أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محيي المسعودي - -جامعة دول الخليج الاسرائيلية الامريكية- تُطيح بالجامعة العربية وتعلق عضوية سورية














المزيد.....

-جامعة دول الخليج الاسرائيلية الامريكية- تُطيح بالجامعة العربية وتعلق عضوية سورية


محيي المسعودي

الحوار المتمدن-العدد: 3545 - 2011 / 11 / 13 - 14:42
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


"جامعة دول الخليج الاسرائيلية الامريكية" تُطيح بالجامعة العربية وتعلق عضوية سورية
محيي المسعودي
بعد خروجهم من مطبخ سياسي سريّ, علق الزعماء الخليحيون عضوية سوريا في الجامعة العربية , ولم تعترض على التعليق اية دولة عربية غير لبنان التي اعترضت مرغمة بحكم موقها الجغرافي الحرج مع سوريا , واليمن التي امسى رئيسها برسم السقوط , وامتنع العراق عن التصويت لاسباب كثيرة , مع ان سوريا كانت بوابة الارهاب الذي احرق العراق على مدار 8 سنوات . ترى لماذا صوّت 18 نظاما عربيا على تعليق عضوية سوريا ومعاقبتها وسحب سفرائهم من دمشق !!؟ ولماذا تنتهج هذه الانظمة نفس الخطى التي انتهجتها مع ليبيا وتونس ومصر ولا تنتهجها مع انظمة مثل البحرين واليمن والمغرب وعُمان وغيرهن ... "طبعا" الزعماء الذين يقودون الجامعة العربية هذه الايام هم الخليجيون النفطيون وهم يقولون: ان النظام في سوريا نظام دكتاتوري يقمع الشعب السوري ولا يمنحه الحقوق والحريات التي تتمتع بها الشعوب ذات النُظم السياسية الديمقراطية, ولا احد يدري متى وكيف اكتشف هؤلاء الزعماء ان نظام في سوريا نظام دكتاتوري, بعد ان عاصروه اربعة عقود او يزيد من حكمه لسوريا !؟
ربما يكون جميلا هذا والقول , لو كان صادرا عن دول ديمقراطية مثل تركيا, - على اقل تقدير - وليس من دول الخليج التي يحكمها شيوخ عشائر منذ عقود طويلة , وجميع اعضاء حكوماتها المتعاقبة من عائلة واحدة, هي عائلة الشيخ الحاكم, كدولة قطر والسعودية والكويت والبحرين وعُمان والامارات وتضاف اليهنّ المغرب وشبيهاتها . الكل يعلم ان دول الخليج ومثيلاتها , هي دول لمّا يزل يحكمها نظام "العبيد او الرق" اللاانساني وكل شيوخ الخليج لديهم عبيد مملوكين, - ناهيك عن استعبادهم لشعوبهم - ومن يريد ان يتأكد من هذا الامر يستطيع الرجوع الى دواوينهم وقصورهم ليرى ويسمع هذه الحقيقة على ارض الواقع . انظمة دول الخليج منذ قيامها الى اليوم تفرق بين مواطينيها ومستوطنيها معا, على اساس القبيلة والعرق والدين واللون , دول حكّامها اثرى اثرياء العالم , وقد حصلوا على ثرائهم من نهبهم لثروات بلدانهم الطبعية وخاصة النفط والغاز, والاستأثار بهذه الثروات لانفسهم ولاسرهم ولتبّعهم , وللشعب فتاة المائدة الملكية او الامرية , دول حكّامها وانظمتها لمّا تزل تنظر للمرأة على انها ناقصة بكل شيء, وكل شيء لديها عورة حتى صوتها عورة, فلا يسمح لها بحضور التجمعات ولا الانتخابات ولا الترشيح والترشح للمناصب, بل, لا يسمح لها حتى بقيادة سيارة كما في السعودية . انظمة لم تعرف يوما شرف الاستقلال ولم تذق طعم كرامة الدولة الحرة المستقلة, لم تقل يوما لامريكا او للغرب "لا" ابدا, حتى لو تعلق الامر بشرف الشعب والدولة التي يحكمونها بل حتى لو تعلق الامر بشرف الحاكم نفسه , دول دارت وتدور في فلك امريكا واسرائيل منذ وجودها حتى اليوم , وهي دول اطلق الغرب عليها مؤخرا ( دول الاعتدال – او - دول التطبيع ) أي التطبيع مع اسرائيل على حساب ارض فلسطين وحقوق الفلسطنين والعرب كافة .
من سخريات القدر ان تتحول جامعة الدول العربية - على ما فيها من تردٍ – الى ( جامعة دول الخليج الامريكية الاسرائلية ) وان تقرر وتعمل باسم الشعوب العربية كل ما يخدم امريكا واسرائيل . ومن سخريات القدر, ان يعود العرب بعد قرن من الزمن, الذي حدثت فيه الثورات الاشتراكية التقدمية والثورات التحررية والثقافية والاجتماعية والادارية والمعلوماتية والفكرية والانسانية . ان يعود العرب في هذه الايام الى حال يقودهم فيها شيوخ عشائر متحجرين, تكسرت على تحجرهم الذي حصنه الاستعمار البريطاني والامريكي , كل الثورات . من المؤلم حقا ان يصبح مصير الشام ومصر بجمالهما وانفتاحهما وتحضرهما ورقيهما بيد شيوخ الخليج المتخلفين وان تستباح الدولتان من قبل اسرائيل وكل الطامعين, وان يقود الشام ومصر الى الخراب والتمزق والتخلف والذل شيوخ متخلفون, يخطط لهم الفيلسوف الصهيوني الفرنسي, - عراب الربيع العربي - برنار هنري ليفي . من السخرية ان يتحكم بمصير العرب شيوخ عملاء مثل شيوخ قطر والسعودية والبحرين . البحرين التي يُذبح شعبها يوميا بايادي نظام ملكها المتعجرف , ولا احد من العرب او من الغرب يقول له: كفاك جرائما, او يعاملونه مثل القذافي او مبارك او بن علي او الاسد, بل نجد جيش السعودية يعاون نظام البحرين على ذبح هذا الشعب الطيب . انا هنا لا اعتب ولا الوم هؤلاء الشيوخ المسخ, لانهم هكذا هم دائما . ولكني اعتب على شعب بلاد الشام وبلاد مصر وبلاد الرافدين الذين كانوا على مدار التأريخ هم مصدر الاشعاع الحضاري والثورات والتغيير واقول: كيف لهم ان ينساقوا بعصي رعاة الخليج !؟ ففي مصر والشام والعراق كانت اوائل الثورات الشعبية التي طالبت بالاستقلال والتحضر والمدنية والحرية وحققت ذلك . وفيها عرف العرب معنى الحريات والحقوق والمعارف في شتى الميادين . وولدت فيها الاحزاب الاشتراكية والقومية واللبرالية ومنظمات المجتمع المدني والنقابات وغيرها من التنظيمات الحضارية المعاصرة .
واخيرا اقول : لم يبق امام زعماء دول الخليج – الاسرائلين - غير سوريا في محور الممانعة, وهم مصرّون - ومعهم امريكا والغرب واموال النفط – على كسر ممانعتها وادخالها في مواخير اسرائيل, حتى ترفع - سوريا العروبة – قلعة العرب - العلم الاحمر مثل بقية الدول العربية الاخرى . واذا اصبحت سوريا ماخورا اسرائيليا عندها سينال حكام الخليج وحلفاؤهم العرب شهادة ( الكْوادة) العالمية ونقول لهم مبارك عليكم هذه الشهادة التي استحقيتموها عن جدارة, وبجهد ومثابرة كبيرتين لم يقم بهما من قبلكما أي – كوّاد – في العالم .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,284,063,962
- دعوة لأعلان جمهوريات وممالك العراق المستقلة
- قناة الحرّة الفضائة.. هدر للمال العام الامريكي وانتهاك لشرف ...
- قراءة في مهرجان أدب الطفل - الاول- في محافظة النجف
- عدم فصل السياسة عن الادارة في مجالس المحافظات العراقية, باب ...
- هل تركيا واسرائيل في صراع على المنطقة العربية, ام أنّهما شري ...
- الفنان الفلسطيني عبد الحي مسلَّم .. فطرة, تدوّن ذاكرة المكان ...
- المتاحف ادوات اتصال جماهيري بين اجيال الشعب الواحد المتعاقبة ...
- امريكا والدول الغربية -وصبيانها- من الحكام العرب يريدون اسقا ...
- العراق يستطيع الرد على الكويت وايران ولكن ... !!
- عقيدة -المخلّص- ومعركة -هرمجدون- وراء الاحداث العربية الراهن ...
- العرب عازمون على قتل العراق, وامريكا وايران تتصارعان على لحم ...
- النجيفي .. علاوي .. وللسقوط السياسي بقية ..
- تَمَيّز
- الجندي الذي مات قبلي
- انتفاضة الشعوب العربية , مشروع يُشرف ويُسعد العرب في اوله وي ...
- نعم, نحن بحاجة الى صدام آخر يُعيد لنا الكويت ويردع ايران وتخ ...
- هذيان في حضرة الوعي
- -العائلاتية- في السلطات العراقية .. هل هي انعدام لثقة المسؤو ...
- المطرب ..
- جمال الحلاق في -حريق- ه .. السؤال وحده هو الجواب, والجواب رح ...


