أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - حمادي بلخشين - بعض السخافات الحنبلية















المزيد.....

بعض السخافات الحنبلية


حمادي بلخشين

الحوار المتمدن-العدد: 3478 - 2011 / 9 / 6 - 09:58
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


مدخل

" الويل لكم يا علماء الشريعة فانكم خطفتم مفتاح المعرفة فلا انتم دخلتم ولا تركتم الداخلين يدخلون " انجيل لوقا الإصحاح 11

ــــــــــــــــــــــ

ـــــ و سئل[ بن حجر الهيثمي] نفع الله به ما عدّة[ عدد] رجال الغيب، و ما الدليل على وجودهم فاجاب بقوله: رجال الغيب سموا بذلك لعدم معرفة اكثر الناس لهم. رأسهم قطب الغوث الفرد الجامع جعله الله دائرا في الآفاق الأربعة اركان الدنيا[ ساتيليت أو أراب سات] كدوران الفلك في افق السماء، و قد ستر الله احواله عن الخاصة و العامة غيرة عليهم( الفتاوي الحديثية ابن حجر الهيتمى ص 323) "[ نحن الكلاب الذين فضحنا الله !!].


ــــ الكاهن السلفي أحمد بن حنبل" مهندس خريطة طريق الآلام كان خرافيا من الطراز الأول:
ـ " قال يزيد بن هارون: الأبدال هم أهل العلم النافع... وقال[ الخرافي الكبير] الإمام أحمدبن حنبل] هم ان لم يكونوا اهل الحديث فمن هم ؟... قال يزيد بن هارون: و قد اتفقوا على ان الشافعي كان من الأوتاد[ أي من الخوازيق التي غرزت في ظهورنا!!] و في رواية تقطـّب قبل موته[ صار قطبا]، (نفس المصدر ص 325 ) و روى الخطيب في تاريخ بغداد عن الكناني انه قال: النقباء ثلاثمئة و النجباء سبعون، والبدلاء اربعون، والأخيار سبعة، و العمد اربع و الغوث واحد. فمسكن النقباء المغرب و مسكن النجباء بمصر، و مسكن الأبدال الشام، و الأخيار سيّاحون في الأرض، و العمد زوايا الأرض، و مسكن الغوث مكة، فاذا عرضت الحاجة من امر العامة ابتهل فيها النقباء ثم النجباء ثم الأبدال ثم الأخيار ثم العمد فاذا أجيبوا و الا ابتهل الغوث، فلا يتمّ مسالته حتى تجاب دعوته "( ص325 ) .عن ابي نعيم في الحلية [ قال]: خيار امتي كل قرن خمسمائة، و الأبدال اربعون فلا الخمسمئة ينقصون ولا الأبدال، كلما مات منهم رجل ابدل الله من الخمسمئة مكانه، و ادخله في الأربعين مكانه، و منها حديث أحمد بن حنبل " الأبدال في هذه الأمة ثلاثون رجلا قلوبهم علي قلب ابراهيم خليل الرحمن كلما مات رجل ابدل مكانه رجلا(ابن حجر الهيتمي ص 323)... و منها حديث احمد: الأبدال بالشام وهو أربعون رجلا كلما مات رجل ابدل الله مكانه رجلا".
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـــ مطلب[ سؤال] في حكم ما اذا قال قائل فلان يعلم الغيب ص 311 ان بعض الأولياء قد يعلمه الله ببعض المغيبات لأنه جائز عقلا وواقع نقلا ... فبعضهم يعلمه الله بخطاب و بعضهم يعلمه بكشف حجاب و بعضهم يكشف له عن اللوح المحفوظ حتى يراه( ص 312)...

ـــ حكاية اسماعيل الحضرمي ووقوف الشمس له رحمه الله تعالى : من كراماته انه كان داخلا لزبيد وقد دنت الشمس للغروب فقال لا تغربي حتى ندخلها فوقفت ساعة طويلة فلما دخلها اشار اليها فاذا الدنيا مظلمة و النجوم ظاهرة ظهورا تاما... تواتر باليمن في الشيخ العارف امام الفقهاء و الصوفية في وقته اسماعيل الحضرمي انه قال من قبــّل قدمي دخل الجنة فلم يزل يقبل قدمه كل زائر و إن جلّت مراتبه ( بن حجر الهيتمي . الفتاوي الحديثية ص 312 ).

