أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كارزان على - المخدرات من الاسلحة الفتاكة لتدمير الشعوب














المزيد.....

المخدرات من الاسلحة الفتاكة لتدمير الشعوب


كارزان على
الحوار المتمدن-العدد: 3527 - 2011 / 10 / 26 - 02:09
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


المخدرات يعتبر من الأسلحة الفتاكة لتدمير الشعوب في كافة النواحي الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والصحية. تجارة المخدرات من الظواهر الخطيرة في العالم لكونها يضر بصحة الإنسان وتدمير العلاقات الاجتماعية وبدورها يودي إلى انشغال الشعوب الفقيرة والمتخلفة في الدول النامية بعدم التفكير بتغير نمط حياته نحو الأفضل والبقاء في حالة الفقر والجوع والبطالة . واليوم نحن نعيش في عصر العولمة والرأسمالية في أعلى مراحلها ويحمل شعار( مبدأ البيع والشراء ) وجمع الأموال بأبشع طرقها على حساب الشعوب. والمخدرات من المواد المتداولة ضمن التجارة العالمية لكونها يباع بأسعار خيالية لكونها مادة محظورة دوليا . وبالرغم من ذلك لدى التجار وسائل وطرق عديدة لنقلها إلى البلدان المراد التصدير إليها وبيعها إلى عملاء ووسطاء في تلك البلدان لتصريفها بصورة سرية خوفا من الاجهرة المخصصة لمكافحة المخدرات وستكون في هذه الحالة لديها رواجا لدى أناس اعتادوا على استخدامها بأي ثمن . والخطورة تكمن هنا عندما يلجا الشعوب إليها في البلدان النامية بسبب البطالة والحياة القاسية التي يعيشون فيها وحرمانهم من ابسط مستلزمات الحياة في ظل الأنظمة الفاسدة ويودي ذلك إلى شلل الشعوب وعدم تفكيرها والبحث عن أسباب فقرهم وتغير واقعهم المزري نحو الأفضل وتحررهم من عبودية الرأسمالية والدكتاتورية والرابح من هذه الظاهرة المميتة ألا وهو أصحاب رؤوس الأموال ومصاصي دماء الشعوب. وان ظاهرة تفشي المخدرات لصالح الدول الكبرى لسهولة السيطرة على عقول الشعوب واحتلال بلدانهم بدون استخدام الأسلحة وصرف الأموال وشراء قوتهم العضلية بأثمان رخيصة في سبيل استثمار أموالهم في هذه البلدان وأنقاض بلدانهم من الأزمات الاقتصادية على حساب الشعوب . والأخطر من ذلك الادمان على المخدرات يؤدي الى تفكيك العلاقات الاجتماعية والثقافية وأواصر المحبة وزرع الكراهية وعدم الثقة حتى في داخل الأسر وبدورها يتجه المجتمع نحو الفساد والقتل في سبيل حفنة قليلة من المال للعيش والحصول على القوت اليومي وابتعاد شبح الموت عن غوائلهم . وللقضاء على هذه الظاهرة المأساوية على المثقفين توعية شعوبهم عن طريق منظمات المجتمع المدني وعقد الندوات أو عن طريق الصحف والمجلات والفضائيات لابتعادعن ظاهرة الإدمان على كافة أنواع المواد المخدرة لكونها مادة يهدد حياة البشرية بالموت المحقق وابتعادها عن المثل العليا ومن الخلق الحميدة واحترام القيم الإنسانية. وفي النهاية يجب أن نقول ( بان الإنسان هو أغلى رأسمال ) .






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,108,624,649
- المطالبة بالحقوق القومية يدخل في خانة الارهاب
- الاْضطهاد والفقر يولد الثورة والجريمة
- المعارضة في كوردستان حيرة في امرها
- الفساد الاداري والمالي يعصف بحياة العراقيين
- انتفاضة عشاق الحرية والديموقراطية


المزيد.....




- جيجي حديد تصمم أحذية رياضية كلاسيكية.. فكيف تبدو؟
- ما سبب اختلاف ردود فعل الجمهور بعد خضوع محمد صلاح لجلسة تصوي ...
- مساع دولية وأممية لإبرام اتفاق لتشكيل لجنة دستورية جديدة في ...
- الامة القومـي يعلن وصول الإمام الصـادق المهدي للبـلاد في الخ ...
- عمر البشير في سوريا: صحف عربية تتساءل هل الزيارة -استعراض با ...
- تهنئة مبتكرة من برشلونة باليوم العالمي للغة العربية
- أم بلال.. مأساة على -طريق الموت- من الحويجة إلى كركوك
- وضع المحفظة بالجيب الخلفي يسبب مشكلة صحية خطيرة
- الدبابة الروسية -النسر الأبيض- في الطريق إلى لاوس (صور)
- بوتين: الثلاثية النووية الروسية تعززت وحصة التسليح الحديث في ...


المزيد.....

- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كارزان على - المخدرات من الاسلحة الفتاكة لتدمير الشعوب