المزيد.....




- جثث متسلقين تظهر بعد ذوبان الجليد على قمة إيفرست
- تحقيق مولر بشأن ترامب وروسيا والانتخابات الأمريكية.. هذه أبر ...
- سقوط صاروخ أطلق من قطاع غزة على منزل شمال تل أبيب وإصابة سبع ...
- بعد تغيير أمريكا لسياستها بشأن الجولان.. ترامب يلتقي نتنياهو ...
- المشاهد الأولى بعد إصابة صاروخ لمنزل إسرائيليين قرب تل أبيب ...
- ترامب: تقرير مولر برأني بشكل كامل
- السلطات الإسرائيلية: إصابة 6 بصاروخ بعيد المدى أطلق من غزة ع ...
- زيروفوبيا تطبيق يساعد على التغلب على رهاب المرتفعات
- رئيسة وزراء نيوزيلندا تعلن تشكيل لجنة تحقيق ملكية في اعتداء ...
- كيف استخدمت جرذان ميتة لتهريب مخدرات إلى سجن بريطاني؟


المزيد.....

- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ
- الاقتصاد السياسي لثورة يناير في مصر / مجدى عبد الهادى
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2018 - الجزء السابع / غازي الصوراني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ثورة 11 فبراير اليمنية.. مقاربة سوسيولوجية / عيبان محمد السامعي
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكرة والسياسة والاقتصاد والمجتم ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محيي المسعودي - -جامعة دول الخليج الاسرائيلية الامريكية- تُطيح بالجامعة العربية وتعلق عضوية سورية