ـــ و من المشهور ما روي مسندا عن خمس طرق عن جماعة من الشيوخ الأجلاّء، ان القطب الشيخ عبد القادر نفع الله به جاءت إليه إمراة بولدها و خرجت عنه لله، فقبله ثم أمره بالمجاهدة فدخلت عليه أمه، فوجدته نحيلا مصفرا ياكل قرص شعير، فدخلت على الشيخ فوجدت بين يديه إناء فيه عظم دجاجة قد اكلها. فقالت: يا سيدي تاكل لحم الدجاج و ياكل ابني خبز الشعير؟ فوضع يده على ذلك الطعام، وقال قومي بالله محيي العظام، فقامت الدجاجة سوية وصاحت. فقال الشيخ اذا صار ابنك هكذا فليأكل الدجاج !( الفتاوى الحديثيى بن حجر الهيتمي).

ـــ مطلب[ سؤال] عن كتابة الحافظين بماذا ؟ و سئل نفع الله به عن كتابة الحافظين بماذا فاجاب بقوله: ورد انّ مدادهما الريق، و اقلامهما ألسنة الخلق، و لم يرد تعيين البطاقة التي يكتبان بها ( بن حجر الهيتمي مصدر سابق ص 163).

ـــ مطلب[ سؤال] في بعثته صلى الله عليه و سلم الى الملائكة... رجح ايضا البارزي وزاد انه مرسل الى جميع الحيوانات و الجمادات! ( بن حجر الهيتمي . الفتاوي الحديثية ص213).

ـــ قال بعض الحنابلة لا غسل بوطء الجنيّ ...على ان البقاء العكبري الحنبلي افتى بصحة الصلاة خلف الجن!


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـــ سئل هل يجب الغسل في الجنة كما يجب في الدنيا بوطء الزوجات؟...قال في حق الكافر: السلسلة تدخل من أسته ثم تخرج من فيه ثم ينظمون كما ينظم الجراد في العود ثم يشوى !.. عن انس مرفوع ايضا: من قرأ قل هو الله أحد خمسين مرة غفر الله له ذنوب خمسين سنة! ( ضريبة سهلة يمكن ان يؤديها أي حاكم مستبد ليخرج من ذنويه كيوم عينته أمريكا!).
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سخافة سلفية:
" ثم انحدر الفقه السلفي الى الدخول في التصورات السخيفة المستحيلة الحدوث التي امتلأت بها كتب الفقه في العصر العثماني مثل" ما حكم من حمل على ظهره قربة فساء هل ينقض وضوؤه ام لا؟... من جاع في الصحراء ولم يجد الا جسد نبي من الأنبياء هل يجوز له الأكل منه؟.. ما حكم من زنى بامه في شهر رمضان في جوف الكعبة؟ وماذا عليه من الإثم؟و ما حكم من كان لقضيبه فرعان وزنى بامراة في قبلها و دبرها، فهل يقع عليه حد واحد أم حدان؟!",

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــ مجدد القرن العاشر كان سفاحا عثمانيا !:

" كان مجدد دين هذه الأمة المحمدية في القرن العاشر، السلطان سليمان خــان بن الســلطان سليم خان(1520 ــ 1566) ...[ استمر في السلطنة نصف قرن تقريبا!] وكان رؤوفا شفوقا صادقا صدوقا... يتحاشى عن سوء الطباع، ولا يألف مساوىء الأخلاق" (انظر شذرات الذهب لإبن العماد الحنبلي، ج 8 ص441 و 442 ). لنكتشف الآن معا كيف كان المجدد السلفي البائس " يتحاشى سوء الطباع و مساوىء الأخلاق" حتى ندرك تصور السلفيين للتجديد في الدين:
فقد تولى السلطان سليمان خان الحكم وعمره 15 سنة و هذا أول البلاء." كان للسلطان سليمان القانوني زوجة روسية كافرة اسمها خورم، وكان مغرما بحبّها، فأصبحت تديره كما تريد، ثم وصل بها الكيد ان أغرت زوجها بقتل اولاده من غيرها، فقتل ابنه مصطفى و ابنه بايازيد و ذريته الأربعة، و ذلك من أجل أن يستقلّ ابنها سليم الثاني بالخلافة دون منازع، و فعلا تمّ لها ذلك( انظر تاريخ الدولة العليّة لمحمد فريد بك المحامي ص 104 و ما بعدها، نقـلا عـن كتاب"الإستعانة بغير
المسلمين في الفقه الإسلامي" ص 458 د عبد الله الطريقي، مؤسسة الرسالة الطبعة الثانية .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مراهنة على جواد خاسر:

وقال ابراهيم بن شماس" خاض الناس فقالوا: ان وقع امر في أمة محمد فمن الحجة على وجه الأرض، فاتفقوا كلهم على ان احمد بن حنبل حجة"[ خسرنا القضية اذن !] ( شذرات الذهب ج2ص226) . وهل بقي أمر فظيع و لا منكر شنيع لم يقع في أمة محمد، فمالذي فعله بن حنبل واضرابه من الثدييات السلفية غير دفن الرؤوس في الرمال؟! ثم اذا كان أحمد بن حنبل حجة لأحد، فسيكون حجّة لملحدي العالم الذين سيقولون لله تعالى: أي فرق بين كاهن نصراني مشرك، و كاهن سلفي يدعي الكفر بالطاغوت. اذا اتفق الكاهنان على مؤازرة الظلم و استبقاء الطغيان؟! .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عري :

" و يمضي الشعراني في تمجيد شيخه العريان فيقول" و كان يخرج الريح بحضرة الأكابرثم يقول "هذه ضرطة فلان و يحلف على ذلك فيخجل ذلك الكبير منه" أرأيت الصوفية كيف تعبد خاطئا [يضرط في مجالس الأكابر] ثم لا يمنعه فساد ذوقه و سوء أدبه من أن يقذف سواه بذنبه و يحلف بالله على صدق بهتانه؟!... تحت عنوان" الصوفي يؤجر على كشف عورته" واليك ما يأفكه الدباغ: ان غير الولي اذا انكشفت عورته نفرت منه الملائكة الكرام... و أما الولي فانها لا تـنفر منه اذا وقع له ذلك، لأنه انما يفعله[ يكشف عورته] لغرض صحيح...( كتاب" هذه هي الصوفية" لعبد الرحمن الوكيل ). ...ها هو القرضاوي يؤجر على فتواه التي عرّى بها ظهور المسلمين في افغانستان و العراق، كما كان يؤجر الصوفي على عريه... يقول التلمساني وهو من كهان الصوفية: القرآن كله شرك و انما التوحيد في كلامنا".

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سخافة أخرى :

" قال و رايته مرة اخرى يصلى بالملائكة في السّماء الرابعة، فقلت يا ابا زرعة بم نلت ان تصلي بالملائكة؟ قال برفع اليدين![ في الصلاة!]... عجيب الصحابة يبذلون دماءهم مهرا للجنة و هذا الصوفي التعيس الذي عاش عبدا للحاكم ينال الجنة برفع يديه في الصلاة "( شذرات الذهب ج 2 ص304) .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,520,565,077
- خيبة
- حيرة حقيقية بين رجوع الى تونس بعد التغيير و عدمه
- من رموز النكبة
- شهادة قصة قصيرة
- تضامن/ أحقاد قصتان قصيرتان
- بيض !! قصة قصيرة
- أطوار قصة قصيرة
- علكة قصة قصيرة
- شربة !! قصة قصيرة
- في أوطاننا حتى المجانين يخشون إرهاب الدولة !!
- بخل قصة قصيرة
- الإخوان هم بغال المرحلة الأمريكة القادمة
- من هبوطيات الكاهن السلفي البوطي 2/2
- من هبوطيات الكاهن السلفي البوطي 1/2
- التسنن و التشيع وجهان لعملة واحدة اسمها الخيانة
- زمزم قصة قصيرة
- لماذا لم ينزع سلاح حزب حسن نصر الله الشيعي؟
- حوار مع بيانو 2
- حوار مع بيانو 1
- اردغان أو فيفي عبده تركيا يطاول السماء بمؤخرته الإخوانية الع ...


المزيد.....




- فتاة الـ16 عاماً طُلبت للزواج و-العريس مناسب-.. ماذا بعد؟
- عشاق الأزياء في ميلان يشاركون معنى الأزياء بالنسبة لهم
- مسؤولون سعوديون يصفون لـCNN مستوى الاستجابة الطارئة لهجمات أ ...
- من داخل منشأة أرامكو السعودية.. كاميرا CNN ترصد آثار الهجوم ...
- أسبوع المناخ الدولي: إضرابات عالمية من أجل التصدي لمخاطر تغي ...
- ليس لدينا كوكب آخر.. مدن أستراليا تفتتح إضراباً عالمياً ضد ا ...
- وزير الدفاع اللبناني عن مسيرات إسرائيل: هدفها ليس التصوير فق ...
- بسبب السرقة.. نيجيريا تخسر 22 مليون برميل نفط بقيمة 1.35 ملي ...
- إعلان شركة سعودية يثير غضب السعوديين ويعتبرونه مسيئا للدين
- ليس لدينا كوكب آخر.. مدن أستراليا تفتتح إضراباً عالمياً ضد ا ...


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - حمادي بلخشين - بعض السخافات الحنبلية