أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - جريس الهامس - على جدار الثورة السورية - وهلوسات نظام اللصوص والقتلة وقوائمه السوداء - رقم - 11














المزيد.....

على جدار الثورة السورية - وهلوسات نظام اللصوص والقتلة وقوائمه السوداء - رقم - 11


جريس الهامس

الحوار المتمدن-العدد: 3520 - 2011 / 10 / 19 - 07:55
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


على جدار الثورة السورية – هلوسات نظام القتلة واللصوص وقوائمه السوداء – رقم 11
- 1
تمكّن جواسيس النظام الأسدي القاتل من إختراق صفحتنا على الفيسبوك وغيره وحذف كل ما كتبناه رداً على أكاذيب وإفتراءات إعلام العصابة الأسدية المأجور وتخرصاته الرخيصة في فضائيات – الدنيا – والفضائية السورية ونقلتها عنهم فضائية روسيا اليوم ووسائل الإعلام المأجورة الأخرى ,, بوضع إسمي وإسم زوجتي مريم نجمه مع أسماء مناضلات ومناضلين وطنيين ديمقراطيين معارضين لنظام القتلة واللصوص الأسدي في القائمة السوداء التي نشروها بتاريخ 15 الجاري مع أسماء البعض من تجار المعارضة أرباب المؤتمرات والمجالس وفي مقدمتهم زعماء تيار الإسلام السياسي وغيرهم ممن نسمع بهم للمرة الأولى .
..وكعادة الإعلام الأسدي الأكذوبة الكبرى يكذب الكذبة وصدقها على الطريقة الهتلرية بعد أن فقد الحد الأدنى من الأخلاق والضمير الوطني والكرامة الوطنية وشرف الإعلام ,, فزعم أننا من وجهاء مؤتمر اسطنبول والهيئات المنبثقة عنه ,, أننا مرتبطون بأمريكا وتمويلها ..وكل الناس تعرف أن أمريكا ومخابراتها مع الموساد الإسرائيلي هم الذين أوصلوا حافظ الأسد للسلطة وهم الذين قرروا توريث المجرم بشار بإشراف وزيرة خارجيتهم مادلين أولبرايت المباشر بعد وفاة حافظ مباشرة في حزيران 2000 لينفذ مشاريعهم في المنطقة ويحمي حدود إسرائيل ... ونحن أول من فضح كل هذه الجرائم التي ارتكبت بحق شعبنا الضحية , ضحية التوافق الأمريكي – السو فياتي في المنطقة على حساب شعوبها المضطهدة ...؟
والكل يعلم أيضاً في هذه المرحلة المفصلية بعد 15 اّذار يوم إنطلاق ثورتنا السورية المجيدة من دمشقنا الحبيبة كنا أول أنصارها والمدافعين عنها ضد التردد والتشكيك والإفتراء وكذلك وقفنا بحزم ضد محاولات تجار المعارضة فرض وصايتهم على الثورة وفرض بضائعهم الفاسدة والكاسدة على الثورة النظيفة الوطنية النقية كضمائر الشهداء النابعة من ضمير شعبنا إنطلقت بعزيمة الشباب وأحلام المستقبل الحر والديمقراطي ضد الإستبداد والطائفية وأكذوبة البعث والحزب الأوحد ..
لهذا رفضنا حضور جميع مؤتمرات المعارضة اللفظية التي عقدت في مختلف قارات العالم من الدوحة إلى دمشق إلى إسطنبول وأنطاليا . وأنقرة إلى برلين وبروكسل وواشنطن .. وقلنا حرفياً : تنسيقيات الثورة وهيأتها العامة الميدانية في الداخل – وحدها مصدر القرار – وحدها مصدر التشريع والستراتيجية والشعارات – وقمنا جميعا بما يمليه واجبنا الوطني في دعم الثورة العادلة ليس ضد نظام الإستبداد واللصوصية وحسب ..بل ضد نظام الخيانة الوطنية – نعم الخيانة الوطنية لأن حافظ الأسد يوم كان وزيراً للدفاع في حرب جزيران 67 هو المسؤول الأول عن تسليم الجولان للعدو الصهيوني دون قتال .. وقد شرحت ذلك مع الأدلة والقرائن الدامغة في كتابي / كيف ضاع الجولان – جريمة لاتغتفر /
لهذا كله وبعد صمود ثوارنا البواسل في الداخل وفشل حملات التهديد بالقتل والوعيد لي ولزوجتي ولإبنتي كوكب لحجب وتوقيف نشاطنا على الفيسبوك وكلماتنا وتعليقاتنا .. لم يستطيعوا حجب وخنق صوتنا الحر الذي أضحى مصدراً من مصادر الثورة مع كتابات الصديقات والأصدقاء الروّاد والناشطون ,, ورغم تجنيد عملائهم المندسين بين صفوف المعارضة اللفظية لعزلنا وإبعاد أصدقائنا عنا .. وبعد فشلهم الذريع هذا ,, لجأوا لوضع أسمائنا في قائمة أعدائهم وهذا شرف كبير لنا ووسام ....المجد لثوارنا الأبطال وشهدائنا الأبرار وشعبنا الصبور الطيب العظيم ..وخسئ نظام القتلة الأسدي أن يطال من حذاء أي وطني شريف في قوائمه السوداء كوجهه الأسود وتاريخه القذر – لاهاي – جريس الهامس – 18 / 10





