أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جهاد نصره - سفاهة الأمراء ونفاق الأجراء....!؟














المزيد.....

سفاهة الأمراء ونفاق الأجراء....!؟


جهاد نصره
الحوار المتمدن-العدد: 3501 - 2011 / 9 / 29 - 16:11
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


( بيان اتحاد التنسيقيات الكلكاوية )
نعم لقد أصبحت الدماء السورية غالية على الجميع عرباً وفرنجة حيث لم يبق حاكم سفيه لم يسارع إلى المتاجرة بدماء السوريين..!؟ الحاج اردوغان الذي يسفك منذ سنوات عديدة دماء الأكراد داخل تركيا وخارجها يذرف اليوم دموع النفاق .. يسقط كل يوم منذ عشر سنين عشرات الضحايا في العراق لكن لم يعد دم العراقيين يعني أحداً في العالم..! في كل موضع وساحة وبلد في دنيا العرب كانت تسفك الدماء على مرِّ التاريخ منذ قيام دولة المدينة مروراً بدولة الخلافة وصولاً إلى دول ما بعد الاستقلال الوطني لكنها وحدها اليوم دماء السوريين غالية الثمن..! في غارة واحدة شنتها طائرات الناتو منذ بضعة أيام قتل من الليبيين عدد يفوق عدد السوريين الذين قتلوا طيلة سبعة أشهر لكن تلك ليبيا وهذه سورية..! في اليمن يسقط كل يوم منذ عدة شهور عشرات الضحايا وفي السعودية و البحرين ترتكب أفظع الانتهاكات من قتل وسجن واختطاف واعدام وتنكيل غير مسبوق بالنساء غير أن كل ذلك ليس مهماً طالما أنه لا يجري في سورية..! لم يتوقف يوماً التنكيل بالمواطنين العرب من قبل ملوكهم وأمرائهم منذ أن تملكو وتأمرو لكن أباطرة الغرب اللصوصقراطي صمٌ بكم تعمي أبصارهم عصارات الأرض السوداء وغازها الثمين..!؟ في الأمس وفي الوقت الذي ( تسافه ) فيه وزير الخارجية السعودي الأبكم وتأتأى عن مظالم السوريين كانت فتاة سعودية تجلد لأنها تجاسرت وقادت سيارتها لا أكثر ومع ذلك لم تظهر منظمة حقوقية واحدة على سطح الحدث.. ولم يكتب المنافقون القابعون في جرائد الأمراء في لندن وتابعيهم من السوريين حرفاً واحداً عن الواقعة المخجلة وهم الذين تفرغوا إلى حد الهوس للمتاجرة بدماء السوريين.. ثم لم تداري الشاشات الفضائية المنافقة خجلها ولو بالتنويه فقضايا السوريين هي الشغل الشاغل للدجالين العاملين فيها حتى وصلت بهم المواصل أن مؤخراتهم تكاد تنشق كلما زعقوا وهاجوا وماجوا في برامجهم وفقط كرمى لعيون السوريين والديمقراطية في سورية .. وحدهم المعارضون البلهاء يطربون لمزيدٍ من هذا العهر العلني الرخيص ومثل هؤلاء المعارضين لن يكونوا موضع ثقة بعد اليوم.. لن يكون موضع ثقة المعارض الذي يستقبل في منزله هذا السفير المشبوه أم ذاك أو يرتاد هذه السفارة أو تلك.. ولن تكون موضع ثقة تنظيمات المعارضة التي تهندس برامجها بالتوافق مع أجندات إقليمية ودولية وتتسول الدعم والمساندة من أجهزة الاستخبارات وتجار الديمقراطية الكاذبة..!
لقد طفح الكيل ارفعوا أيديكم عن سورية أيها الأوباش إنها أكبر منكم بكثير وقاماتكم مهما علت فلن تطال مؤخرات السوريين الأصلاء صناع فجر الحضارة والأبجدية.. ومبدعي سورية الخلاقة المتجددة...!؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,010,829,565
- فيما دلَّ واعتلْ...!؟
- طريق اليسار أم طريق الانحسار...!؟
- أكل الزعرور في جنة العرعور...!؟
- العلمانية بين الإخوان وأردوغان
- أم علي في قصر المختارة...!؟
- الخيانة الوطنية المعلنة...!؟
- عن البعث والحوار الوطني....!؟
- ثورة شهود الزور...!؟
- دولة الهشك بشك المدنية ...!؟
- من تجليات فقيه الثورة...!؟
- عن المصائر والمصائب والثورات...!؟
- الأمير إذا أمر...!؟
- سورية والخطأ القاتل...!؟
- جمهور ثورة الله أكبر...!؟
- كل سورية مقابل كل الخارج...!؟
- البعث: من الانتكاس إلى الاجتثاث...!؟
- الله أكبر.. والأكفان...!؟
- أساتذة الفشل والمساخر العربية...!؟
- فيما خص عزمي بشارة ومن لفَّ لفه...!؟
- أهل الشيوعية وأهل البعث وأهل الله...!؟


المزيد.....




- وزير البريكست البريطاني: لا مصداقية لرواية السعودية حول مقتل ...
- عادل الجبير لفوكس نيوز: "ما حدث لخاشقجي خطأ فادح ولا دخ ...
- شاهد: صور جديدة لخاشقجي وخطيبته قبل دخوله القنصلية السعودية ...
- جمال خاشقجي: بريطانيا وفرنسا وألمانيا تطالب السعودية بتوضيح ...
- عادل الجبير لفوكس نيوز: "ما حدث لخاشقجي خطأ فادح ولا دخ ...
- شاهد: صور جديدة لخاشقجي وخطيبته قبل دخوله القنصلية السعودية ...
- لتخليصهم من الصدمات النفسية -أطفال مجندون- يقضون يوماً مفتوح ...
- اشتراكي لحج يعقد اجتماعه الدوري
- مقتل خاشقجي.. أوروبا تضيق الخناق على بن سلمان
- الجبير: السعودية تقرر من يقودها


المزيد.....

- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (1-2) / غازي الصوراني
- كيف ساهم -اليسار الجديد- بصعود -اليمين-؟ / فرانسيس فوكوياما
- مدخل في الاقتصاد السياسي للعراق الدولة الريعية من المركزية ا ... / مظهر محمد صالح
- الحكم الصالح وإدارة الدولة / جاسم محمد دايش
- صلوات سياسية ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الإخفاقات الذريعة ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الضعف الاستراتيجي لقطاع السياحة في مصر / مجدى عبد الهادى
- الفيدرالية في اليمن.. ماضياً وحاضراً (ورقة بحثية) (الحلقة ال ... / عيبان محمد السامعي
- Dialog oder Crash der Kulturen in Deutschland? / كاظم حبيب
- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جهاد نصره - سفاهة الأمراء ونفاق الأجراء....!؟