أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الصديق بودوارة - نيتو !!














المزيد.....

نيتو !!


الصديق بودوارة
الحوار المتمدن-العدد: 3493 - 2011 / 9 / 21 - 08:26
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


نيتو!!

ما بين " الشبيحة " ورصاصهم الذي يحصد بلا هوادة في مدن سوريا وقراها ، وبين قذائف " مضادات الطائرات م.ط " التي صنعت ثقوباً رهيبة في أجساد ثوار ليبيا ، ثمة قضية ملحة تفرض نفسها الآن وبلا هوادة أيضاً .
إنها علامة استفهام بحجم وطن بأسره ، ترتسم الآن وقد هدأ الضجيج في ليبيا بعض الشئ ، بينما لا يزال الألم موجعاً في أرياف سوريا ومدنها ، علامة استفهام حول مشروعية الاستنجاد بقوى خارجية ، ولنكن أكثر صراحةً ونحن نعلن أن هامش الاستنجاد بالخارج لا يتعدى دائرة الاستنجاد بالغرب تحديداً ، وعلى وجه التخصيص بحلف " النيتو" ، ذلك الكيان الجبار تقنياً وعسكرياً الذي بات أصحابه يشعرون الآن بأن بإمكانهم أكثر من أي وقت مضى أن يكونوا "شرطة العالم" ، لكن السؤال المؤلم فعلاً يدور حول : أي عالم ؟
الإجابة طبعاً ، وبكل أسف، هي " العالم العربي " ، فالكارثة التي صرنا نعيشها ، أو ربما " نتعايش معها " تتمثل في كون الأنظمة العربية التي تحكم " بلا هوادة " شعوبها منذ القرن الثاني للهجرة وحتى اليوم تحولت بمضي الزمن وسطوة العادة إلى " كيانات أمنية " منهيةً علاقتها تماماً بمعنى أن يكون الحاكم مسؤولاً عن الشعب ، فيما توصل الغرب منذ نهاية حقبة الثورة الصناعية إلى صياغة علاقة سليمة بين الحاكم والمحكوم أتاحت المجال للعديد من آليات التطور للعمل والإنتاج بعد أن خلصتها من سطوة الفكر الأمنى تماماً .
ولكن يعود السؤال من جديد ، لماذا نحن فقط نحتاج إلى تدخل أجنبي ونرفضه في نفس الوقت ، نحتاجه كي لا يبدنا الحاكم ، ونرفضه كي لا نتهم بالعمالة ليظل اختيارنا النهائي بين احد مصيرين ، مقبرة جماعية لأجساد استعصت على التدخل الأجنبي أو أحياء أحرار يصفهم الغير بالعمالة .
المشكلة هي بالدرجة الأولى مشكلة أنظمة قمعية بدأت تعاملاتها ( الأمنية ) مع الشعوب بتلك البيعة الشهيرة التي ( نزعها ) معاوية من الرعية حتى يمكن الحكم لابنه يزيد ، ومنها استمرت سلسلة ( الاغتصاب ) حتى يومنا هذا ، لذلك نحن شعوب لم تتعرف على الديمقراطية إلا من خلال ما تقرأه عنها في الصحف .
أقولها صريحةً لمن يتاجرون الآن بالدم السوري وقبله تاجروا بدماء الليبيين ، قبل أن تستنكروا التدخل الأجنبي احصوا جيداً عدد الضحايا الذين ينتهك الرصاص أجسادهم كل يوم ، وبدلاً من الإقامة في نعيم العواصم الأوربية تعالوا الى هنا ، تعالوا إلى حيث النكهة ، نكهة الرصاص مختلطاً بآهات الفقد ، لتجربوا عن قرب معنى أن يستفرد طاغية مريض بشعب أعزل .
عندها ، وعندها فقط ، أيها الأشاوس الغيارى على ( وطن العروبة ) ستفرون هاربين من جحيم ( التعامل الأمنى ) صارخين ملء حناجركم في الشوارع الخالية : نيتو .. نيتو !!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,012,014,213
- فتوى مغرضة
- المرحومة .. جو!!
- الملك .. بلوتوث!!
- قصص
- عصر الالات
- دعونا ندخن
- امة الذين لايقرأون


المزيد.....




- على يد عامل النظافة التونسي هذا.. تتحول النفايات إلى أعمال ف ...
- بين جبال وأودية لبنان.. رجل يتأرجح على حبل لا يتجاوز عرضه ال ...
- جزر القمر: الهدوء يعود إلى موتسامودو بعد إنهاء الجيش تمردا ل ...
- تيريزا ماي تعارض الحل الأوروبي لمشكلة الحدود الإيرلندية بعد ...
- شاهد: الأمير هاري في مياه بحيرة ماكنزي
- شاهد: الأمير هاري في مياه بحيرة ماكنزي
- تسعة أسئلة مهمة بشأن خاشقجي لم تجب عنها السعودية
- ميدل إيست آي: الغرب مكن لقتل خاشقي ولكل -جرائم- السعودية
- العراق يوقع مذكرتي تفاهم مع جنرال إلكتريك وسيمنس لتطوير بنية ...
- وزير إسرائيلي: إيران قد تستخدم العراق لمهاجمة إسرائيل


المزيد.....

- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (1-2) / غازي الصوراني
- كيف ساهم -اليسار الجديد- بصعود -اليمين-؟ / فرانسيس فوكوياما
- مدخل في الاقتصاد السياسي للعراق الدولة الريعية من المركزية ا ... / مظهر محمد صالح
- الحكم الصالح وإدارة الدولة / جاسم محمد دايش
- صلوات سياسية ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الإخفاقات الذريعة ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الضعف الاستراتيجي لقطاع السياحة في مصر / مجدى عبد الهادى
- الفيدرالية في اليمن.. ماضياً وحاضراً (ورقة بحثية) (الحلقة ال ... / عيبان محمد السامعي
- Dialog oder Crash der Kulturen in Deutschland? / كاظم حبيب
- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الصديق بودوارة - نيتو !!