أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمل فؤاد عبيد - الحصن ..














المزيد.....

الحصن ..


أمل فؤاد عبيد

الحوار المتمدن-العدد: 3449 - 2011 / 8 / 6 - 08:31
المحور: الادب والفن
    


كاد يتفجره الغضب حينما قرأ الرسالة .. افترش حصيرته كالعادة .. وجلس تائه النظرات في غرفته الصغيرة .. ثم أخذ يبعثر أوراقه يبحث عن عناوين يعرفها وأخرى لا يعرفها .. مثل هذه النهايات هو يدركها تماما ولكن .. لربما لفجاءة الإحساس بصدق حاسته البعيدة .. أخذت الأقدام تتوافد من أطراف المخيم لزيارته والاطمئنان عليه .. هم يعلمون علم اليقين أنه كان غاليا عليه .. وكان حلمه البعيد الذي يمده بروح الحياة .. يتجالسون حوله وهمهماتم الخافتة تحاصره .. وعيون تحاول أن تسرق من ملامحه ما يشفي أسئلتهم دون جدوى .. هو غارق في دمعه الصامت .. وتسليم يبدو في انحناءة منكسرة .. لا احد يجرؤ على اقتحام صمته .. يتوه بنظراته في وجوه الحاضرين .. يراهم دون أن يبصرهم .. لازالت الأقدام تتوافد حيث مجلسه .. ولازالت الهمهمات تغامر لاقتحام عجزه .. ولازال هو غارقا في ملامح بعيدة .. ملامح من رحل إلى الضفة الأخرى منذ سنوات .. كان ينتظره .. كان يشتاق إليه .. وكان امتداده حيث الأثر .. وحيث هو يتجول بقلبه أرجاء ذاكرته .. وحيث الهمهمات تحاصره .. يفيق على لمسات بريئة .. تشعل في صدره صرخة الحياة .. ينظر للطفل وكأنه يلملم أشلاءه بحركات هستيرية .. كمن يجد ذاته من جديد لتتحول نظراته تحول من امسك بالنجاة .. وقف وسط الحاضرين .. رفع الولد إليه صارخا .. إللي خلف ما مات .. إللي خلف ما مات .. وقف الجموع خلفه تتملكهم الدهشة .. أما هو .. فقد غاب في جوف صدى الكلمات حتى .. الضفة الأخرى ..


* مخيم لللاجئين الفلسطينيين في الاردن





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,468,393
- أبو .. النمر
- الخيال والتخييل ..
- الخروج من عنق الزجاجة 2
- اللعب مفهومه ودوره واهميته
- العلاج .. بالموسيقى
- للحب .. مساحة أيضا
- دون .. كلام
- الخروج من عنق الزجاجة ..
- قيد .. رهان
- الترويقة ..
- افنتراق ..
- زهو ..
- إيمان ..
- طوق .. العنبر
- ظلا .. آخر
- الفكهاني ..
- الاجتياح ..
- حلا .. الشوق
- أصداء ..
- لأنني .. أنا


المزيد.....




- #كلن_يعني_كلن: لبنان ينتفض على وقع الموسيقى والرقص
- ضحايا وثوار ومضطربون.. لماذا نحب أشرار السينما؟
- -القراءة الحرام-.. غضب الكتّاب بسبب تجارة الكتب المزورة
- السينما المصرية والعدو الأول
- وفاة الفنان السعودي طلال الحربي بعد تعرضه لحادث أليم
- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام غرفتي البرلمان


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمل فؤاد عبيد - الحصن ..