أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عنان عكروتي - أغنبة الى عذراء مسبية














المزيد.....

أغنبة الى عذراء مسبية


عنان عكروتي

الحوار المتمدن-العدد: 3545 - 2011 / 11 / 13 - 22:02
المحور: الادب والفن
    


(نصي هذا ربما لم يرتقي الى كثير من الابداع..لكنه كتب بدم القلب حسرة على ما يجري في مدينة عروس الثورة اليمنية:الحالمة ..تعز)


تتهاطل السماء دموعا من دم يسقينا

يسيل أنهارا على تربة قلوبنا الظمئى ليروينا

قيد لعين يكبل الروح .. متى سنحطمه بأيدينا !!..

ترن ضحكة طفل صغير يتلصص على الناصية

أعزل ..الا من ايمانه بنصر نفديه بمآقينا

و جثة عذراء مسبية تحت القصف تنتناثر أشلاء

برصاص سفاح عاجز..لم يقدر كتم صوتها الحر

فاختار الزناد والبندقية

وظن.. أنه هكذا حسم القضية

آآآآآه يا أرضا تنزف .. لم يعد فيها للانسان معنى

ومشانقها تتزاحم دون خجل

تدوس على أغنية لطفلة تهدهد لعبتها

وتحلم أن يشرق صبح الحرية ..

لما يا زمني أنت الأسوء

جفت فيك المآقي من الأدمع ؟؟..

صلب فيك المسيح ألفا بعد مرة

كم من الخطايا سيحمل؟؟

داست فيك سنابك الطغيان كل محرم

وسفك فيك من الدماء كما لم يسفك ..

بكت على صمتك الليالي أسفا

ورتلت ما شاء لها من الشجن

وصار الصبح أسودا قاتما يخجل من ضوئه..

حتى فنجان القهوة : كسير خاطره

يتمنى أن يلفه الضباب من كل جانب

ولا يرى ما صارت اليه حياة الناس

في هذا الوطن الذبيح المنكسر.....

عنان عكروتي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,277,238,251
- كبر صمتي
- تراتيل من الجنون
- اصطفاء
- (وجهتي :عينيك!!..)
- وجدُكَ ونثر العيون
- حروف الشفاء
- أنساب بين روحي..
- اعترافات قلم على حافة الورق
- جدائل لحظة..
- (أبجدية نبضي الأول)
- عطر النقاء
- وطني الحزين
- صوتي يحبك......
- رقص على ايقاع مجنون
- أمل أبدي
- حتى لا ننسى صبرا وشاتيلا
- صرخة الأحرار
- سراب الحقيقة
- فنجان قهوة
- لحن من نوتة العمر


المزيد.....




- ارتفاع عدد ضحايا عبارة الموصل إلى 100 شخص
- مجلس الحكومة يصادق على مشروعي قانون يوافق بموجبهما على اتفاق ...
- العثماني: التوظيف الجهوي من خلال الأكاديميات -خيار استراتيجي ...
- ناصر الظفيري.. رحيل حكاية الوطن والغربة
- مجلس الحكومة يصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا
- لماذا تم استبعاد جوليان مور من فيلم رُشح للأوسكار؟
- بالفيديو... بروس لي في أول لقاء سينمائي بين ليوناردو دي كابر ...
- أول رد فعل من الفنانة شيرين بعد اتهامها بالإساءة لمصر وإيقاف ...
- محام يطالب بوقف الفنانة شيرين نهائيا
- مبدعون يناقشون صورة الأمومة في عيد الأم


المزيد.....

- المسرح الشعبي في الوطن العربي / فاضل خليل
- مدين للصدفة / جمال الموساوي
- جينوم الشعر العمودي و الحر / مصطفى عليوي كاظم
- الرواية العربية و تداخل الأجناس الأدبية / حسن ابراهيمي
- رواية -عواصم السماء- / عادل صوما
- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ليلة مومس / تامة / منير الكلداني
- رواية ليتنى لم أكن داياڨ-;-ورا / إيمى الأشقر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عنان عكروتي - أغنبة الى عذراء مسبية