أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مرح البقاعي - شعــر: الجــرَّة














المزيد.....

شعــر: الجــرَّة


مرح البقاعي

الحوار المتمدن-العدد: 1034 - 2004 / 12 / 1 - 08:02
المحور: الادب والفن
    


كنت مقتولة
حين صوَّبوا حنانهم
في اتجاه جمجمتي
المرصوفة فضة وفاكهة،
لم ينتبَّهوا إلى فورة العصافير
تغادر غبار أحلامي ...
كنت مقتولة
حين تفرَّق الأئمة
على دم قميص،
كان ريشي مقصوصا حتى العظم
وكان النخر متماسكا كجرِّة!

*

كنت عذراء الطائفة
حين زجّوا بلحمي في المزاد
أما نخاسي فممعن في شقرته.. والتجارة
أما خلخالي فشخير.. وتشريع لحقوقهن
في الإرث والأولاد
]علف.. علف.. أعلاف [
يفضُّ مضجعي تحفُّزُ رحىً لا يحيد
هكذا يقضم الحجران بَرْق الجسد
هكذا يعتدي القضاة على فستق أيامنا
فلا نحيض...

*

أما أمي
فراعية الأقمار
كاهنة الجهة..
قامتها غيمة نافلة
وجعها أزيز طائش
...........................
وكانت أمي تغدق على الجرّة
حليبا عارما
وتعبا جليل

*

تخذلني المسافة بين حضورك
والضباب...
جارف اقترابك
فاضح انتهاكك لغاية صنوبري-
شبه العذراء/ شبه الناشز

- أين شيطانك يطرد الحراس
عن غرف روحي؟
- أين سكِّينك يرحل في ساقيتي
النافرة؟

أيها العامر حوضا من خشخاش:
مبارك سقوطك من تربة غيبوبتي
مبارك كل ما لم ينضجنا من تطرف
مبارك كل ما لم أجنه
من شعر
أو لوز
أو جريمة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,424,282,452
- موتٌ قليل
- ملف شعر العالم
- سينما العرب/ شاهد الغرب
- شــعر: جــدل
- شــعر: آه
- الغرافيك..بين الغائر والنافر
- سأقاطــع خبزكــم
- شعــر: جـزيــرة
- شــعر: مــاء الذَهــاب
- عصابات الغرافيتي.. والجداريات
- ثلاث قصائد: رمل - بجعة - كهف
- الصَعْقة
- دانتيللا الجهات
- الكاوبوي مترجلا.. وشاعرا
- الفيديرالية الإسلامية
- شعـر: السـاجدة
- الفن الرقمي بين مطرقة الأصولية الفنية وسندان التطرف التكنولو ...
- الفن : تكنولوجيا الروح
- حوار مع رئيس معهد الشرق الأوسط في واشنطن السفير إدوارد ووكر
- شعـر: مستجدات الوطن.. والحب


المزيد.....




- إسبانيا .. أزيد من 273 ألف مغربي مسجلين بمؤسسات الضمان الاجت ...
- شاهد: افتتاحية مبهرة لمهرجان الكرَّامين السويسري بحضور 7 آلا ...
- ساحة النوم والراحة والسياسة: 13 معلومة من تاريخ السرير
- إيران تبث لقطات -تدحض- الرواية الأمريكية بشأن إسقاط طائرتها ...
- الإعلان الترويجي لفيلم Cats يسبب رعبا جماعيا على شبكة الإنت ...
- 21 سنة من الرموز التعبيرية.. هل يمكن أن تكون أول لغة عالمية ...
- معرض فنان تشكيلي نرويجي يحقق نجاحا مبهرا في موسكو
- شاهد.. واقعة مستفزة لعازف يجلس على أغلى بيانو في مصر ووزارة ...
- قنوات إيرانية تبث لقطات تدحض الرواية الأمريكية بشأن إسقاط طا ...
- فيديو كليب يعرض الفنان محمد رمضان لغرامة


المزيد.....

- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كانت وعاشت مصر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مرح البقاعي - شعــر: الجــرَّة