أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - رعد الحافظ - المتوثبين للعولمة والمتشككين فيها / قراءة لتوماس فريدمان (2)














المزيد.....

المتوثبين للعولمة والمتشككين فيها / قراءة لتوماس فريدمان (2)


رعد الحافظ
الحوار المتمدن-العدد: 3485 - 2011 / 9 / 13 - 02:00
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


في كتابهِ المهم (( العالم مستوٍ )) , يُقارن توماس فريدمان بينهُ , وبين كولومبوس أكثر من مرّة فيقول التالي :
لقد كان كولومبوس سعيداً , بجعل الهنود الذين قابلهم عبيدهِ , ومصدراً للعمل اليدوي غير المأجور , أمّا أنا , فأردتُ أن أفهمَ بالضبط , سبب أخذ الهنود الذين قابلتهم ,عملنا , ولماذا صاروا مصدراً للعقود الفرعيّة في حقول الخدمة ؟ وعمل تقنيّة المعلومات من أمريكا وبُلدان مُصنّعة أخرى ؟
عندما أبحرتُ ( لنقل ذلك ) الى الهند إفترضتُ أيضاً كما فعل كولومبوس أنّ العالم كروي , لكن ماشاهدتهُ هناك , هزّ إيماني بتلك الحقيقة الى حدٍ بعيد !
عندما وصلَ كولومبوس الى أمريكا مُصادفةً , ظنّ أنّهُ إكتشفَ جزءاً جديداً من الهند .
أمّا أنا , فعندما وصلتُ الهند , ظننتُ أنّ كثير من الناس الذين إلتقيتهم هناك , أمريكيون !
بعضهم في الواقع إتخّذ أسماء أمريكية , وبعضهم كان يقوم بمحاكاة اللهجة واللكنة الأمريكية , في مراكز الإتصالات وتقنيات العمل الأمريكية , في مختبرات برامج الكومبيوتر وإستخداماتهِ .
*********
يستمر فريدمان بروايتهِ لنا فيقول :
مهنيّاً كان شعوري بأنّ العالم يُسوّى .. يُنرفزني , كون هذهِ التسويّة , تتم في غفلة منّي !
لكنّي في الواقع لم أكن غافلاً , بل كنتُ متورطاً بذلك بطريقة أخرى .
قبل 11 سبتمبر , كنتُ أركز على العولمة, وكشف التوتر بين ( قوى السيّارة ) في الإندماج الإقتصادي , و( قوى شجرة الزيتون ) في الهويّة والقوميّة !
وفي هذا السيّاق جاء كتابي السيارة وشجرة الزيتون عام 1999
لكن بعد 11 سبتمبر غدت حروب شجرة الزيتون تستنفذني بالكامل , لقد أنفقتُ جُلّ وقتي مُسافراً في العالمين العربي والإسلامي , وفي تلك السنوات فقدتُ مسار العولمة !
ثمّ وجدتُ ذلك المسار ثانيةً في رحلتي الى بنكلور الهندية عام 2004 , وحالما فعلتُ ذلك أدركتُ انّ شيئاً هاماً في الحقيقة قد حدث , فيما كنتُ مسكوناً باشجار الزيتون في كابول وبغداد !
ملاحظة :
فريدمان يُشير هنا الى كتابهِ الشهير بعنوان / السيارة ليكسس , وشجرة الزيتون !
حيث يربطهما بالعولمة , فإتخذ السيارة رمزاً للسرعة والتقدّم والرفاهيّة .
بينما شجرة الزيتون إعتبرها رمزاً للجذور والأصالة والتمسك بالإرض والإنتماء والعادات والتقاليد , التي تمثل الإعتزاز بالنفس والأمان !
ثم يشرح العولمة من خلال قصص نابضة بالحياة وتعبيرات رائعة .
ثمّ يُصوّر للقاريء ذلك الصراع بين ما رمزت إليه السيارة اللكسيس وشجرة الزيتون , بطريقة مثيرة وجذابة , حيث المقارنة بين نظام العولمة الجديد , وبين تلك القوى المحافظة من ثقافة وجغرافيا وتقاليد ومجتمع !
ثم يشرح بالتفصيل موقف المُعاديين للعولمة وأسبابهم التي تتلخص بتخوفهم الشديد من أن تسحقهم تلك العولمة بوحشيّة حسب تعبيرهم .
ثم يقترح على الجميع مايجب فعلهِ للحصول على حالة التوازن المطلوبة , رغم انّ التوازن سوف يشكّل ( الدراما العظيمة في حقبة العولمة ) .
*********
وفي نقاش فريدمان مع صديقه الهندي ( راو ) حول إنتقال الأعمال الأمريكية والغربية الى الهند يقول راو مايلي :
على الجميع ان يركزوا على ماهيّة قيمتهم المُضافة !
نحنُ ( يقصد الهنود ) في الوسط من عملية تغيير تكنولوجي واسع .
عندما تعيش في مجتمع متقدم مثل المجتمع الامريكي , يصعب عليكَ التوّقع , بينما يسهل ذلك على شخص يعيش في الهند .
في السنوات العشر القادمة سنعمل الكثير من الأشياء التي تُشغّل حالياً في أمريكا
نحنُ ( الهنود ) يمكننا التنبؤ بمستقبلنا , وسنكون خلفكم دائماً !
أنتم الذين تحددون المستقبل , أمريكا دائماً في طليعة موجة الإبتكار القادمة !
*********
وسؤالي الآن / هل نستطيع نحنُ العرب التحلّي بمثل هذهِ الروح الوثّابة والمتواضعة في آنٍ معاً , تلك التي يتحلى بها راو الهندي ؟
أم انّ إمتلاكنا للنفط , الذي إكتشفهُ الامريكان في اراضينا يُعطينا الحقّ في التعالي على الآخرين وتحقيرهم حتى عندما نستخدم منتجاتهم وتقنياتهم في جميع امورنا اليوميّة الحياتية ؟
لاحظوا مايحدث الآن مثلاً خلال ربيع الثورات العربية , عندما نحتاج قوّة ومساندة الغرب وتدخلهم .. نسألهم المعونة بطريقة التحقير والتخوين !
من أين جائتنا كل هذهِ الغطرسة ؟ ألم يكن تشرشل مُحقاً عندما تحدّث عن الجحود ونكران الجميل ؟
و هل كان إكتشاف النفط عندنا , نعمة أم نقمة ؟ ومَنْ المسؤول عن ذلك ؟
أرجوكم لاتقولوا ... مؤامرة أمريكية !

