أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أحمد السباعي - خارطة ذات














المزيد.....

خارطة ذات


أحمد السباعي
الحوار المتمدن-العدد: 3554 - 2011 / 11 / 22 - 08:04
المحور: الادب والفن
    


خارطة ذات

1

وقفت
على رُؤى وطني
لأملأ منه أجفاني

فها قد شبتُ منفيّا
وهذا البعد أضناني

هرمتُ
هرمتُ.. يا ربي
و لم أشبع من الوطنِ


2

فقلت الشعر يرجعني
إلى أقصى طفولاتي

لأغرف بسمتي الأولى
و أنثرها بأبياتي

تخلى عنيَ العمرُ
فليت الشعر يرجعني


3

ظمئتُ
ظمئتُ.. يا وطني
فقرِّبْ ماءك الرقراقْ

و مُدَّ الأرضَ من تحتي
لأسجد..
سجدة المشتاقْ

إذا ضاعتْ أساريري
فهذي غرةُ الوطن ِ


4

أنا الطفل الذي رحلا
يعلّم شِعره التسبيحْ

يعتِّقه
كما الأشواقُ
يمسحه بكفِّ مسيحْ

وها قد عادت الأشعار
ولكنَّ الفتى رحلا!!


5

من الشِّريان.. للشريانْ
أسافر فيكَ
منكَ
إليكْ

كأني سندباد الحب
و مجذافيَّ بين يديكْ

أنا في الحبِّ منذبحٌ
من الشِّريان.. للشريانْ


6

أنا ابن الجنة الأولى
و هذي مدائن الماسِ

أنا ابن الأطلس الجبارِ
و الأنهار أنفاسي

رأيتُ البحر
ذاتَ صباحْ
فتاهت خطوتي الأولى!!

7

أنا ابن شواطئ الذهبِ
أنا ابن السهل
و الجدولْ

أنا ابن الأرض
و الفلاح
و الأشجار
و المنجلْ

سأحدو الأرض
حين أموتْ
أناشيداً من الذهبِ


8

أنا ابن المسجد الأقصى
أنا ابن النيل و النخلهْ

أنا ابن الأطلس الذهبيِّ
أنبع من سنا دِجلَهْ

ولدتُ لكي أرى دمعيَ
مصلوبا على الأقصى!!


9

أنا ابن القطرة الأولى
أنا المبعوث
من تربهْ

أنا من مات حين رآك
ليغمس في الترى قلبهْ

أنا المبعوث باسم الحبّ
و هذي رسالتي الأولى


10

مددتُ يداً إلى حوّاءْ
لأقبس عشقها وحيا

وقلت الشعر..
يا وطني
فقيل: اهبط إلى الدنيا!

أنا ذنبي هوى شعري
و آدمُ..
ذنبه حوّاءْ


11

بلادي
جنة أخرى
وناس بلادي أنشوده

ملائك
هذه الدنيا
و كلٌ ممسك عودَهْ

إذا ما متّ يا بلدي
لديني مرة أخرى!!


12

بلادي
سلَّمُ الآتي
و جذرٌ ضارب في القلبْ

شغلتُ بها عن الدنيا
وعن نفسي..
و دربِ الحُبْ

فهمَّتْ بي..
وهِمتُ بها
و راحتْ بي إلى الآتي


13

سأكتب عنك يا بلدي
إلى أن تُخصِب الأشعارْ

إلى أن يعرف الموتى
بأني خاتَمُ الأوتارْ

إذا شابت ترانيمي
فإن طفولتي..
بلدي!!

14


سلاماً يا رؤى وطني
من البيضا
إلى الأحوازْ

أسير على بساط الشعرِ
دون حقيبةٍ
و جوازْ

أعلم ريشيَ التحليق
متى نادتْ
رؤى وطني


15

أموت
بكل شوق القلبْ
و تحيا حرّةً سبتَهْ

يعود الشعر عصفورا
ويعلن في الورى موتَهْ

وكيف يعيش يا وطني
و سبتة غُصة في القلبْ


16

سأروي قصتي في العشق
حتى يَذهل العُشاقْ

فعلَّ الشعر حين يبوح
يطوي خطو ألفِ براقْ

وعلَّ الشعر..
يخلقني شراعاً
في سفينةِ عشقْ


17

سألتكَ
يا شغاف الأرضْ
و يا ياقوتةً في الكونْ

كليمُ الله
حين رأى
وأسلم للإله الجفنْ

أكان رآه..
أم سجَدا
يقبّل كبرياء الأرضْ؟


18

أنا و حبيبتي
و الشعرْ
وعطر الماء في التربَهْ

و أحلامٌ
تحنُّ إلى حليب الأمِّ
في الغربهْ

سأهرب
من سُدى عمري
وأخلق موطني في الشعرْ


19

ستأتي اللحظة العذراءْ
وتلك نبوءة الشاعرْ

و يأتي الطفل
ملتحفا
أغاني ذلك الثائرْ

يقول لثأر قاتله:
لكل خطيئة..
عذراءْ


20

أكادُ أغادر الدنيا
و لم أظفرْ بغير الوعدْ

بلادي
ما جنيتُ أنا
لأقطف
من ثراكِ البُعدْ؟

أموت
على رؤاكِ
ولا أمدُّ يدي إلى الدنيا!!


خريف 2011





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,101,740,325
- رفاق فدوى ( إلى شهداء حركة 20 فبراير )
- على ضفة العشق
- ثلاثيات وطن 4
- الوأد
- ثلاثيات وطن 3
- ثلاثيات وطن 2
- ثلاثيات وطن
- إغفاءتان
- أمينة
- إباء
- في البدء كانت .. ثورة
- انسحاب
- لعينيك من تربتي شبه
- لستُ الملك!!
- وطني
- أماه عفوك..
- غداً .. سيكتمل الرثاء
- شهيد .. و زغرودتان
- رسالة إلى فرعون ..
- كلنا في الحب طفل


المزيد.....




- -السفينة العمياء- رواية جديدة تدعو للسلم العالمي ووقف الحروب ...
- بنعيسى والسفيرة بنصالح العلوي يناقشون أهمية الثقافة في الفضا ...
- على طريقة أفلام هوليوود... جامعة أوروبية تنقذ طالبها العربي ...
- فيدرين وقادة سياسيون يحللون تأثير قرارات ترامب على النظام ال ...
- لقاء يرصد حاجة إفريقيا لتمويل المناخ
- في الملتقى الإذاعي والتلفزيوني.. ظفار المفرجي وطلال هادي عن ...
- -مطاردة الساحرات- لم تُنقذ نيكسون.. فلماذا يستعين بها ترامب؟ ...
- برعاية رابطة المصارف الخاصة العراقية..فريق تكلمي يقيم ندوته ...
- مجلس المستشارين يسائل العثماني حول السلم الاجتماعي
- الوزير الفردوس يحاضر بمراكش حول الأزمة المالية العالمية


المزيد.....

- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين
- رجل من الشمال / مراد سليمان علو
- تمارين العزلة / محمد عبيدو
- المرأة بين المقدمة والظل، عقب أخيل الرجل والرجولة / رياض كامل
- الرجل الخراب / عبدالعزيز بركة ساكن
- مجلة الخياط - العدد الثاني - اياد الخياط / اياد الخياط
- خرائب الوعي / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أحمد السباعي - خارطة ذات