراً أنه لا ديني وأنه كان في السابق عضواً في جماعة الإخوان المسلمين المصرية.

تعليق الجهة المسماة طلعت خيري على كامل النجار : من أكاذيب مسيلمة النجار قوله عندما يسافر محمد من مكة إلى الشام يمر بمنطقة تبوك ..طبعا المسافر من مكة إلى الشام لا يمر بتبوك لأنها أصبحت وراء ظهره..من غير المعقول من أراد السفر غربا يتجه شرقا .. ثم يغير مساره باتجاه الغرب.. كل مسافر يتبع الطريق الأقصر عند سفره .. يمر بتبوك من كان مسافرا من المدينة إلى بلاد الشام ..لا توجد أيه في القران تحدد مساكان الأمم السابقة جغرافيا من أين يعرف محمد مساكن عاد وأصحاب الرس وثمود.

تعليقي : إن الجهة التي تتسمّى بإسم طلعت خيري والتي أرسلت التعليق أعلاه إما جاهلة لم تطلع أبداً على خرائط طرق التجارة قبل الإسلام. وإمّا أنه الكذب القبيح وكاتب –كاتبي- التعليق يتوقعون –معتمدين على الكسل الفكري وانعدام تقاليد البحث والتمحيص عند الأغلبية من شعوبنا- أن القراء لن يكلفوا أنفسهم عناء البحث فيما يكتبون.
إن مجرد كتابة جملة "خريطة الجزيرة العربية قبل الإسلام" في محرك غوغل وتصفح أولى النتائج تظهر بوضوح موقع تبوك في شمال غرب مكة والمدينة وتقع قرب الحدود الأردنية في الطريق إلى سورية (هل تتذكرون جميعاً غزوة تبوك وموقعها على الخرائط).
نقرأ أيضاً في أحد المواقع الرسمية لإحدى الوزارات السعودية : "تقع منطقة تبوك في الجزء الشمالي الغربي من المملكة العربية السعودية وتبلغ مساحة منطقة تبوك 117000 كيلو متر مربع . وتمثل حوالي 5% من مساحة المملكة ، أما مساحة مدينة تبوك فتبلغ 30000 هتكار وتعتبر تبوك بوابة الشمال للمملكة العربية السعودية بحكم حدودها مع بعض الاردن"
وللإطلاع على خريطة ورقية للجزيرة العربية قبل الإسلام وطرق التجارة العالمية، انظر كتاب "الإسلام وحضارته"، تأليف أندري ميكيل، منشورات المكتبة العصرية، بيروت، 1981، ص 46.

أوصاف ونعوت لشخص الدكتور كامل النجار : اعترض النجار... يتوارى وراء الإلحاد دجالون... يقول مسليمة النجار... (طلعت خيري)،

تعليقي : منذ عرف الإنسان الفرق بين العمل الذهني والعمل اليدوي، ظهر ملازماً لهذا التفريق احتقار السادة والطبقات العليا للعمل اليدوي الذي كان من نصيب العبيد، وما زال هذا الإحتقار ملازماً لكل المهن اليدوية، والكثير من الذين ردوا على الدكتور كامل النجار (شاهر الشرقاوي، وليد مهدي، طلعت خيري..)، يحاولون شتمه بطريقة ملتوية بكتابة اسمه : كتب النجار... قال النجار... إن النجار..الخ. وفي هذا ايحاء للقراء بأن الكاتب مجرد "نجار"، في عقولهم المريضة يتوقعون بأن سحب صفة المثقف عن السيد كامل النجار يحط من قدره وبالتالي من قيمة كتاباته لدى القراء.

تعليق الجهة المسماة طلعت خيري على كامل النجار : لا يوجد ما يثبت ان مصطلح (رواسي) يعني الجبال .. بل اعتمدنا على ما فسره المفسرون قبلنا - حسب فهمهم - واجتهادا منهم.. اما كلمة الجبال فقد جاءت واضحة في اماكن اخرى من القران الكريم. وهي لا تؤكد ان الرواسي هي الجبال واجتهادا مني اعتقد ان الرواسي يمكن ان تكون طاقة مغناطيسيية او شيء آخر لا علاقة له بالجبال.

تعليقي : "وَالأَرضَ مَدَدناها وَأَلقَينا فيها رَواسِيَ وَأَنبَتنا فيها مِن كُلِّ شَيءٍ مَوزون"ٍ
لسان العرب والصحاح في اللغة : الرَّواسِي من الجبال: الثَّوابتُ الرَّواسخُ، قال الأَخفش : واحدتها راسِيةٌ
تفسير البغوي : جِبَالاً ثوابت، وقد كانت الأرض تميد إلى أن أرساها الله بالجبال
تفسير الجلالين : وَجَعَلْنَا فِي الْأَرْض رَوَاسِيَ" جِبَالاً ثَوَابِت "أَنْ" لا "تَمِيد" تَتَحَرَّك "بِهِمْ
تفسير ابن كثير : خلقه الأرض، ومده إياها وتوسيعها وبسطها، وما جعل فيها من الجبال الرواسي، والأودية والأراضي والرمال ، وما أنبت فيها من الزروع والثمار المتناسبة
تفسير القرطبي : والقينا فيها رواسي جِبَالاً ثابتة لئلا تتحرك بأهلها
تفسير الطبري : {وَجَعَلْنَا فِي الْأَرْض رَوَاسِي} أَيْ جِبَالاً
تفسير السعدي : (وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ) أي: جبالا عظامًا، لئلا تميد بالخلق.

اللاتعليق : ليس عندي ما أزيده على تعريفات المعاجم اللغوية وحتى تفاسير فقهاء طلعت خيري.