تحياتي لكم
رعد الحافظ
13 سبتمبر 2011





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,046,817,423
- المُستفيد والمُتضرّر من أحداث 11 سبتمبر !
- الشيوعيّة حُلُم لن يتحقق أبداً !
- قراءة مختصرة لكتاب توماس فريدمان العالم مستوٍ (1) الإنترنت
- الشيوعيّة والليبراليّة , ورغبات الشعوب !
- إعرفوا أعدائكم يا ناس !
- إنّكَ لاتهدي مَنْ أحببتْ , والعقلُ يهدي مَنْ يشاء !
- أما آن لحكومة المالكي , أن تستقيل ؟
- حاكموا مقتداً !
- مصر , مَنْ منكمُ يُحبّها مثلي أنا ؟
- قناديل رمضان 1 / ثلاث شخصيّات وثلاث متناقضات
- الإئتمان في رمضان
- الإقتصاد عموماً , والأزمة الأمريكية خصوصاً
- فيدرالية أم كونفدرالية .. أم تقسيم العراق ؟
- العراق في ضمير أبناءهِ / عُقد متبادلة ( 2 )
- مقالتي الإقتصادية الأولى
- العراق في ضمير أبناءه / تجاوزات الكويت ( 1 )
- نتائج الإستفتاء حول إتفاق العراقيين
- إستفتاء بسيط حول إتفاق العراقيين
- أحلم ب ( لاغارد ) عراقيّة !
- لاتخشوا فكرة الأقاليم !


المزيد.....




- توقيف أسرة أمريكية متهمة بقتل 8 أفراد من عائلة واحدة
- طقس الكويت -غير مستقر-.. وتحذير للمواطنين والمقيمين من -الدف ...
- الشرطة التركية تلقي القبض على قاتلي طالبة سورية
- مصر وإثيوبيا تبحثان تطورات مفاوضات سد النهضة
- الصدر للقضاء العراقي: حاسبوهم وإلا فسنحاسبهم
- تركيا تدعو إلى تحقيق دولي في مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي ...
- الولع بنجوم بوليوود يكلف ابن عم ملك البحرين 33 مليون دولار
- تيريزا ماي: مشروع اتفاق "بريكست" مع بروكسل هو أفضل ...
- مصريتان تغوصان في البحر للحام السفن
- تركيا تدعو إلى تحقيق دولي في مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي ...


المزيد.....

- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه
- البعد الاجتماعي للعولمة و تاثيراتها على الاسرة الجزائرية / مهدي مكاوي
- مفهوم الامبريالية من عصر الاستعمار العسكري الى العولمة / دكتور الهادي التيمومي
- الاقتصاد السياسي للملابس المستعملة / مصطفى مجدي الجمال
- ثقافة العولمة و عولمة الثقافة / سمير امين و برهان غليون
- كتاب اقتصاد الأزمات: في الاقتصاد السياسي لرأس المال المُعولم ... / حسن عطا الرضيع
- فكر اليسار و عولمة راس المال / دكتور شريف حتاتة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - رعد الحافظ - المتوثبين للعولمة والمتشككين فيها / قراءة لتوماس فريدمان (2)