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,648,943,082
- أسئلة مصيرية على جدار الثورة السورية المجيدة -؟ رقم 10
- مصير نظام القتلة . و إبادة شعبنا الأعزل ؟؟ على صحيفة جدار ال ...
- تحت خيمة الردّة للمهادنة والتضليل .؟ على صحيفة جدار الثورة ا ...
- بين طلب حماية شعبنا المدنية وطلب التدخل العسكري ؟
- على صحيفة جدار الثورة السورية المجيدة - رقم 7
- الثورة السورية مصدر القرار والتشريع وليست إسطنبول أو غيرها - ...
- من أين نبدأ بعد رحيل العصابة الأسدية ؟ -مع الوطني الكبير خال ...
- المحامون السوريون روّاد الثورة على الإستبداد منذ عام 1978 -- ...
- المحامون السوريون روّاد الثورة على الإستبداد منذ عام 1978 -- ...
- المحامون السوريون روّاد الثورةعلى الإستبداد منذ عام 1978 - - ...
- أيها القتلة واللصوص إرفعوا أيديكم عن حماة . بل عن سورية كلها ...
- رسالة من قلب الثورة السورية المجيدة إلى المتاجرين بإسمها ؟؟
- على جدار الثورة السورية المجيدة - لاحوار مع نظام القتلة والل ...
- لاحوار مع الجلاد ..-- بشار الأسد يحاور ويفاوص بشار الأسد ..؟
- أكذوبة الشرعية والمصداقية , وتخاذل قادة البورصة الدولية ..؟ ...
- كتابات على جدار الثورة السورية المظفرة . ؟ - 3
- كتابات على جدار الثورة السورية المظفرة .؟ -2
- نداء إلى الهيئات الدبلوماسية والقنصلية السورية في العالم . ؟
- بين العين والمخرز . وبين الجلاد والشعب .. ؟
- لاحوار مع الجلّاد .. لاحوار مع الجلّاد ..؟؟


المزيد.....




- إطلاق صاروخ من غواصة مصرية بالمتوسط -رسالة لاردوغان-.. مغردو ...
- كشف سبب الإشارات الفضائية الغامضة
- حساء الدجاج وتدابير أخرى.. نصائح بسيطة لمواجهة الإنفلونزا في ...
- لبنان.. حراك مضاد وتوتر في وسط بيروت
- رونالدو يفقد أعصابه على مشجع حاول التقاط -سيلفي- معه... فيدي ...
- اكتشاف سفينة تعود لحقبة -المسيح- وعلى متنها شحنة غريبة
- أبريل 2020... موعد للسودانيين وأصدقائهم
- حزب الله نحو التشدد حكومياً بعد تصريحات بومبيو
- الحكومة اليمنية ترحب بفرض عقوبات أمريكية على شركة طيران إيرا ...
- إسرائيل: انتهاء آجال تشكيل حكومة وإجراء انتخابات تشريعية مت ...


المزيد.....

- إنسانيتي قتلت اسلامي / أمجد البرغوثي
- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي
- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب
- قضايا فكرية - 2- / الحزب الشيوعي السوداني
- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - جريس الهامس - على جدار الثورة السورية - وهلوسات نظام اللصوص والقتلة وقوائمه السوداء - رقم - 11