غمزة لا بد منها : وقد حاول المهاجمون للدكتور كامل النجار ووفاء سلطان استعداء هيئة الحوار المتمدن ضدهم من أجل تكميم الأفواه. يقول مهدي وليد في مقال بعنوان "الإتجار بالعلمانية : كامل النجار انموجاً" الصادر بتاريخ 3/11/2010، "... فموقف هيئة تحرير الحوار المتمدن من سلسلة الحوارات هذه، وبدلاً من مراجعة باقي المقالات وما قد تكشفه من توجهات السيد النجار بات لزاماً علي أن " أنبه " هيئة تحرير الحوار المتمدن إلى أنها في تبنيها لمثل هكذا محاورات إنما تسيء للحوار المتمدن بنظر الجمهور المناصر لليسار والمسحوقين في العالم".
" نعم حوارنا المتمدن موقع ٌ أصيل وحر ٌ بما في الكلمة من معنى ، ولكن السؤال الذي يفرض نفسه على هيئة تحرير الحوار هو : هل أصبحت الحرية تبريراً ليتحول الحوار إلى صوت يخدم مصلحة قوى الاستعمار النيوليبرالي في حملته المستمرة منذ أكثر من قرن في تفكيك وتفتيت التاريخ والموروث الثقافي المتشكل عبر سبعة آلاف سنة في الشرق الأوسط ؟"

تعليقي : عجيب وغريب أن يصبح الإسلام تراثاً متشكلاً منذ سبعة آلاف سنة وعجيب هذا الكلام عن التصادم بين الإستعمار النيوليبرالي وبين الإسلام. أليست كل الطبقات الحاكمة التي تتبنى الإيديولوجيا الفاشية الإسلامية "صديقة" للغرب : نظام البشير في السودان، النظام العشائري في السعودية، الأنظمة القبلية الأسروية في الكويت والإمارات وقطر، الباكستان... ومؤخراً –بشكل مباشر أو غير مباشر- تنصيب الأمبرياليات الأمريكية والأوروبية لأنظمة إسلامية في ليبيا وتونس والمغرب ومصر، وغداً في اليمن وسوريا.

يتابع وليد مهدي كلامه بتهديد مبطن لمؤسسة الحوار المتمدن وتخويفها " ربما حصل الحوار المتمدن على مراتب متقدمة في عدد متصفحي الإنترنت، وحصل على جائزة ابن رشد " الغربية " الدعم للفكر الحر، وتزايد عدد كتابه على الخمسة عشر ألف كاتب.. وربما سيحقق النجاحات تلو النجاحات بعد انقضاء عقد ٍ كامل على عمره، لكن في مقابل ذلك سيجد الحوار المتمدن بعد حين، نفسه في خندق لا يواجه الرجعية الإسلامية فحسب وإنما الطيف الكبير الواسع من أيديولوجيا النضال والتحرر اليساري العالمي ..!"

تعليقي : ها هو "الماركسي المجدد" يغمز في جائزة ابن رشد بوصمها بِـ "الغربية الدعم " ثم يُنَصِّب نفسه زعيماً ومتحدثاً بإسم "الطيف الكبير الواسع من أيديولوجيا النضال والتحرر اليساري العالمي" للضغط على الحوار المتمدن من أجل إقصاء الأصوات الحرة.

الخلاصة :
- الشتائم : النجار، مسيلمة، الملاحدة...
- الكذب : طريق القوافل، تفسير الرواسي، مسيحية كامل النجار...
- الغمز : مؤسسة ابن رشد غربية الدعم وما أدراك ما هو الغرب...
- الجهل : أترك هذا لحنكة القراء...

نصيحة لوجه الوعي : يجب ألا نتردد لحظة واحدة في تكرار النقد وفضح حقيقة هذه الإيديولوجية الفاشية. إن أهلها يكررون منذ قرون أكاذيبهم حتى وَقَرَت في عقول الشعب، فلماذا نمنع عن أنفسنا التكرار والإعادة والإحاطة وتقليب الأمر على وجوهه حتى تتبناه الجماهير.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,564,349,603
- الربيع -العربي- يستحيل خريفاً .. الدين واليسار والصراع الطبق ...
- الجيلاني الهمامي ومداخلته : ملاحظات، ملاحظات
- السيرة الذاتية لسياف عربي... لنزار قباني
- أيمكن وصول لهيب الثورة إلى الجزائر والمغرب ؟
- قذافيات
- كل ثورة وإحنا دايماً فرحانين
- محمد، أبو لهب وشتائم الله


المزيد.....




- لبنان.. عندما تتخطى الاحتجاجات الطائفية والمناطقية والطبقية ...
- زعيم حماس يحذر من خطورة مخططات إسرائيل لـ«تهويد» المسجد الأق ...
- الخريطة السياسية للقوى الشيعية المناهضة للأحزاب الدينية
- تقرير فلسطيني: الاحتلال يستغل الأعياد اليهودية لتصعيد الاعتد ...
- واشنطن بوست: الانتقام الوحشي من النشطاء في مصر يمكن أن يغذي ...
- بعد استهداف معبد يهودي.. إجراءات بألمانيا لمواجهة -إرهاب أقص ...
- لجنة الشؤون الدينية في مجلس النواب المصري تضع 10 إجراءات لتج ...
- في أميركا.. التدين في تراجع حاد والإلحاد يزداد
- لماذا يتراجع عدد القساوسة بصورة مثيرة للقلق في إيرلندا؟
- الفارق بين -بني إسرائيل- و-اليهود- و-أصحاب السبت- و-الذين ها ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - سائس ابراهيم - رد طلعت خيري على كامل النجار : شتائم وجهل وكذب قبيح..