أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد العلوي - - الناس أتباع من غلب -














المزيد.....

- الناس أتباع من غلب -


خالد العلوي
الحوار المتمدن-العدد: 3475 - 2011 / 9 / 2 - 23:17
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الحمد لله أن المثل القائل " الناس أتباع من غلب " ليس صحيحا في كثير من المواضع وخصوصا فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية "المقدسة" وإلا لأصبحت الناس أتباعا لإسرائيل في تنكيلهم وسرقتهم لفلسطين وأهلها

والحمد لله أن لدينا أناسا وأن لم تعش معاناة الشعب الفلسطيني الذي ذاق كل أصناف العذاب والويل من الكيان الغاشم الصهيوني إلا أنها تقف جنبا إلى جنب مع القضية الفلسطينية وتعتبرها قضية خالدة وتدعمها بكل ما أوتيت من مال ونفوذ وسلطة وقوة وإن لزم الأمر بالنفس انطلاقا من عقيدتها الإسلامية وإيمانها القوي والخالد بنصرة قضايا الأمة .

كلنا فداك يا أرض الطهارة وأرض الشهداء ..

وانتهزها فرصة لأتوجه بشكري كما أتقدم به دائما وأبدا حين أجد رجالا لا تلهم تجارتهم ولا أموالهم عن ذكر الله وعن نصرة قضايا دينه وأمته الإسلامية من الذين يتبرعون بشكل متواصل بالمال الكثير من أجل دعم هذه القضية وجعلها دائمة الوقوف على قدميها حتى لا تسقط على أيدي الأوباش بين الأقدام وتنسى أو يتم تجاهلها .

مني ومن كل الأمة ورجالها الشرفاء إلى رجل الأعمال والخير والاقتصاد الكويتي "محمود حيدر" كل الشكر والتقدير على ما يبذله من مال وجهد وإعلام من أجل خدمة هذه القضية واشكره كل الشكر على تبرعه الأخير السخي للأمة الفلسطينية وللجانها الخيرية والتطوعية التي تدعم هذه القضية دون النظر في انتماءاتهم وتقسيماتهم السياسية لأن ما يهم محمود حيدر هو ما يهمنا جميعا "نصرة القضية الفلسطينية " دون النظر للتفريعات الأخرى المهم أن تبقى وتصمد .فكل الشكر لك

ستبقى فلسطين شامخة بإذن الله ومشيئته وستنتصر بإرادتها وعزمها وعزم رجال الأمة الأوفياء والأبطال على الكيان المزروع في خاصرتنا العربية قسرا .
وسيأتي ذلك اليوم الذي نصلي فيه في القدس جميعا بإذن الله سيأتي .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,822,616,838
- -محمود حيدر- عملة نادرة في زمن الخواء
- السيف..الأفضل في -الشرق الأوسط-
- -الزمّار فهد- وسكان الحي
- لك الله يا -محمود-
- الحضارة الإسلامية دفعت الحضارة العربية ضريبة لها
- أيلول أنا
- تحقيق صحفي :سياسيون حددوا خارطة طريق دور الانعقاد الثالث: تع ...
- تحقيق صحفي : المرأة السياسية.. من يحاربها ومن يسعى إلى إقصائ ...
- لا تكوني فنجانا من القهوة الحلوة دائما
- أنا رجل ٌ الحب يحرّكني
- سفينة نوح
- الدولة المدنية والدولة الدينية
- الحوار المتمدن
- فواصل عقلية
- مجرد أقاويل
- ما يحتاجه علم السيطرة
- سيدتي الكلمات
- القدس قضية حضارية
- لا لقائد الضرورة
- هل تتغير المبادئ


المزيد.....




- شاهد.. زواج نجمي -لعبة العروش- هارينغتون وليزلي
- مقتل ضابط أمريكي بعد تحطم طائرته في نيومكسيكو
- -قسد- تعلن حالة الطوارئ في الرقة
- الكمبيوتر يطرد موظفا من عمله في أمريكا!
- انتهاء التصويت في الانتخابات البرلمانية والرئاسية التركية
- إنتخابات تركيا وإردوغان.. بين بسط للنفوذ وحمى التحدي للتغيير ...
- إنتخابات تركيا وإردوغان.. بين بسط للنفوذ وحمى التحدي للتغيير ...
- القوات الحكومية تحرر مواقع إستراتيجية في رازح بصعدة
- القدس والدقيقة التسعون
- نشوب أزمة دبلوماسية بين البحرين وفرنسا


المزيد.....

- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش
- ليون تروتسكي حول المشاكل التنظيمية / فريد زيلر
- اليسار والتغيير الاجتماعي / مصطفى مجدي الجمال
- شروط الثورة الديمقراطية بين ماركس وبن خلدون / رابح لونيسي
- القضية الكردية في الخطاب العربي / بير رستم
- النزاعات في الوطن العربي..بين الجذور الهيكلية والعجز المؤسسي / مجدى عبد الهادى
- مجلة الحرية المغربية العدد 3 / محمد الهلالي وآخرون
- مفهوم مقاطعة الإنتخابات وأبعادها / رياض السندي
- نظرية ماركس للأزمات الاقتصادية / ستيوارت إيسترلينغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد العلوي - - الناس أتباع من غلب -